المقالات
السياسة
ارشيف مقالات سياسية
ثورة الطلاق.. الزواج الجماعي في قفص الاتهام (1)
ثورة الطلاق.. الزواج الجماعي في قفص الاتهام (1)
04-15-2013 05:46 PM

خروج:
* من المضحكات المبكيات أن أحد "المعارف" خلعته زوجته عنوةً بسبب (شراب) بضم الشين وتشديد الراء؛ حتى لا يعتقد الغافلون أن الأمر يتعلق بـ(بتعاطي الكحول).. وقطعاً فإن الأخيرة لها سهم مقدر في تفكك البيوت مهما تجبّر الأسمنت...! لكن يظل الفساد بإطاره العام رافداً حياً للعلاقات الفاشلة.. أليس هو الهادِم النموذجي للحياة؟!
النص:
* من المشتهيات لدى كل حر أن تقفز بلادنا (للمكارم) بصورة غير تلك النمطية عن "طيبة إنسانها" والتي ما عادت مزية في ظل تحولات كثيرة تستوجب العناية بالعقل والأخلاق لا العاطفة بثمرها المرير أحياناً... وفي البال ذلك السؤال الأكثر مرارة: كيف يرى الآخرون بلادنا..؟ أو ماذا يتبادر لأذهانهم عند ذكر اسم السودان؟!
* لو أطلقنا السؤال لأقاصي الأرض ودانياتها؛ ستزدحم السطور السوداء رغم سندس الأماني والأمل.. بينما تظل حالات النجاح الفردية نقطة منسية في خضم المشهد العام وعفاريته..!
* سقت المقدمة من وحي الصور المعكوسة عبر أثير القنوات الخارجية، وكم يخزينا الواقع الاجتماعي معروضاً على الفضاء ما بين فشل وانتكاس، حتى على المستوى الأبعد قليلاً عن ضجيج السياسة وكرتونها..! وأعني بهذا المستوى ذلك الاجتهاد الذي يبديه الخارج لتلمس مشكلاتنا.. فقد أتحفتنا قناة "إسكاي نيوز" بإبراز مأساتنا الاجتماعية في "هيئتها العليا"؛ أي الطلاق..! ولعل الاهتمام بهذه الظاهرة هو ما دعاني لتجاوز الخطوط (البنفسجية) واستصحاب كثير من الخيوط المعقدة في مشكلة الطلاق مع الـ(BBC) أمس.. وهي مشكلة يصح أن نسميها (ثورة الطلاق في السودان).. فكثيرون يعلقونها على مشجب المعيشة الصعبة أو الحالة الاقتصادية، وهذا مدروك بالمنطق، لكننا غالباً ما نتغاضى عن مسببات أخرى تحت مسمى عمل الخير.. وأعني بذلك مشاريع الزواج الجماعي التي تحدث بـ(مباركة المسؤولين والولاة الرسميين) ليتبعها أثر رجعي للعلاقة التي لم تستقم على أسس راسخة من الأمان..!
* تتعدد الأسباب والطلاق واحد.. لكننا لو استطعنا إعمال الغربال في جوهر الزواج الجماعي، لتساقط الثمر المالح من شجرة هذه الفكرة التي يتحدث البعيد والقريب عن هشاشاتها المتعددة رغم نبل المقصد.. وربما يساعد على سقوطها أن المنضوين تحت لواء عرسها كأني بهم مدفوعون للتجربة من باب "التغيير" أو المغامرة، لا من باب الوعي الراسخ بعظمة المؤسسة الزوجية.. ولديَّ تجربتي الخاصة المتواضعة، التي يمكنني بها قياس معنى نجاح العلاقة حين يكون تكافؤ العاطفة رديفاً لتكافؤ الوعي، مما ينتظر منه كل معنى عظيم للمودة والصبر والإخلاص.. وحقاً فإن الله تعالى لو أكرمك بامرأة (عارفة ــ صالحة) واستطعت أن تقدس فيها صفات الفطرة السوية، فإن ذلك كنز يغنيك عن ما سواه ويجعلك في حل من أية (حكومة) غيرها.. ولا تبالي بشيء سوى رضاها..!
* ومن معكوسات المعاني والمباني الجميلة يقابلنا هذا التنافر الذي يعم طول البلاد وعرضها لتحصد الأيام رقماً عالياً في (قفص الطلاق) لتكون النسبة غير المعلنة مخيفة للسامع والبصير؛ فآخر إحصائية اطلعت عليها صادفتني في 2011م وكانت النسبة قرابة 60 ألف حالة طلاق في الـ (12) شهراً..!!!!
* إذن عليكم أن تحصوها الآن؛ وبالوعات السوء تتسع على كافة المستويات..!
أعوذ بالله



[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1522

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#639581 [بدر السما]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2013 01:29 PM
مااااامرتاح


#639348 [ضاد]
0.00/5 (0 صوت)

04-16-2013 10:30 AM
بساطة اللغة من عبقرية الكاتب بسط اللغة وخفف الإنفعال شوية


#638967 [Dr. Faisal]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2013 09:52 PM
(حين يكون تكافؤ العاطفة رديفاً لتكافؤ الوعي)..


العبارة الفوق دي ما يكتبا إلا زول مجنون زيك يا شبونة!!

إبداع في إبداع.. ربنا يحفظك.. لقد طبقت تماماً يا شبونة عبارة السهل الممتنع.. نعم وبلا مجاملة فقد تناول موضوع الطلاق هذا العديدون (جماعات حكومية وغيرها) ولربما أصبح تداوله مملاً ولا جديد فيه إلا إذا جاء الطرح بعبقرية وحدث ربط ذكي بينه وبين جوانب ذات علاقة به في قالب فلسفي عميق، وهو ما قمتم به بلغة جَزِلَة (بفتح الجيم واللام الوُسطى وكسر الزال) ومنطق قوي ولماح واختصارٍ غير مُخل.. والتنوع أخي شبونة ليس مطلوباً فقط في الأمزجة والسلع والخدمات والعلوم ومصادر (القومي والفردي) وإنَّما مطلوبٌ في الفكر والتثقيف والتنوير..

كن دوماً بخير


ردود على Dr. Faisal
United States [نادر] 04-16-2013 08:19 AM
الكلام دا المنالوج ذاتو يا شبونة!!! عكس الدايلوق, تعب نفسك شوية لمعرفة الفرق بينهما ولتعرف مقصدي. دا عربي يا مرسي!!


#638908 [علاء]
0.00/5 (0 صوت)

04-15-2013 08:25 PM
يا جماعة يا ريت تكتبوا بلغة عربية مبسطة شوية, يعني نحنا ما مكن نجيب مترجم حتي لمن نقري عربي


ردود على علاء
[حلومر] 04-15-2013 11:26 PM
يا أخ علاء هذه عى العنطزة البقولوا عليها - يعنى الكاتب ده عايز يعبر بأسلوبه هذا بأنه نجم الصحافة الأوحد - وليس هو وحده فهناك المدعو أسحاق فضل الله الذى يفقع مرارتك عديل - بالله عليك أقرأ أى مقال للصحفى جهاد الخازن فى جريدة الحياة اللندنية و كان سابقا رئيس تحرير الشرق الأوسط الدولية - وهو يعتبر أعظم صحافى عربى على الأطلاق - أقرأ السلاسة والبساطه و السهل الممتنع فى أسلوبه السهل المريح والمفهوم .

United States [نادر] 04-15-2013 11:09 PM
لا تهتم وتنزعج يا علاء, أنشاء الله شبونة ذاتو فاهم عبارة(أعوذ بالله) التي دائماً ما يختم بها عموده, غايتو أنا أشك في أنه يفهمها عميقاً و جيداً.


عثمان شبونة
عثمان شبونة

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة