المقالات
السياسة
كلنا اولياء دمك يا( رحاب)
كلنا اولياء دمك يا( رحاب)
05-14-2013 03:07 PM


ما زالت الانقاذ تمارس سقطاتها الاخلاقيه و عدم مسؤليتها تجاه مواطني السودان و يوكد تماما باتهم غير جديرين بادارة دفة الوطن. تعرضت سابقا في احدي كتاباتي الي شكل العلاقه التي تربطنا بمصر .و كان هذا قبل ماساة الشهيده (رحاب )التي اصبحت ماده خصبه في ايدي اقلام الصحافه المصريه يكيلون بها القذف و السب و الشتم علي الملاء الي كل سوداني .في كل الشعوب علي وجه الارض يوجد الطالح و الصالح و نماذج سيئه في الخارج من السودانين و تطرقت الي ذلك ايضا مبينا ان ذلك نتاج لحكم الفاشا اسلامويين لكن ما حصل في الهرم يبين تماما ما يكنه الشعب المصري للسودان من حقد و كره و عنصريه بغيضه و قبل ان استرسل هذه نماذج من ما نشر في الحادثه.



كتب بهجت أبو ضيف ومى عنانى (صحيفة اليوم السابع المصريه)

شراهته ورغباته الجنسية التى تتملكه دفعته للتخلى عن كرامته والزواج من طبيبة سودانية متوسطة الطول، بها مسحة قليلة من الجمال، إلا أنها ذات نفوذ كبير ومعلومة لدى رجال الأعمال والأثرياء العرب، بالإضافة إلى امتلاكها ما يبحث عنه ويوفر له حاجته وسعادته، فهى تدير شبكة دعارة كبيرة بدولتى الإمارات ومصر، تستقطب الساقطات وتستضيف الرجال الراغبين فى المتعة المحرمة.
لديها عدد كبير من الفتيات الآتى يحملن جنسيات عربية مختلفة، بالإضافة إلى توفيرها ممارسة الشذوذ مع الرجال للراغبين فى هذا النوع من الجنس.
ارتضى على نفسه أن يكون زوجاً لها ليشبع رغباته من جنس ومخدرات كانت توفرها له، فأقام بصحبتها وبدأ فى إهمال عمله الذى سافر وتحمل الغربة فى الإمارات من أجله ونجح فى أن يصبح صاحب شركة من أكبر شركات النظافة بالإمارات.
5 سنوات مضت منذ تعرفه عليها وزواجه منها وحاله لم يتغير، يكتفى بإشباع رغباته ويغض نظره عن أى شىء آخر حتى جاء اليوم الذى قرر زيارة مصر لقضاء إجازة بها.


كتب محمد الجارحي (صحيفة الوطن المصريه)

"أنا مقتلتهاش.. هي اللي رمت نفسها من الدور التاسع.. أصل أنا كنت ماسك سكين لها.. وطعنتها طعنة بسيطة.. وقولتلها لازم أموتك يا بنت الكلب.. أصلك إنت ست خاينة.. أصلها بتتزعم شبكة دعارة دولية في الإمارات وفي مصر والسودان ولها علاقات قوية مع رجال أعمال ومسؤولين وعدد من اللأثرياء العرب في الثلاث دول.

هكذا بدأ شريف.ث "46 عامًا" صاحب شركة نظافة في الإمارات الذي تخلص من زوجته رحاب.م "42 عامًا" دكتورة نساء وتوليد سودانية الجنسية أثناء زياتهم مصر للتنزه، حيث تبين أن المتهم حاول قتلها بالسكين إلا أنها ألقت بنفسها من الطابق التاسع حتى سقطت جثة هامدة.

سرد المتهم حكاية الزواج من المجني عليها التي بدأت من 5 سنوات، انتهت بقتلها، وقال للواء محمود فاروق، مدير المباحث الجنائية، إنه تزوج من المجني عليها سنة 2008، بعدما تعرف عليها في الإمارات، واستمر الزواج قرابة سنتين متواصلتين دون أي مشاكل حتى أنجب منها طفله عام 2010.

بدأ الشك بعد ذلك يساوره بأنها تحونه، فقرر مراقبتها، وتبين أنها تضع له كميات من المخدرات حتى يغيب عن الوعي ثم بعد ذلك تمارس الجنس مع عدد من الرجال داخل الشقة.



اذا هاهي مصر التي نلقي بانفسنا الي احضانها .

لا نريد ان نخوض في مستنقع السقوط المصري و التطرق الي اخلاق مصر التي تعرفونها جيدا .


اين الاعلام السوداني من ما حدث اين الكم من الفضائيات و لماذا السكوت عن هذا؟ .بعض الاقلام السودانيه تتنفع من السفاره المصريه اذا لن يقوموا باي خطوه ايجابيه في هذا الموضوع بل العكس تماما سوف يعزفون في وتر العلاقات التاريخيه و تلك المقولات التي تضرب بها مصر عرض الحائط منذ الازل .


اذا اذا فشلت الحكومه السودانيه في رد اعتبار الشهيده و السودان يجب علي كل الحادبين علي امر الوطن من مثقفين و سياسين وعمال و طليه و ناشطين وكل شرائح المجتمع بان تتخذ موقف شجاع تجاه الحكومه المصريه و ذلك ممثلا في مقاطعه شعبيه .


1- مقاطعة المنتجات المصريه والتي هي اصلا من اكبر مسببات السرطان

2-التظاهر امام السفاره المصريه و مطالبة الحكومه المصريه بالاعتذار ببيان رسمي صادر من الرئاسه المصريه

3-منع التصاهر مع المصريين

4-اخلاء جميع المستاجريين المصريين للعقارات في السودان



نحن ندعوا الي التغير و رد كرامة السوداني التي اهانها حكامه و مشوار الميل يبتدئ بخطوه........


[email protected]


تعليقات 17 | إهداء 0 | زيارات 3012

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#667268 [سغيل وكاره المؤتمر الوطني]
0.00/5 (0 صوت)

05-17-2013 02:01 AM
مقال جميل منك يا سيد كمبال
وماتنسي قرار مجلس الشوري المصري
بانو اي مصري يتزوج سودانيه يدوه قروش
والغرض استيطان المصريين في السودان
وناسنا مابيقصرو بيبعو امهم علي شان القروش


#665609 [Abuzaid Musa]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 10:22 AM
ياجماعه الحكومة السودانية / دي / ماعندها مشكله في
الدنيا / دي / إلا مع شعبها !!! والله حيرتونا / أهي /
( رحاب ) وقلنا الله يرحمه / طيب / ( حلايب ) برضو الله
يرحمه كمان !!!!!!


#665442 [Faisal]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 03:14 AM
the big problem of all sudanese that they wait the govornment to defend them, you Mr.Kambal why you don't publish your vision in all arabic media and news paiper, why always our reaction come too late.


ردود على Faisal
United States [Abuzaid Musa] 05-15-2013 11:32 AM
( why always our reaction com too late )
الظاهر انك بتتكلم عن نفسك وآخرين في موضوع رد
الفعل ده ! / بس / الأستاذ كمبال بيتحدث عن الإعلام
المصري / مش / العربي !!
ولا ... انت عاوزه يافيصل يمشي يحرر ليك / الفشقه /
و / حلايب / !!!!


#665409 [بربرى]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 01:33 AM
ما يكنه الشعب المصري للسودان من حقد و كره و عنصريه بغيضه و العكس ايضا صحيح..حقيقة يجب ان تقال ،،نحن نعتهم بأقذع الصفات وهم كذلك يفعلون...أذن هى عقدة مستأصلة فى نفوس الطرفين غض النظر عن الجريمة والتى قد يكون لها ما بعدها..رحمها الله


#665378 [قنقر]
0.00/5 (0 صوت)

05-15-2013 12:10 AM
يا الاخوان لماذا لا تعملوا صفحة على الفيس بإسمها حتى يصل ردنا لأولاد بمبة كشر


#665345 [Fato]
0.00/5 (0 صوت)

05-14-2013 10:51 PM
الأخ كمبال تحية وأحترام فى البدء نترحم على روح القتيلة(رحاب)التى رماها القدر فى أوسخ وأتفه بشرية على الوجود وهم المصريين.للأسف ليس عندنا أعلام مهنى بالمعنى الصحيح فالأعلام مسيس ومحرك بالريموت من حكومة الكيزان والحكومة تخاف من المصريين والدليل أرضنا المحتلة والان دخلت فى العرض هذا مع العلم بأن المصريين بيعهم للشرف موثق فى النت والاف المرصريات موجودات فيه لبيع أجسادهم من أجل المال وبمباركة أسرهم التى تكتب الان فى الصحف معرضة روح القتيلة لفرية الزنا والزنا هذا عند المصريين يباع كعلب التبغ ولذا أرجو من كل الأخوة الكتابة فى المواقع الأسفيرية وتفنيد التهمة التى رميت بها المقتولة وأبراز مساوىء المصريين وبضغطة من الزر أرسال صور كل زانيات مصر للفيس بوك وتويتر حتى نسكت الألسن المسيئة لنا كشعب ونأخذ للمرحومة جزء من حقها,هذا للعلم أنى لا أعرف المرحومة ولكن كسودانى هذا أقل واجب يجب القيام به.


#665260 [ركابي]
5.00/5 (4 صوت)

05-14-2013 07:43 PM
كل شعب لديه خصوصية ثقافية وعادات وتقاليد لازم يحافظ عليها انا ضد زواج السودانية بأي اجنبي فما بالك بالزواج من جنسية يشهد لها كل العالم بسوء الخلق والانحطاط ...الزواج مؤسسة اجتماعية خطيرة
ياسلام علي الراحل ابوامنة حامد وقصيدته بنحب من بلدنا ما من بره البلد سودانية تهوي عاشق ود بلد ...
مصر دي العدو الاستراتيجي بتاع السودان ...بتغاظ لمن اسمع الكابلي بيغني مصر يااخت بلادي ياشقيقة..اكيد بيقصد الشقيقة الصداع النصفي ههههههههههههههه


#665255 [كرباج]
5.00/5 (1 صوت)

05-14-2013 07:33 PM
ذكر سفير لبنان فى السودان أيام عبود أنه طلب منه مقابلة الفريق عبود غدا صباحا
قال لم انم تلك الليله سهران أفكر ياربى حصل شنو فى مشكله دبلوماسيه بين السودان ولبنان
اتصلت بالخارجيه اللبنانيه قالوا مافى إى مشكله . وذهبت صباحا مكتب الرئيس وقابلة الفريق عبود وقال لى فى واحد سودانى شغال معاك فى البيت وإنت اهنت الرجل وانا بعتبر نفسى مسئول من كل سودانى ولابد من ان تعتذر للرجل ولو حبيت اعمل معاك مافى مشكله ولكن لابد من الإعتذار
شوفففففففففففففففففففوا الفرق ياناس


#665244 [khaled Othman]
5.00/5 (1 صوت)

05-14-2013 07:07 PM
نحن بنحرق فى دمنا بس اصلا ماعندنا حكومة حريصة على حفظ حق اى مواطن لا فى الداخل ولا فى الخارج بل بالعكس فالحكومة هى نفسها تسعى بكل ماأوتيت من قوة لإنتزاع حقوق المواطبين وسرقتها ورأينا ذلك فى كل مناحى الحياة واخيرها وليس اخرها انتزاع اراضى مواطنى الجريف وام دوم بل وصل بها الحال الى قتل المواطبين دون اى رادع ولا وازع دينى او اخلاقى فى سبيل الحصول على متر ارض .
فكيف بها ان تلفتفت الى مواطنه مسكينة خارج حدود الوطن وفى ارض مصر الشقيقة كما يحلو لحكومة السودان تسميتها وهى التى انتزعت اراضى اهل السودان وحذرتهم ان لايلأتوا على ذكرها لاجهرا ولاسرا
ويكفيك ياأخى توقيع الحكومة على اتفاقية الحريات الأربعة قبل ان يجف الحبر الذى كتبت به ومصر مازالت تماطل الى هذا اليوم واجزم بأنها لن توقع مع العلم اننا لن نستفيد من هذه الحريات لا أربعة ولاحتى عشرة بل هى المستفيد الأول والأخير فهاهم المصريين اليوم فى السودان ملأوا الأرض بالفاقد التربوى وخريجى السجون والبلطجية والعاطلين عن العمل .
كان الله فى عون رحاب وامثال رحاب


#665204 [ahmedali]
5.00/5 (2 صوت)

05-14-2013 06:20 PM
ما اجمل كلامك ياكمبال فالمصريين شعب لااخلاق له ويمكن شراؤهم بمليم وهم مثل الخنازير لاغيرة لهم علي زوجاتهم ويمكن لاي شخص ان يدخل منزل مصري واذا شعر المصري برغبتك في زوجته فسيخرج لاي سبب ويترك لك الجو المهم الفلوس واسال اي رجل من اي جنسية عربية فالجميع يعلم ذلك


#665182 [انصاري]
2.63/5 (4 صوت)

05-14-2013 05:42 PM
المصريون أعداء الله والحياة والانسانية جدهم تحدى ملكوت الله وإدعي الالوهية فاليكن اي مصري هدف مشروع
في ظل تمييع القضية والتلاعب بها، وعدم إتخاذ إجراءت عادلة وهذا متوقع،إن حدث العكس كفي الله المؤمنيين شر القتال، ومن يهن يسهل الهوان عليه أنظروا الكذب والافتراء والنفاق الصراح، والصراخ بعد مباراة الجزائر والمصريين بعد هزيمتهم المستحقة من الجزائر، بأمدرمان أقرأوا الشتيمة الافتراء، وسكاتنا "كأنهم ماسكين علينا زله" أما قصة سفاره ومسئوليين دي درامة سوداء ديل بكرموا في يحي الفخراني، من قروش محمد احمد السوداني، ومصر محتلة حلايب رجاله وحقارة وفهلوه وشطارة، اما قصة الاخلاق دي يا مصريين خلوها مستورة، انتم آخر من يتحدث عنها


#665135 [مواطن]
1.00/5 (1 صوت)

05-14-2013 04:57 PM
السودان يحتاج الى معتصم آخر يغير على نساء دولته ويجرد الجيوش على كل من
ينهش أعراضهن .. أشباه الرجال الديوثون يحكمون السودان همهم ملء بطونهم
واشباع شهواتهم الجنسية والتنكيل بحرائر السودان واغتصابهن .


#665126 [عبده]
4.00/5 (2 صوت)

05-14-2013 04:49 PM
بسم الله الرحمن الرحيم ان المصيبة هي ان الحكومة السودانية لاتدافع عن رعاياها احياء أو أموات همهم الوحيد هو كنز أموال المغتربين بفرض المساهمة الوطنية وغيرها من الرسوم التي تدفع في جهاز المغتربين الذي لايقدم اي شئ نقول للاخوة المصريين اتقوا الله فينا نحن السودانيين لان الشعب السوداني معروف بانه يحترم الغريب خاصة المصريين لذلك مافي داعي لهذة الكتابات السخيفة عن هذة الدكتورة المرحومة دون اي دليل واذا كان كذلك فأن في مصر العديد من أماكن الدعارة لكن هل كل المصريين كذلك؟ بالطبع لا ولذلك نرجو من الاخوة الصحفيين عدم الاستهتار والاستخفاف بالشعب السوداني بمثل هذة الكتابات التي لاتخدم شعبي وادي النيل والاسلام يمنع الاستهزاء والتهكم علي الناس .


#665114 []ديامي]
3.00/5 (2 صوت)

05-14-2013 04:35 PM
شالو مويتنا .. وشالو حلايب .. وحلفا وحكمونا وما زالو واغلب مصائب السودان منهم .. المصريين ديل زي المسامير بدون دق ما بيمشو


#665113 []ديامي]
2.00/5 (1 صوت)

05-14-2013 04:31 PM
نحن كسودانيين نتحمل ونستاهل كل ما يحصل لنا من المصريين وكل اصحاب البشرة الفاتحة , فنحن وحتي في السودان نحس بالدونية تجاه اولئك .. ياخي المصريين واللبنانيين والسوريين وغيرهم ماسلين السودان وماسكين احسن المواقع في الخرطوم والسودان وبعد ده يعاينوا لينا من فوق لي تحت .. والله قبل فترة كنت واقف منتظر قدام بقالة في العمارات ... وجا واحد مصري سايق كامري واتشاكل مع سوداني سايق موتر وفي نص الشكله قال للسوداني انا ح اضربك بالجزمة علي راسك والمشكلة انو السوداني كان رجل شرطة .. وطلع الكارنية للمصري . اتخيل المصري شال الكارنية وكرفسو بيدو .. والله انا ما قدرتا استحمل نهاااائي وقطعتا ليك في المصري كف لمن هو زاتو اتكيف .. واتخيل انو الواقفين اغلبهم عاوزين يشاكلوني وقالو ياخي الراجل ده ضيف في بلدنا . اتخيل كمية العباطة والسزاجه دي .. بالجد نستاااااهل يطلعو في راسنا ياخي والله لبناني جوة ادارة الجوازات في الخرطوم رفض يقيف في الصف قال ما بيقيف مع ع ب ي د والناس واحد فيهم ما فتح خشمو قال بقم .. بالجد في شنو ونحنا مالنا وما شين لي وين والبلد دي حقت منو


#665085 [Faroog]
5.00/5 (2 صوت)

05-14-2013 03:57 PM
ما كان لك أن تنقل هذا الغسيل القذر الذي تطفح به الصحافة المصرية
كان الأجدى أن تتحرك في صمت مع المهتمين من المحاميين وملاحقة هذه الصحف وكتابها أما القضاء المصري أو السوداني حسب الاختصاص
ما زال بإمكانك وكل الحادبين وأؤلياء الدم التحرك في هذا الاتجاه دون إغفال الجانب الأهم وهو تبرئة المرحومة حتى ينال القاتل جزاءه العادل
أما مسألة محاسبة كل مصري فذلك تعميم وحماقة
مهما حدث فهناك دور لن تلعبه غير السفارة السودانية فيجب عدم خلط الأوراق
مطلوب بيان بالعمل من المهتمين والقانونيين
فهل من مجيب


ردود على Faroog
[الخطيب] 05-14-2013 05:56 PM
و مالك تدفن رأسك يا فاروق في الرمال مثل سادتنا و توصي بكبت الفضيحة التي بات يعلمها القاصي و الداني في عصر الفضاء المفتوح .. و كيف للكاتب ان يحمل عبء القضية لوحده ؟؟ و ليس لنا سوي الانبطاح و التباكي علي لبن مسكوب و كرامة اهينت .. و بالامس يتسابق اهل الرياضة بما فيهم وزير خارجيتنا الاسبق مصطفي اسماعيل لدفع 200 ألف دولار لاستقدام لعيبة الصف الثاني من فرقة الاهلي ( المصري ) من اجل تكريم رئيس نادي المريخ الاسبق !!!


#665078 [الدولي]
3.00/5 (2 صوت)

05-14-2013 03:48 PM
يا استاذ انت مصدق انه في اعلام سوداني امثال الهندي عزالدين والطيب مصطفي الذي يتباكي علي المصريين ديل مابكتبو حاجة ضد المصريين ديل كلاب للمصريين وبعدين القنوات بتاعتنا ماعندها فكر عالي لدرجة تدافع عن سمعة مواطن سوداني ياخي احمد ادم اشتم كل يوم في السودانيين وكل الاعلام المصري خاض في قضية الطبيبة دي بالحق والباطل ونحن قنواتنا برامج سخيفة اعداد فطير تقديم سمج وكلها اغاني واغاني واغاني واغاني وونسة وكمان بعد كم يوم كرمو يحي الفخراني وماقصرو تب نقلو التكريم في النيل الازرق عشان كدا ماتعشم انه الاعلام يدافع عن سمعة زول سوداني


كمبال عبد الواحد كمبال
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة