المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
الشعب قال كلمته في شقيقة بلادي
الشعب قال كلمته في شقيقة بلادي
04-06-2013 03:21 PM


منذ فجر التاريخ كان ولا يزال الجنوب بالنسبة للمصريين مصدر مخافة وأعني بالجنوب كل بلاد السودان الممتدة جنوبا من أسوان الحالية وحتي شمال خط الاستواء والمحازية للبحر وحتي أواسط شاد الحالية وقد نشأة عدة ممالك ودول في التاريخ القديم والحديث للمنطقة ولم يذكر لنا المؤرخون أن جيشا من الشمال انتصر علي جيش من لجنوب وحتي العرب والمسلمون لم يتمكنوا من دخول بلاد النوبة وعقدوا صلحا ورجعوا . لكن الجنوب غذا الشمال كثيرا وأشهرها في التاريخ القديم غذوة الملك باعنخي ملك النوبة العظيم والذي برر غذوه للمصريين قائلا بلغني أنكم تسيئون معاملة الخيل. وفي التاريخ الحديث تآمر المصريون علي بلاد السودان واستعمروه فيما يعرف بحقبة العهد التركي المصري ثم الحكم اثنائي الالانجليذي المصري . ولم تتغيير السياسة المصرية تجاه السودان بعد خروج المستعمر وكانت ولا تزال تراه بمثابة حديقتها الخلفية وعمقها الامني وامتدادها الجغرافي كما تري احقيتها في الاستنفاع بكل موارده ومخزونه الاستراتيجي من مياه وثروات وتستمد هذه الاحقية بإسم العروبة والاسلام والجغرافيا والتاريخ المشترك . لكن كل هذه الدعاوي من عروبة واسلام وغيره لم تقدم للسودان الحالي غير الخزلان وخيبة الرجاء فمنذ ان نال السودان إستقلاله وحتي تاريخ اليوم لم يقدم العرب والمسلمون للسودان دعما يذكر وكان يمكن أن ينعم الجميع بخيراته الوفيرة لو أنا المال العربي استثمر في السودان عشر ما يستثمره في الغرب . ومصر العروبة في تاريخنا الحديث كانت دوما تقف الي الجانب المعادي للسودان والخازل له في المحافل الولية . وقد بلغ قمة إستعلائها واستخفافها بالسودان أرضا وشعبا إحتلالها لمناطق عدة علي حدودنا أشهرها مثلث حلايب وقد ظلت السياسة المصرية سياسة عدائية تجاه السودان علي الاقل منذ ذهاب نظام مايو ولم يشفع لنا أننا هجرنا أهلنا ومواطنينا من وادي حلفا ليشرب المصريون وتروي اراضيهم الزراعية ولم تشفع لنا وقفتنا معهم في حرب التحرير ضد إسرائيل ولا تواصلنا معهم ابان القطيعة العربية لمصر بعد توقيع سلام إتفاقية كامديفد.
واليوم تاتي زيارة الرئيس المصري للسودان ليطمئن ان السودان لم يتغيير تجاه مصر وليس لإقامة مشاريع تنموية ولا غيره وستثبت الايام ما ذهبنا اليه والتاريخ القريب شاهد علي ذلك فقد ظللنا نعقد الاتفاقيات تلو الاخري مع مصر ولم نشاهد علي أرض الواقع شيئا ملموسا . ولو كان هنالك تغيرا في سياسة مصر تجاه السودان لقا الرئيس الحالي بقرار شجاع بسحب قواته من جميع أراضينا وذلك احقاقا للحق وتوضيحا عمليا لان العلاقة اكبر من التحدد بحدود من صنع المستعمر ولكن مصر تأخذ دائما ولا تقدم للسودان شيئا. وإنني كلما أدرس العلاقة بيننا ومصر أحث بقبن شديد فنحن نحب أرض الكنانة وقد نهلنا من علمها ومعرفتها وتأثرنا بمفكريها وادبائها وفنها . وتصاهرنا معهم وحاربنا معهم واعترناها مرجعيتا في كثير من الامور وتخطئ في حقنا دوما ومتي ما عادت كنا نرحب بها اما الان لم يعد في كأس صبرنا من بقية وقد تواثقنا جميعا شعبا ونخبة أن لا تنازل عن حلائب ولا عن أي شبر من ارض وطننا لكائن من كان ولن تكون هنالك علاقات حميمة مهما بزلت الحكومة من تنازلات لان الشعب قال كلمته في شقيقة بلادي. فقد احبطتنا هذه الزيارة وكنا نتوقع من هذا الذي يوصينا أن لا نشتغل بسفاسف الامور ويقول ان الارض لله كنا نتوقع ان يعتزر ويسحب جيشه ويعوض . لا ان يمنح مزيدا من الاراضي والتنازلاتوإلا ما الفرق بين محمد العلماني ومحمد الاسلامي اذا مازالت العلاقة تحكمها الاهواء والمصلحة الاحادية . لنا عودة
[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 879

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#631053 [nono]
0.00/5 (0 صوت)

04-07-2013 12:41 PM
لو تابعتم القنوات المصرية لسمعتم العجب
عندما خطب مرسي في مسجد النور قال :
السودان تفتح زراعيها لتحتضن جزئها الاصيل مصر
واحدة من القنوات الرئيسية في نشرة اخبارها حرفت الكلام وقالت .. وقال السيد الرئيس الدكتور محمد مرسي مصر تفتح زراعيعها لتحتضن السودان.. واحدي القنوات الخاصة في برنامج الصباح مستنكرة قول الرئيس مرسي استضافت العديد من الخبراء والمثقفين وكلهم اجمعوا ان هذا القول من الكبائر
اضافة علي تشديدهم ان حلايب مصرية ولا يمكن لشخض ان يتنازل عن احد اعضائه ..والكثير من التراهات من مثقفيها وعلمائها ولوائاتها وعساكرها ان حلايب مصرية ولا يمكن التنازل عنها ..لكن مرشد الاخوان السابق قال يمكن اعادتها للسودان
يجب علي الشعب السوداني ان يتوحد ويقول كلمته بالصوت العالي وفي كل القنوات ان حلايب سودانية سوف تعود الي السودان طال الزمن ام قصر لا محالا ..
اما استنكارهم لقول الرئيس ان السودان تحتضن مصر نقول لهم
انتم تريدون مياه النيل والنيل يمر عبرنا قبل ان يصب في البحر المتوسط ناخذ مايكفينا ياسيادة المستكبرين وما بقي خذوه يعني لن نعترف باتفاقيات مياه النيل 1929 و1959
ثانيا تريدون اراضي خصبة ومياه وفيرة لتزرعوا قمحا لتسدوا جوعتكم ولتوفير العملة الصعبة وهذا كله متوفر في السودان نقول لكم اخرجوا من حلايب اولا ومن ثم نقرر ماذا سوف نعطيكم
ثالثانحن لم نطلب منكم غذاءاو ماء
اذن من يحتضن من ؟؟ اكيد من يملك هو من يحتضن ومن يملك قوته يملك قراره..لماذا الكبر ياشعب مصر انتم لا تملكون مقومات الحياة الاساسية الغذاء والماء
ميناء ايلات الاسرايلي هو ميناء مصري احتلته اسرائيل عام 1948 لماذ لا تحررونه؟؟ وفي نفس الوقت تتحتلون اراضي السودان .. هذا يعني اسود علي السودان ونعامات امام الاسرائيل..


#630437 [الارباب]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2013 08:53 PM
نحتاج الى هيئة تعطى درسا لمثل ابوقبورة والكوارث التى تدعى السودانية وهم عب ثقيل من الجهل والتخلف وعون للاعداء وشعب مثله لامكان له فى هذه الارض الى متسولا وللعبط مثال


#630254 [ابومحمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2013 05:09 PM
يكفى مصر قدمت على قتل السودانيين فى ميدان مصطفى محمود حتى الان لم نجد من الحكومات المصرية ولا من صحافتها اي اعتزار . أما حلايب فنحن قلنا نعتبرها منطقة تكامل بل ذهب بعض كتابنا لتبديل اسم حلايب بحبايب توسلا لدولة مصر للرضاء وكسب الود . قدمنا اراضي زراعية بالنيل الازرق فى عهد حكومة نميري والغربي ان هذه الاراضي تزرع بزهرة عباد الشمس وبدلا من اقامة مصانع زيوت والصناعات التحويلية بالسودان لتشغيل العمالة الفائضة واحداث تنمية حقيقية لاهل المنطقة يتم شحن الحبوب الى مصر وهناك يتم تحويلها . السؤال المطروح ما الفائدة من كل هذه العطايا! شئ ابقار شئ اراضى شئ عربات وهلم جرا !!


#630243 [أبو قبوره]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2013 04:58 PM
مقال أخرق جداً بعيد عن الموضوعيه عباره عن مخزون شعوري أرعن تجاه مصر وتصور جمعي للأسف عند كثير من السودانيين تجاه مصر....وفي المقابل لا نري ذلك عند المصريين تجاه السودان...ففرق بين العلاقه بين الشعوب والأنظمة القمعية والتي كانت تعاني منها شعوبها نفسها....نحن لازلنا نفتقرق الي الموضوعيه في تقييم الأشياء لذلك تنطلي علينا نكته او موقف سخيف في الحكم علي نظرتنا للغير


ردود على أبو قبوره
Saudi Arabia [عاصم] 04-07-2013 08:44 AM
بأول لك ايه مصر ما زالت مستعمرة تحكم ببقايا الالبانيين واحفاد لويس التاسع عشر يا فردة .


#630216 [احمد]
0.00/5 (0 صوت)

04-06-2013 04:26 PM
لم اجد أحا من من اعرف مرحبا بزيارة مرسي او متأملا منها ان تعود بفائدة


احمد بطران
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة