المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان إشادة ودعم وتأييد لجبهه الثورية السودانية
بيان إشادة ودعم وتأييد لجبهه الثورية السودانية
05-02-2013 09:15 AM

بسم الله الرحمن الرحيم
بيان إشادة ودعم وتأييد لجبهه الثورية السودانية
من حركة العدل والمساواة القيادة الثورية
بعنفوان الثوار وثبات الأحرار تحّي حركة العدل والمساواة القيادة الثورية السودانية نضالات الجبهة الثورية السودانية في دك حصون الطاغية السفاح وكافة أنظمة وبؤر نظام الإبادة الجماعيه والتطهير العرقي والإستبداد ونحّي مجدداً إنحياز الجبهه الثورية المطلق لشعب السودان وقضاياه المصيريه والحيويه في الديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان والتنمية المستدامة وفي الحفاظ علي كرامة الإنسان السوداني والأمه السودانيه العملاقه ذات الرصيد التاريخي والحضاري والثقافي في إطار الفضاء الإنساني الكبير وبهذا الصدد:- تأكد الحركة علي جملةٍ من المعطيات والقرارات علي النحو التالي:-
أولاً:- التأكيد علي تأييدنا المطلق للجبهة الثورية السودانية ووثيقة الفجر الجديد
ثانياً:- التأكيد علي عدم جدوي الحلول الجزئيه للمشكل السوداني أو المسأله السودانيه سيما قضايا الهامش السوداني وإدارة التنوع والمستهدفهَ من قبل الأنظمه التقليديه الكلاسيكيه وقوي الظلام والرجعيه المحليه والأقليميه والإستبداد الشمولي التي شنت الحرب علي أهل السودان منذ فجر الإستقلال
ثالثاً:- الترحيب الأمين بمبادرات توسيع مواعين ومسارات وتحالفات الجبهه الثوريه السودانيه في إطار الفجر الجديد لتشمل كافة الحركات الثورية والتنظيمات الوطنية وكافة القوي السياسية في إطار الشأن السوداني أو المعضله السودانيه.
رأبعاً:- التأكيد علي عدم أهلية منبر الدوحه لجلب السلام في دارفور أو في أي جزئ من أجزاء السودان الكبير وذلك لعدم توفر المعايير الدوليه والشروط الموضوعيه والفنيه بإعتبارها دوله هي نفسها تفتقر للديمقراطية ومعايير حقوق الإنسان والحياد الإيجابي علاوة علي حقائق الجغرافيا والتاريخ والتجربه الإنسانيه.
خامساً:- التأكيد علي أستعدادنا التام للإنضمام لوثيقة الفجر الجديد والتحالف مع الجبهه الثوريه السودانيه
سادساً:- ندين بشدة إستخدام الطعام والدواء في حرب الإبادة والتطهير العرقي التي تشنها الخرطوم ضد السكان الأصلين والمدنيين العزل في دارفور وجبال النوبه ،النيل الأزرق والأعتداء علي مقدرات الشعب وأغتصاب الأرض في شمال السودان وطمس وإغتيال حضارات السودان في كجبار وسد مروي
سابعاً:- نطالب النظام بالوقف الفوري في الإستمرار في بيع أراضي السودان ومشروعاته الحيويه للإجانب تحت ستار الإستثمار خدمةً لأجندة الإجنبيه وخصماً علي السيادة الوطنيه وتفريطاً لأمنها وسلامة أراضيها
ثامناً:- التحية مجدداً لقادة الجبهه الثورية ممثلة في القادة
1/القائد/مالك عقار
2/القائد /عبدالعزيز الحلو
3/القائد /ياسر سعيد عرمان
تاسعاً:- التحيه لقادة حركة جيش تحرير السودان:
1/بقيادة القائد/مني أركو مناوي
2/التحيه لرئيس ومؤسس جيش حركة تحرير السودان بقيادة القائد الأستاذ/عبدالواحد محمد النور
3/التحية لرئيس حركة العدل والمساواة القائد الدكتور/جبريل إبراهيم محمد
والتحيه لقادة القوي السياسيه السودانيه ومنظمات المجتمع المدني السوداني والفعاليات السودانيه في إطار وثيقة الفجر الجديد.
عاشراً:- نؤكد دعمنا اللامحدود لكافة مبادرات الوحدة لكامل مكونات الحركات الثورية والتنظيمات السياسيه في إطار الفجر الجديد والتحولات والمتغيرات السياسيه التي تلفُ الحياة السياسيه السودانيه وتنتظم مساراتها وأنساقها
والتحيه للرفاق قادةً ،جنوداً ،شعباً وللفجر الجديد
أحدي عشر:- التحيه لأهلنا في معسكرات الصمود والكرامه والتحدي من نازحين واللاجئين في الهامش السوداني المطضرب.
المجد والخلود لشهداءنا الأبرار
وعاش كفاح شعبنا البطل في سبيل الحريه والكرامه
القائد/سليمان أزيرق
الناطق الرسمي لقوات حركة العدل والمساواة القيادة الثورية
الأراضي المحررة بدارفور
ثريا:008821621226006
Adam_201168@yahoo.com
صدر بتاريخ2/5/2013م


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1676

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#655380 [معزب من الغربه]
0.00/5 (0 صوت)

05-04-2013 10:42 AM
لاخير فى الصادق ولافى الترابى من جرب المجرب حلت به اندامه ولاخير فى الحركات المسلحه التى قتلت الشعب الاعزل ثم تبحث له عن حل والاحسن وهم طلاب وظايف الله فى عون الشعب السودانى المغلوب عن امره (كماقال اهلنا فى شمال كردفان اغتصاب النساء واخذ الاموهل هى ملك للمؤتمر الوطنى كى يفعلوا بهم كل الفعايل ان يكون ريئس للسودان ام الغايه تبرر الوسيله


#654356 [ابو محمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-03-2013 04:08 AM
اتمني النصر للشعب السوداني المغلوب علي امره بين نيران الحكام والتمرد العنصري
لا نصر الله من اراد سوءا بشعب السودلن البطل
دمر الله كل من له اجندة خفية خارجية او طمع شخصي او هوى في نفسه


#654018 [شوك كتاد]
0.00/5 (0 صوت)

05-02-2013 06:17 PM
يا ناس العدل والمساواة نحن لا ننسي
1-الدكتور خليل ابراهيم عليه رحمة الله هو من كان يجيش البسطاء ويدفع بهم لمحرقة الحرب فى الجنوب وما انتم الاذراع للمؤتمر الشعبى
2- المؤتمر الوطنى و الشعبى وجهين لعملة واحدةو يمكن ان يتحدوا فى اى وقت
3- اذا كنتم جادين فىحل المشكل السودانى ما هذا التشظى و التفتت الذى لا ينتهى هل تريدون ان تصبحوا كلكم رؤساء بعد زوال الانقاذ . ام تتقاتلون فيما بينكم و تطول معاناتنا
4- اذا ارادت الجبهة الثورية تاييدنا فمالنا وعرضنا ودمنا حرام وخط احمر ما دمنا مواطنين عزل ولم نحاربهم. ما علاقة ام روابة ودلق التوب وام سديرة و العطشان بقوات الحكومة واذا لم يراعوا هذه لن يجدوا من يؤيدهم وسوف تكون رمضاء الانقاذ خير من نار الجبهة الثورية على الاقل هى لم تروع اطفالنا وترمل نساءنا


#653890 [ثوري]
0.00/5 (0 صوت)

05-02-2013 03:44 PM
التحية للجبهة الثورية وجميع قياداتها التي تعطينا كل يوم جديد درس في الوطنية والكرامة والتضحية والتحية الخاصة لحركة العدل والمساواة بجميع فصايلها في ميادين الشرف والتضحية والنضال من اجل شعبنا والعشم أن تضمئن الجماهير السودانية بانها جزء حقيقي من الجبهة الثورية عمليا وفكريا ونظريا وتأكد بأن لامرجع لها غير الجبهة الثورية ووثيقة الفجر الجديد لانه صراحة الكثير من جماهير شعبنا لها تخوفات من حركة العدل والمساواة نسبة لظروف تكوينها ومرجعية قيادتها الاسلامية وارتباطها بدبابين الحركة الاسلامية في وقت سابق حيث اصبحت الجماهير لاتثق في الاسلاميين بتاتاً واصبحت كلمة كوز او اسلامي مسبة هذه الايام في الشارع السوداني وتخاف أن تكون الحركة معول هدم في يد الترابي والصادق المهدي لاجهاض اي تغير حقيقي بعد سقوط الحكومة ... هل ضمأنت حركة العدل والمساواة جماهير الشعب السوداني بانها لن تحيد عن مبادئ الجبهة الثورية والفجر الجديد أبداً حتى تتلاحم الجماهير مع الثوار وتخرج وتملاء الشوارع وتسقط الحكومة بالخرطوم.


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة