المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان هام من تحالف قوي المعارضة السودانية بالولايات المتحدة الأمريكية
بيان هام من تحالف قوي المعارضة السودانية بالولايات المتحدة الأمريكية
05-08-2013 11:50 AM

بيان هام من تحالف قوي المعارضة السودانية بالولايات المتحدة الأمريكية
حان الأوان لاسقاط نظام المؤتمر الوطني


الي جماهير شعبنا الصامدة في كل مكان داخل السودان وفي المهاجر ومعسكرات النزوح .. نخاطبكم اليوم باسم تحالف قوى المعارضة السودانية بالولايات المتحدة الأمريكية في ظل هذه الظروف الحرجة والمعقدة التي تمر بها بلادنا..
ان كل الدلائل تشير الي أن نظام المؤتمر الوطني يترنح و يلفظ أنفاسه الأخيرة ويتضح ذلك في التخبط والارتباك عند مواجهتة للمواطنين العزل في أم دوم بالعنف المفرط واستخدام الذخيرة الحية لفض التظاهر السلمي ضد بيع أراضي المنطقة للمستثمرين الأجانب ومحسوبي المؤتمر الوطني دون مراعاة لحقوق أهالي أم دوم في استثمار أراضيهم اقتصاديا بالزراعة والخطط الاسكانية.
أننا ندين العنف الذي إدي الي استشهاد الشاب محمد عبدالباقي وجرح العشرات واعتقال أكثر من ستين من المتظاهرين و ندعم قضية مواطني أم دوم ونطالب بمحاسبة كل من شارك في هذه الجريمة ونحذر مليشيات وأجهزة قمع النظام بان كل هذه الأعمال الإرهابية تجاه المواطنين العزل مرصودة وان التمادي في استخدام العنف لحماية نظام المؤتمر الوطني سوف يرتد علي نحرهم من جماهير الشعب وقواه الثورية.
لقد حشدت حكومة الإنقاذ كل امكاناتها الاعلامية لتغبيش وعي الجماهير وصرفهم عن انتصارات الجبهة الثورية وهو فصيل للمعارضة السودانية الموحدة وأنها محاولة لتمثيلية سيئة الإخراج لستر عورة النظام الفاشي التي كشفتها الانتصارات العسكرية والحراك الجماهيري المتنامي في القضارف و أم دوم و كجبار وكل مدن وقري و مخيمات اللجوء في السودان لاستئصال نظام المؤتمر الوطني الفاسد بقيادة مجرمي الحرب المدانين من المحاكم الدولية في جرائم الحرب ضد المواطنين العزل في دارفور و جنوب كردفان والنيل الازرق وهم الذين استخدموا المرتزقة من كل مكانلتدمير وحرق الأخضر واليابس بقذائف طائرات الموت.
ان فشل محادثات أديس أبابا بين وفدي الحركة الشعبية (فصيل الجبهة الثورية) ووفد المؤتمر الوطني حدث نسبة للرفض والتعنت المقصود لعدم مناقشة القضايا الإنسانية وفتح الممرات الآمنة لتوصيل الإغاثة للمتضررين من جانب وفد الحكومة وذللك للاستمرار في سياسة استخدام تجويع المواطنين ومنع الإغاثة عنهم كسلاح وللضغط في المناقشات لتمرير الحلول الجزئية. وعليه فنحن نشيد بتمسك وفد الحركة بمرجعيات القرار 2046 و الاتفاقية الموقعة في يونيو 2011 والرؤية الواضحة للحل الشامل والذي يبدأ بتفكيك النظام واستبداله بنظام ديموقراطي يؤسس لدولة المواطنة و الحرية والسلام.
ان جماهير شعبنا ملت ونفذ صبرها من كل الحيل وأساليب الغش والكذب الفاضحة والتي تبثها الآلة الإعلامية لنظام الإنقاذ ضد قوي المعارضة. ان واجبنا مواصلة النضال وتوسيع وتعدد الجبهات وتفويت الفرصة علي المؤامرة الإعلامية وحشد طاقات الجماهير واستنفارها لمواصلة الاحتجاجات و التظاهرات وصولا للاضراب السياسي العام و العصيان المدني كسلاح مجرب لجماهير شعبنا وتنفيذالبرنامج الثورة المحمية بطلائع قوي الجبهة الثورية وبالتنسيق مع الوطنيين و الشرفاء من أبناء قواتتنا المسلحة.

عاش نضال الشعب السوداني والمجد والخلود للشهداء.. وأنها لثورة حتي النصر.


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 796

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#660495 [مع العدالة]
0.00/5 (0 صوت)

05-08-2013 09:55 PM
ياناس امريكا ارسلوا الى كل السودانيين بيانات العصيان المدنى وادعوا والموظفين لحملة رفض استلام مرتبات الذلة والمهانة ولو فعلوا ذلك لمدة يومين فقط سيكسروا حينها الخوف الذى يبثه النظام على قلوبهم بقطع ارزاقهم وبعدها يسقط الحمار ويذبح فى الشارع كثفوا الحملات فى الاعلام الخارجى خاطبوا كل المنظمات الاقليمية والدولية افتحوا المنابر الاعلامية لتخاطب الشعب المغشوش ...الشعب السودانى يستمع للندن اكثر من استماعة لامام الجامع فى صلاته كثفوا من لقاءاتكم الاذعية والتلفزيونية لا تعزلوا احدا معارضا ايا كان وحدوا خطاب الخارج واعلموا ان الشعب مغيب يحتاج الى من يذكره بماضى الثورات والبطولات


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة