نحن ووزارة المعادن..!!
04-23-2013 01:45 PM

قبيل نحو عامين اقمت مأدبة عشاء في منزلي على شرف رجل اعمال سوداني مقيم في الولايات المتحدة..اجتهدت اسرتي لاستقبال الضيوف وكان من بينهم عدد من رموز الحكومة والمعارضة..فجأة وقبل ان يبدأ الضيوف في التوافد امطرت السماء بصورة بدت فيها الحركة مستحيلة..فكرنا في تأجيل المناسبة بعد ان تكاثرت هواتف الاعتذار..نحن في هذا الحال دخل علينا الصديق كمال عبداللطيف وكان وقتها يشغل منصب وزير الموارد البشرية..وصول الوزير انقذت الموقف ومن بعده جاء نفر غير قليل.
امتدت علاقة الصداقة والاحترام بيني والوزير كمال عبداللطيف حتى شرفني واخي يوسف عبدالمنان بعضوية المجلس الاستشاري لوزارة الموارد البشرية..بل امتد التواصل الى أن زرته في بيته للاطمئنان على صحته اثر وعكة طارئة المت به بسبب انهماكه الشديد في العمل..كمال مشهود له بالجهد الوافر في العمل العام..كل قبيلة الصحافة تشهد للرجل بأنه أول من يعود مريضها ويغيث محتاجها..بل ان اياديه البيضاء وصلت الى ابتعاث الصحفيين الى خارج السودان في دورات تدريبية.
سقت هذه المقدمة بسبب اتصال هاتفي جمع بيني ومستشار وزارة المعادن بسبب نشرنا لعريضة مواطن ضد الوزارة وكذلك رسالتنا للسيد رئيس الجمهورية بشان وزارات ترفض الانصياع لحكم القضاء..المستشار أمير ابراهيم ابشر حاول التلويح بتخاذ اجراءات قانونية ضد صحيفة الاهرام..المستشار افاد انه تضرر من نشرنا لشكوى شركة البجراوية ضد وزارة المعادن ووصف النشر بأنه مجرد اعلان يعيق موظف عام من اداء عمله..واكد المستشار ان والده اصيب بصدمة قلبية بعد ان قرأ خبر عدم امتثاله لحكم المحكمة العليا وان زوجته قطعت رحلة طبية الى المملكة العربية السعودية لذات السبب..قلت للمستشار الذي شكك في دوافع اهتمامنا بالقضية اذهب واسأل عنا ان كنا ممن يتقاضون ظروفا في السراء والضراء..واوضحت له ان هدفنا من النشر كان بغرض ارساء مفهوم الانصياع للقانون.
طلبت من المستشار امير ابشر ان نلتقي في مكتبه لاستمع كفاحا لدفوعاته الا ان الرجل اصر الا يلتقينا الا في حضور وزير المعادن شخصيا..وبما ان الامر في تقديري في مرحلة المدافعة القانونية وبيان المستدات لا اجد مبررا لحضور الاستاذ كمال عبداللطيف لمثل هذه الجلسة.
اثلج صدري خطاب من الادارة القانونية برئاسة الجمهورية معنون الى مدير شركة البجراوية يستفسره عن موقف النيابة من القضية وان كانت طلبت رفع الحصانة عن وزير المعادن..موقف الادارة القانونية برئاسة الجمهورية يعضد اجتهادنا بأن وزارة المعادن لم تنصاع لحكم المحكمة العليا في نزاعها مع شركة البجراوية.
سنظل مع المواطن السوداني حينما نشعر ان السلطة التنفيذية حاولت استغلال النفوذ ضده او التعسف في استخدام القانون في وجهه..سنؤدي واجبنا هذا رضي او غضب مستشار كمال عبداللطيف..وفي خاتمة هذا المقال نسأل وزير العدل لماذا يتنقل هذا المستشار مع الاستاذ كمال عبدالطيف من وزارة لاخرى وكأنه بعض من مكتبه التفيذي..مجرد سؤال.
الاهرام اليوم.

alzafir@hotmail.com


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2375

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#645445 [حمد]
4.25/5 (3 صوت)

04-23-2013 03:26 PM
باية صفة اختارك الوزير للمجلس الاستشارى دون العالمين


#645425 [زول مسكين]
4.25/5 (4 صوت)

04-23-2013 03:14 PM
اقتباس

((امتدت علاقة الصداقة والاحترام بيني والوزير كمال عبداللطيف حتى شرفني واخي يوسف عبدالمنان بعضوية المجلس الاستشاري لوزارة الموارد البشرية.))


هسي عليك الله ما بتخجل ؟؟

المشكلة انك كمان بي كلو قوة عين معترف انو عشان الصداقة عينوك في المجلس الاستشاري ..

انت بي اعترافك ده لخصت مشكلة السودان بدون ما تفصد ..

انا لله وانا اليه راجعون


#645420 [عباس بن عباس]
3.00/5 (2 صوت)

04-23-2013 03:10 PM
ويغيث محتاجها..بل ان اياديه البيضاء وصلت الى ابتعاث الصحفيين الى خارج السودان في دورات تدريبية.


فات عليك ان تقول...من جيبه الخاص...اياديه البيضاء...بيضاء..بيضاء...


#645370 [المشتهي الكمونية]
4.50/5 (4 صوت)

04-23-2013 02:14 PM
أسلوبك مثل أسلوب اللص المتغطرس أمين حسن عمر الذي أراد أن ينفي تهمة الفساد ضده فأثبتها بغباء يحسد عليه ،، أنت الآن وبذات التفكير الغبي تريد أن تقول لنا أنك وقفت ضد إرادة الوزير كمال عبد الطيف فتكشف لنا عن علاقتك الوثيقة به وبعدد من رموز العصابة ممن يلبون مآدب وعزائم العشاء في بيتك ، لماذا لا تكشف عن عضويتك في المؤتمر الوطني وجهاز الأمن والمخابرات ، كفاية يا إدارة الراكوبة أرحمونا ، ما باقي ليكم إلا تجيبوا لينا مقالات أخصائي القوادة الطيب مصطفى وكبير المنافقين أحمد البلال


ردود على المشتهي الكمونية
Russian Federation [عباس بن عباس] 04-23-2013 05:49 PM
,والهندي عز الدين...يلا..


المكاشفي...صلاح عووضه...فيصل محمد صالح...
اطهر واشرف كتاب بلادي...
نعلم انهم يضايقونكم..واكل العيش ما فيهو لعب....
اكتبوا لهم من غير افراط..قد يسرهم هذا ويتركوكم تلقطوا رزقكم...
لكن ارجوكم اكتبوا لنا هنا في الراكوبة باسماء مستعاره باتفاق بينكم وبين اهل الراكوبة العزاز...
ارجو ان يجد رائئ هذا قبولا منكم ومن اهل الراكوبة والقراء الاماجد..


عبدالباقي الظافر
عبدالباقي الظافر

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة