المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
كاشا يهزم المواقف النبيلة..!!
كاشا يهزم المواقف النبيلة..!!
04-05-2013 08:08 PM

الراوي يحكي ان الرئيس الراحل جعفر نميري زار الاقليم الأوسط..في الجزيرة اجتهد الحاكم في ان يجعل كل شيء على مايرام حتى ان الرئيس مدد ايام الزيارة..في الليلة الاخيرة وفي حلقة انس كان الحاكم يهمس في اذن الرئيس مذكرا اياه زميلهما في الدراسة الرائد ابوالقاسم هاشم الذي تم ركنه لمدة طويلة..غضب (ابو عاج) واسرها في نفسه.. عند السادسة صباحا كان المذيع ذوالصوت الرخيم يتلو قرارا جمهوريا يقضي بتعيين الرائد ابوالقاسم هاشم حاكما للاقليم الاوسط في ذات مقعد صاحب الاقتراح..المشير نميري كان دائما صاحب عبارة الثورة تراجع ولا تتراجع.
في يناير من العام الماضي كان والي جنوب دارفور عبدالحميد موسى كاشا يغلق هاتفه جيدا ويتوارى عن الاضواء..كاشا قدم اعتذاره عن تولي منصب والي شرق دارفور..منطق كاشا انه نال عن جدارة واستحقاق شعبي منصب والي جنوب دارفور فكيف ينزع منه المنصب ثم يرسل الى ولاية تحت التشيد..تمترس كاشا بموقفه المبدئي رافضا كل الوساطات.
صفقنا لرجل ركل السلطة بقدمه وذهب مزارعا في ناحية القضارف..حتى مدينة نيالا عبرت عن فراقها لابن المدينة بمظاهرات صاخبة سال فيها دم كثيف..التعاطف الشعبي بلغ مداه حتى ظننا ان المركز تأمر على وال صرح غير مرة انه يحكم بتفويض من الجماهير..رغم كل الجفوة الا ان كاشا كغيره من السياسيين احتفظ بمسافة وصلة مع الحكومة..ربما راودته السلطة حينما قدم نفسه كوسيط في اكثر من نزاع قبلي.
أمس قبل السياسي كاشا منصب والي شرق دارفور..لم يحتمل الرجل ان يفطم من السلطة حولين ثم عاد مطأطا رأسه مرحبا بعرض رفضه من قبل.
حقيقة ليس كاشا وحده من يقدم تنازلات بعد ان يجرب الابتعاد عن المنصب الدستوري..الدكتور غازي صلاح الدين حاول ان يسجل مواقف تاريخية حينما اعترض على مسار مفاوضات نيفاشا..كتب غازي استقالة من منصب مستشار رئيس الجمهورية..بعدها لم يجد الدكتور غازي من يؤانسه في عزلته غير (لابتوب) انيق في مركز اتجاهات المستقبل بحي الرياض الارستقراطي.. ذات السيناريو مر على طبيب الاسنان مصطفي عثمان الذي ترقي في المناصب من وزير خارجية الى مستشار رئاسي..سياسة التقشف في عدد الوزراء اطاحت بدكتور مصطفي عثمان من مكتبه المطل على شارع النيل..بعد اشهر قليلة عاد الرجل وزيرا للاستثمار في مكتب انيق في مقرن النيلين.
من قبل تعرض لابتلاء السلطة اعظم وزير خارجية..أحمد خير المحامي الذي كان نجما في الحركة الوطنية وسياسيا لا يشق له غبار..رضي لاحقا ان يكون الرأس الدبلوماسي في نظام الجنرال عبود الذي وأد الديموقراطية..ومن بعده كان الاستاذ سر الختم الخليفة يستبدل الادني بالاعلي.. رئيس وزراء اكتوبر اصبح وزير تربية وتعليم في حكومة المشير جعفر نميري.
كان كاشا على موعد مع التاريخ باعتباره واليا رفض التعيين..وان صبر الرجل وقبض على المواقف ربما جاء واليا بالانتخاب على ذات الولاية التي اقتلع منها.


تراسيم
عبدالباقي الظافر
alzafir@hotmail.com


تعليقات 9 | إهداء 0 | زيارات 2877

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#629894 [ود العمدة]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2013 11:34 AM
كاشا يحمل دبلوم تصوير فتوغرافي من الهند.


#629563 [إبن السودان البار ***]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2013 01:03 AM
كاشا هذا مش نفسه الذي إستلم الكاش من الوليد بن طلال وإحتكر له سوق تصدير لحوم السودان حية ومذبوحة وصيع أكثر من 100 تاجر مواشي وطني يتجارون ويعتمدون علي معيشتهم منها منذ عشرات السنين ؟؟؟ ولحسن الحظ فشلت خطته الدنيئة ضد مواطنيه الطيبين ؟؟؟ أي جرأة هذه وأي وطنية هذه وأي نظام حكم هذا الذي يمكن لشخص واحد أن يصدر قرار يدمر مائات الأسر بدم بارد ؟؟؟ مثل هذا القرار لو صدر في أي دولة ألأخري غير السودان لكان كاشا وأسرته في عداد الأموات وخاصةً في أميركا ؟؟ السودان هو الدولة الوحيدة في العالم التي يفضل فيها الأجنبي علي المواطن سيد البلد وتفتح له كل أبواب السرقة والغني بكل سهولة ويحارب المواطن في رزقه وحتي المرأة التي تجلس في العراء من الصبح الي المساء تحت أشعة الشمس المحرقة لتتحصل علي ما يسد رمقها وأطفالها أو أحفادها تجابه بجبايات وأتاوات كثيرة وتقدم للبعض الشاي بالمجان لأنه من الأمن أو البلدية وهلم جررر ؟؟؟ وكذلك أطفال الدرداقة يستغلون بطريقة لا إنسانية وتشاركهم حكومة الأسد النتر في رزقهم علماً بأن المنظمات الإنسانية في وثائقها التي مضت عليها حكومة السودان تمنع عمل الأطفال ؟؟؟ الٍأسد النتر بعد أن دمر السودان وشبع وترقي الي الرتبة التي كان يحلم بها وأسس نفسه وكل أعضاء أسرته وحبائبه وحراسه عايز يكب الزوغة ويرتاح ؟؟؟ لكن وين بتروح من أرواح كل من قتلت وأعدمت ؟؟؟ فهي ستحوم حولك الي أن تري من ينتقم لها وينكل بك بأشنع مما نكل بالقذافي ؟؟؟ والثورة في الطريق ؟؟؟


#629534 [فيصل محمد خير]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2013 12:26 AM
ليس فى الامر ما يعيب أو يبخس من قدر الانسان الذى تولى منصب رفيع ثم تنتهى ولايته ويعود الى مهنته او أى عمل خاص يسترزق منه ويساهم فى بناء امته ولكن من يتسنمون بعض ما يعرف خطأ بالمناصب الدستوريه يعتقدون أنهم فقط والى الابد من يجب أن يتسولون على موائد الشعب الكريم بلا جداره او استحقاق غير هفوه سابقه خدعتهم وأدخلت فى روعهم أنهم أسمى وأجل من أن يمارسوا مهن أخرى .............!!!!!!


#629461 [ليث]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2013 10:31 PM
اي تاريخ الذي كان سوف يدخله كاشا الرجل الداعر المسطول والحرامي .
هذا زمانك يا مهازل فامرحي
الطيور علي اشكالها تقع .


#629436 [حافظ بارا]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2013 09:46 PM
مش فاهمين حاجة ..كلام كله تكسير ثلج .. وقص ولزق


#629428 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2013 09:20 PM
الرجال **** الرجل مبدأ او الرجال مبادئ اسراب الغربان الطائره من فرع لفرع هل يستطع لعابها مقاومة إغراء قطعة الجبن المغرية

رجال المبادئ ارتحلوا وبيوتهم اصبحت ممالكهم ****وباحليل الباع غنقريبوا وقام بليلوا


#629427 [جهادالكتروىي]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2013 09:16 PM
كاشا ليس اسلاموي وتصرفاته تدل على ذالك لماذا
1 شبعان من قبل الانقاذ.
2 عندما كان وزيراً للتجارة كان نصيراً للمستضعفين . كل يوم ياتى الى الوزارة الساعة 7 صباحاً ويشرب الشاى فى الشارع من ستات الشاى (عاملات بالوزارة "فرشات") وصرف لهن كل واحدة بتجاز بانبوبة غازحتى لا يتاخر. الشهر الماضى هددت الوزارة العاملات بطردهن من العمل اذا قاموا باى اعمال اخرى (بيع شاى) لانه يوثر على اداءهن.
3 فى اول يوم له كوالى لجنوب دارفور دخل معسكر كلمة بدون حراسة او اي مرافقة شرب قزازة العرقى واتخارج و اصبح زبون دائم ( معسكر كلمة لا يستطيع اى احد ليس من اهله الدخول اليه لا شرطة لا جيش لا يحزنون) يعنى اول واحد يدخل كلمة برجليه و يطلع.


#629410 [MUSTAF]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2013 08:50 PM
يا عمى بلا كاشا بلا بطيخ .


#629406 [صلاح يوسف]
0.00/5 (0 صوت)

04-05-2013 08:22 PM
الأستاذ عبد الباقي الظافر - أتفق معك تماما في الخلاصة التي جاءت في نهاية المقال وبالفعل بعد الذي تشهده جنوب دارفور من زعزعة سيكون المجال مفتوحا لفوز كاشا واليا هناك - لو قبل المؤتمر بترشيحه - ولكن ربما أنه آثر اخيرا الرضوخ وقبول الولاية على شرق دارفور حيث مسقط رأسه وربما لكي يعمل على ترسيخ الأمن الذي أسهم في استقراره وسيطا


عبدالباقي الظافر
عبدالباقي الظافر

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة