المقالات
السياسة
خصخصة الأندية السودانية .. الأساليب والمعوقات ! 1-2-3
خصخصة الأندية السودانية .. الأساليب والمعوقات ! 1-2-3
05-19-2013 03:39 AM


إستضاف برنامج البحث عن هدف الذي تقدمه الزميلة ميرفت حسين على قناة النيل الأزرق مساء كل خميس أستاذنا الجليل محمد الشيخ مدني أبو القوانين وأحد المسؤولين في سوق الأسهم للحديث عن خصخصة الأندية الرياضية.
لا شك إن مشروع خصخصة الأندية يعد نقلة نوعية في مسيرة الرياضة ولكنه يحتاج إلى شركات متخصصة في بناء المنشآت الرياضية على المستوى العالمي، بأعلى المعايير والجودة العالمية فالخصخصة تعد العمود الفقري وتسهم في تطوير اللعبة على كل الأصعدة فنية وإدارية وغيرها.
لا نريد أن ندخل في الأمور السياسية والأوضاع الحالية والظروف التي تمر بها البلاد فالوضع لا يخفى على الجميع والأمور باتت واضحة فلنتحدث بكل صراحة ووضوح شفافية وموضوعية عن اللعبة التي عشقناها وأدواتها وضيوف البرنامج الذين تحدثوا عن خصخصة الأندية الرياضية والكل يعلم بيننا وبين الخصخصة سنوات ضوئية بالإضافة إلى التخبط الفني والإداري الذي يحدث في رياضتنا يعيق أي مشروع.
قبل الخوض في هذا الموضوع الشائك والمعقد يجب علينا أن نعرف معنى الخصخصة وسياستها وأدواتها التي تحول ملكية الأندية العامة إلى ملكية خاصة لأفراد أو شركات لأنه مشروع ضخم وليس بالسهولة التي يتصورها جماعتنا والأستاذ محمد الشيخ مدني والضيف فحديثهم عن الخصخصة بعيد كل البعد عن الخصخصة وأدواتها وهنا أقول إلى أستاذنا الجليل مشروع ضخم كهذا لن يكون من خلال برنامج أو مقال في صحيفة حتى يتسنى للجميع الاطلاع على مدى إمكانية تطبيقه.
مشروع الخصخصة يحتاج إلى ألف صفحة ومؤتمر وندوات ويحتاج إلى تخطيط إستراتيجي وبنية تحتية وتوسع في المنشآت الرياضية وصيانة المنشآت الرياضية الحالية وتحسينها بما يحقق متطلبات واحتياجات الرياضة الحديثة، لكي تكون جاذبة للإستثمار وكذلك تغيير وتطوير اللوائح والأنظمة المعيبة المعمول بها حالياً وسن القوانين التي تؤسس لمناخ استثماري جاذب وناجح يضمن حقوق المستثمر.

لك الله يا وطني فغداً ستشرق شمسك

إلى اللقاء في الحلقة القادمة


[email protected]



تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 620

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نجيب عبدالرحيم
نجيب عبدالرحيم

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة