المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
حكم الإخوان المسلمين بمصر والسودان ماذا جني الشعب ؟
حكم الإخوان المسلمين بمصر والسودان ماذا جني الشعب ؟
04-07-2013 07:25 PM

للمرة الاولى ومنذ توليه رئاسة الحكومة المصرية قام الرئيس محمد مرسي بزيارة للسودان, هذه الزيارة تأتي في وقت يدخل البلدان أزمات عميقة وتمسك بتلابيب بعضها البعض.
الذي يجمع مابين الرئيسين عمر البشير ومحمد مرسي أنهما ينتميان الى تنظيم الاخوان المسلمين ذو التوجه العقائدي المتشدد تجاه شعبه. الشعب السوداني يعاني ويلات الحكم الاسلامي الاخواني لفترة تقارب ربع القرن من الزمان والمحصلة هي حصاد الهشيم في كل شيء وكما يقول المثل فان الشعب السوداني قد حصد العاصفة لان الحكومة قد زرعت الريح.
تأتي زيارة الرئيس المصري للسودان في وقت بالغ التعقيد بالنسبة للدولتين والسودان بعد أن فقد جزء عزيزا بذهاب جنوبه دخل في حالة فقر زيادة للفقر الذي يعاني منه حيث خسر السودان كثيرا بعد توقف تدفق البترول عبر اراضيه , لان الحكومة لم تنتبه لذلك الا بعد ان وقع الفأس على الرأس واتضح للحكومة السودانية خطل موقفها. أما مصر فهي لاتقل سؤ عن السودان وتحيط بها الازمات من كل النواحي وحالات العصيان والغليان الشعبي تشتد يوما بعد يوم نتيجة للتدهور المريع في كافة مناحي الحياة الاقتصادية والسياسية.
والذي يدور في الرؤوس ان الشعبين في مصر والسودان قد اصبحا في وضع لايحسدان عليه نتيجة الازمات التي يعانيان منها لكن جماعات الاخوان المسلمين في البلدين لازالتا تعدان شعبيهما باقامة جنة الله في الارض رغم قناعتهما أنهما لايمتلكان شيئا سوى المزيد من الوعود التي ستظل عالقة في السماء لن تهبط الى ارض الواقع.
الرئيس المصري بلاشك لن يستطيع فرض رأيه كما كان يفعل سلفه محمد حسني مبارك وقد قال الرئيس مرسي انه سيعمل على دمج مختلف الحركات الدارفورية في اتفاقية السلام ودعم اعمار دارفور.
كما أنه سيسعى لفتح حوار مابين جوبا والخرطوم. الرئيس عمر البشير ألتقط القفاز ورد الهديه بأفضل منها عندما قرر التبرع باثنين مليون متر مربع لتكون منطقة صناعيه مشتركة بين السودان ومصر في وقت يعاني الاف الخريجين السودانيين من كليات الزراعة والهندسه الخ... من العطالة التي تستمر لسنوات وقد كان في مقدور الدولة السودانيه ان تقوم بتهيئة هذه الاراضي وتقديمها لهؤلاء الشباب ليضمنوا انهم سيقومون باستثمارها بالشكل اللائق وتخدم بلادنا. والمثل السوداني يقول (الزاد كان نقص على البيت حرام على الجيران)


مها عبدالله سليمان
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 610

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




مها عبدالله سليمان
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة