المقالات
السياسة
لوم الحجار والجبال !!
لوم الحجار والجبال !!
05-23-2013 04:09 AM


رنّ جرس باب الشقة بينما كانت (عفاف) منهمكة في طي الأغطية وتسوية أسرّة أبنائها وترتيب الغرف، بعد أن تركها الأولاد (تضرب - تقلب) وانطلقوا مسرعين للحاق بترحيل المدرسة .. جفلت فزعة من صوت الجرس وتوجهت نحو باب الشقة والصقت أذنها به وهي تسأل في تردد:
مين في الباب ؟!
جاءها صوت جارتها في الحي (صفوة) من وراء الباب تطمئنها قائلة:
افتحي .. أنا صفوة.
أسرعت (عفاف) بفتح الباب ورحبت في دهشة بجارتها، التي كانت تحمل كيسا بلاستيكيا تطل منه ملابس توحي هيئتها بأنها حشرت فيه حشرا على عجل، تقدمتها نحو الصالة وقد منعها الذوق وأدبيات حسن الضيافة من سؤالها عن السبب في تلك الزيارة الصباحية المبكرة، ولكن (صفوة) عفتها من الحرج فأوضحت لها قائلة:
أنا جاية أقعد معاكم لمن أشوف آخرتا مع (فتح الرحمن) ده .. مرقتا من البيت قبال ما هو يمشي الشغل .. قلتا ليهو غايتو الليلة يا أنا يا أمك في البيت ده .. اختار ليك واحدة فينا.
أمسكت (عفاف) نفسها بمشقة من أن تدلي بتعليق حاد على هذا التصرف الصفيق من (صفوة) .. فاختارت كلماتها بعناية حتى لا تغضب جارتها وقالت:
حقو ما كان تختي روحك وتختيهو في الحتة الصعبة دي .. مافي راجل بيخلي أمو عشان مرتو .. وبعدين عايزاه يمرقا من البيت يوديها وين يعني؟ مش لسه باقي ليها شهر على بال ما الزيارة تنتهي؟!
اكتفت (صفوة) بهز كتفيها استخفافا وقالت:
بي طريقتو يحل قضيتو!
أخفت (عفاف) امتعاضها ودعت جارتها لأخذ راحتها بالكامل فالبيت بيتها، ثم عادت لتكمل تنظيف الشقة وهي تسترجع تفاصيل مشاكل جارتها في الغربة من والدة زوجها، والتي كانت (عفاف) قد تابعتها عن قرب هي ونصف السودانيات المقيمات في إحدى مدن الخليج، فشمار المشاكل بين (صفوة) ونسيبتها كان فاكهة اللقاءات والونسات التلفونية بينهن.
لا تختلف اثنتان من السودانيات المقيمات في تلك المنطقة من الدولة الخليجية على ضيق خلق (صفوة) وحدة طبعها، كعدم اختلافهن على تحكمها في زوجها (فتح الرحمن) وانسياقه الغريب وراء نزواتها، وحرصه على تلبية طلباتها ونزعاتها الشوفونية التي اشتهرت بها بين المغتربات في تلك المدينة.
لذلك فقد وضعن اللوم عليها دون تردد عندما تناهت إلى أسماعهن (خبارات) خلافاتها مع النسيبة، التي استقدمها ابنها (فتح الرحمن) لتقضي معهم ثلاثة أشهر، ترتاح فيها من شقاء السودان وتجري بعض الفحوصات الطبية للاطمئنان على صحتها، وكي تؤانس أحفادها الذين طالت غيبتهم عنها عدة سنوات، لأن (فتح الرحمن) لم يعد للسودان طوال سبع سنوات منذ زواجه من (صفوة) وقدومها معه للخليج.
قضت (صفوة) يومها في بيت (عفاف) مرتاحة البال، بل ونامت بضعة ساعات بعد أن أغلقت الموبايل و(سدت دي بي طينة ودي بي عجينة).
عندما عاد (مصطفى) زوج (عفاف) وأبناؤها بعد الظهر إلى البيت، أيقظت (صفوة) كي تتناول وجبة الغداء معهم، فجلست وسطهم تأكل بنفس مفتوحة .. سألتها (عفاف) وهي تحاول كظم غيظها:
عاد يا صفوة قلبك ميت .. كيف هان عليك تاكلي وانتي ما عارفة أولادك هناك أكلوا وللا لسه جيعانين؟!!
ضحكت (صفوة) وقالت باستخفاف: أبوهم ما بديهم عوجة.
بعد انتهاء الغداء انسحبت (عفاف) مع (مصطفى) الى غرفتهم وتركت (صفوة) لتنظف السفرة من بقايا الأكل حسب طلبها .. وما أن أغلقت باب الغرفة خلفها حتى قالت لزوجها:
عاد الليلة صفوة دي اشتهت ليها طلقة ساكت بس .. شوفا زنقت فتح الرحمن في خانة اليك كيف؟ حقو انت تتصل بيهو عشان تحلوا المشكلة وترجعوا الغبيانة دي لي بيتا.
وافقها (مصطفى) وقال:
كدي نستناهو لغاية المساء .. لو ما جا أنا بتصل بيهو عشان يجي ونحل المشكلة.
لم يحتج (مصطفى) للاتصال بـ (فتح الرحمن) فبعد المغرب بقليل رنّ جرس الشقة .. دخل (فتح الرحمن) وطلب من (مصطفى) أن ينادي على (صفوة) .. بعد طول انتظار خرجت (صفوة) من الغرفة وهي ترسم على وجهها سيماء الغضب و(الحردان) ..
عادت (صفوة) للغرفة وعلى وجهها ابتسامة نصر واسعة وقالت لـ (عفاف) وهي تجمع ثيابها في الكيس:
ما قلتا ليك ما تخافي علي؟ أها قال حلا للمشكلة ودّا أمو لي ود خالتو عشان تقعد معاهم لغاية ما يعمل ليها إجراءاتها ويسفرا وجاني يرجعني البيت!!

السوداني


تعليقات 14 | إهداء 0 | زيارات 2333

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#675858 [القافل على كرت ميت]
0.00/5 (0 صوت)

05-25-2013 12:46 PM
ود السرور!


#675019 [um ahmed]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 01:41 PM
اختى الكريمه 00 منى سلمان 00 حياك الله . اختى دائما تكتبى فى المواضيع الاجتماعيه الهادفه باسلوبك الجميل الشيق وعندك هنا موضوع جاهز اريدك ان تكتبى فيه وهو موضوع غيرة النساء وحسدهن من بعض لان الحكايه دى كترت فى الراكوبه واكون لك شاكره . ودمت


ردود على um ahmed
[ليدو] 05-25-2013 01:46 PM
لا عليك أختي أم أحمد ، كوني دوماً يا أختي كشجرة الصندل ، كلما تطرقها الفؤوس تزداد عطراً ، نرفعي عن الصغائر أختي الكريمة ولا تلتفتي مطلقاً للوراء مهما تطاول عليك الجهلة الغيورين ورموك بحجارتهم التي تقطر حقداً وحسداً وسماً زعاف ،، يكفيك يا أختي هذا الإحترام والتقدير الكبير الذي تجدينه من قراء هذه الصحيفة .. تقبلي وافر إحترامي وتقديري .

United States [عبود] 05-24-2013 10:23 PM
هدئ من روعك يا أخت (أم احمد) الموضوع ما بستهال وأظن منى سلمان أعقل من أن تزج بنفسها في مشكلة هامشية مثل هذه.. بعدين أنا آخذ عليك وعلى الاخت (السودانية) أيضا أخطاء في كتابة تاء (المخاطبة) وإلحاق الياء بها خلافا للقاعدة وشجعني على ذلك قولك: (الخلق بضم الخاء واللام) فلماذا إذن تفوت عليك معرفة هذه الاشياء الصغيرة: (استعجلت) (كتبت) (سمعت) (فهمت) (وانت) وكذلك الاخت سودانية أخطأت في (قمت) و (سمعت).. وأخيرا قولوا بسم الله والموضوع بسيط مجرد سوء فهم وليس حـسـد.. باركوها..


#674859 [um amed]
0.00/5 (0 صوت)

05-24-2013 09:51 AM
كلام غريب يا 00 السودانيه 00 اتقى الله ولا تكذبى .اولا 0 تقولى تعليقاتى كلها اثنى واشكر فى نفسى والمع فى تصرفاتى ؟ ايى تصرفات لى حتى المعها؟ ولا اشكر نفسى بل العكس تماما تعليقاتى دائما اشكر فى الناس وافرح لفرحهم واحب الخير لهم ولا ابخس الناس اشياءهم عكسك تماما . اما اذا كنتى تقصدى هذا التعليق فاننى لم اكتبه لقصيرى الفهم مثلك وانما كتبته للذين يفهمون فى هذه الراكوبه والذين اكن لهم كل احترام وبفهمونى دائما فهم صحيح وليس مثلك لاننى قصدت من خلاله ليس شكر نفسى كما فهمتى بقصر فهمك وانما ابين اشياء يفهمها اصحاب الفهم السليم . ولدرجة حقدك على استعجلتى فى تعليقك المسيئى لى لدرجة كتبتى اسمى خطا ثانيا 0 تقولى لى ما سمعتى بالمثل البقول شكار نفسو ابليس . كانك تقصدى انى ابليس؟ والعياذ بالله ايه لزوم دا كلو .الله يسامحك . ثالثا 0 تذكرى لى الايه الكريمه 00 ولا تزكوا انفسكم 00 سبحان الله تستشهدى بالقران الكريم وانتى بعيده عنه كل البعد ولا تعملى باياته الكريمات . والقران دعانا لحسن الخلق بضم الخاء واللام وانتى ليست بذلك بدليل تعليقاتك كلها اساءات وتطاول على الناس وتنم عن سلوكك واخلاقك السيئه . فلا تدعى انك شيخه وتنصحينى . رابعا 0 ايه حكاية كل مره ناطه لى واحده ما معروفه جايه من وين وتسيىء فينى من غير سبب فى هذه الراكوبه . سبحان الله كنت بسمع بغيرة النساء من بعضهن وحسدهن لبعض لكنى تاكدت تماما من خلال تعليقات بعض النساء فى هذه الراكوبه لشخصى وصبحت انا مكان تفريغ امراضهن وحقدهن وحسدهن وغيرتهن من غير سبب جنيته ومثال انتى . وكفانى الله شركن . واخيرا افوض امرى الى الله انه بصير بالعباد . وحسبى الله ونعم الوكيل ولا تنسى ان اليوم جمعه وربنا لوحده شاهد على ظلمك لى


#674688 [عادل احمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 10:35 PM
كما اسلفت في تعليق عن هذا الموضوع أود أن اسرد للقراء هذه القصة الواقعية لآحد أقربائي : -
كانت زوجة قريبي هذا تعامل أمه معاملة ليس فيها أحترام ولكن ام قريبي لم تكن تخبر ولدها بذلك وفي يوم اراد قريبي أن يذهب مع أمه للطبيب بشارع الدكاترة بالخرطوم فقالت زوجته (اود أن اذهب لزيارة اهلي فقال قريبي لزوجته ما في مشكلة نمشي الدكتور وبعدها نوديك لاهلك وفعلاً اجلس قريبي امه بجانبه في المقعد الامامي في العربية وزوجته في المقعد الخلفي وبعد أن انتهوا من مقابلة الدكتور واخذ الادوية من الصيدلبة قرب العيادة قالت الزوجة لأم قريبي ياحاجة امشي اركبي ورا وركبت هي في المقعد الأمامي وقريبي عندها لم ينطق بكلمة وعند وصولهم لبيت اهل زوجته فتح قريبي الباب الامامي للعربية لزوجته وقال لها انزلي فلما نزلت قال لها انتي طلقانة ياقليلة الادب وذهب مع امه التي كانت تلومه علي تصرفه هذا ولكنه لم يعبالأمه وثاني يوم تدخل الأهل والاجاويد واحضروا الزوجة لام قريبي وقبلت راسها ولكن قريبي رفض ولم يقبل اعتذارها حتي ان أمه طلبت منه ان يراجع زوجته ولكن قريبي رفض وقال من لا يحترم امي ولا ويقدرها والله لن اعيش معه في بيت واحد لدقيقة واحدة . مع العلم أنه كان لقريبي هذا وقتها طفل من زوجته عمره سنة .


#674657 [عادل احمد]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 09:23 PM
قال الله تعالي ( الرجال قوامون علي النساء بما فضل بعضهم علي بعض وبما انفقوا ).
وقال الله تعالي ( ووصينا الانسان بوالديه حملت امه وهناً علي وهن وفصاله في عامين أن اشكر لي ولوالديك الي المصير ) . وقال الله تعالي ( وقضي ربك ألا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين احساناًاما يبلغن عندك الكبؤ احدهما او كلاهما فلا تقل لهما أفً ولا تنهرهما وقل لهما قولاً كريمًا. واخفض لهما جناح الذل من الرحمة وقل ربي ارحمهما كما ربياني صغيراً ) وفي الحيث الشريف سئل الرسول صلي الله عليه وسلم من احق الناس بحسن صحابتك قال : امك قيل ثم من قال امك قيل ثم من قال امك قيل ثم من قال ابوك .
لذلك اعتقدان هذه القصة خيالية ولا يمكن أن تحدث علي ارض الواقع باي حال من الاحوال سبحان الله إلا أن يكون هذا الرجل ليس رجلاً ولا يعرف حكم الله فيما فعله . بالله هل ممكن يحدث هذا ؟ لا اعتقد ذلك خاصة من سوداني مسلم راجل ود راجل .


#674452 [um amed]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 04:20 PM
لاحول ولا قوة الا بالله رجال ونساء اخر زمن . صدقى اختى منى توجد امثله من هؤلاء النساء والرجال فى الغربه نسال الله السلامه. صدقى بالعكس انا بتبسط لما يجونى ناس يجلسوا معاى هنا لانهم بونسونى فى الغربه سبحان الله . والله والد زوجى الله يرحمه توفى زوجى احضره زياره جلس معى ثلاثه شهور الى ان حججه ورجع السودان كان بالنسبه لى ونس لانى كنت لوحدى وزوجى كان مشغول دائما وعندما رجع السودان بكيت عليه شديد لانه فرق على . الله يهديهم الدنيا زايله


ردود على um amed
[السودانية] 05-23-2013 09:29 PM
اها يا ام محمد قمتى على شكير رقبتك 000تعليقاتك كلها تثنى وتشكرى فيها فى نفسك وتلمعى فى تصرفاتك

ما سمعتى بالمثل البقول شكار نفسو ابليس

والآية البتقول ولاتزكوا انفسكم


#674415 [منى سلمان]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 03:47 PM
مادة جديدة

أدونا فندقكم .. ندق ونديكم !!

في طفولتنا إنتشرت موضة الرقصات الغربية مثل (الجيرك) و(التوستي)، وكانت مهارة (دق الجيرك) الذي يعتمد على حركة الأرجل على الجانبين، خطوتين يمين وخطوتين شمال، ومهارة (لعب التوستي) والتي تعتمد على الزحلقة والإنزلاق مع حركات الوسط نصف الدائرية .. كانت تعتبران سيدتي ساحات الرقص في المناسبات، كما إشتهرت معهما أغاني مصاحبة صنعتها المغنيات لتشابة في لحنها وايقاعاتها أيقاعات موسيقى الجاز والروك أند رول، ومن أطرف تلك الأغنيات والتي كنا لا نمل من ترديدها والرقص على انغامها أثناء زحلقتنا على الطين الناتج من بقايا مياه الأمطار أو على طش الغسيل الممتلئ بالماء والصابون كلما جازفت الوالدة وطلبت منا مساعدتها في الغسيل، فقد كنا نستغل غفلة عين رقابتها ونتسابق للوقوف على الطش ورقص التوستي عليه مع أنغام الأغنية:
يا حاجة دقي لينا الكاروشة
يا حاجة طوّلي الجبون ده
ياحاجة قصّري الجبون ده
( يصاحب هذا المقطع الانخفاض للأسفل أثناء الرقص ثم الأرتفاع لأعلى كناية عن طول الجبون (الإسكيرت) أو قصره).
ثم تليه كسره لطيفة نغني فيها:
أدونا فندقكم .. ندق ونديكم
كان أبيتوا تدونا .. الكاروشة تمسكم
كنت أنتوي أن أتخذ هذا المقطع الأخير كمدخل لكتابتي عن الشحدة وتبادل المنافع بين الجيران، ولكن نتيجة الخرف المبكر وجدت نفسي أنزلق واتزحلق وراء التوستي وأترك خلفي موضوعنا الأساسي على طريقة سياسة بسمارك الداخلية بدلا عن سياسته الخارجية.
ما علينا أحسن نخلينا من الرقيص ونرجع لمرجوعنا الأولاني، فالتعامل بين الجيران والتكامل الإقتصادي بينهم كان في السابق سمة من سمات مجتمعنا المتكافل المتراحم، فمع رقة الحال وبساطة الحياة قد يخرج الأب للبطش والسعي لكسب الرزق دون أن يترك خلفه ما يقيم أود العيال وامهم، ولذلك تلجأ ربات البيوت لسياسة (أدونا ونديكم) .. تديني حبة دقيق عيش (قبضة قبضتين) وأديك حبة لوبيا أو فاصوليا .. بصل .. طماطمايات .. حبة زيت .. كتحة كتحتين ويكة وغيرها من مكونات الحلة والتي تتشاركها ربات البيوت دون حرج، فالإجراء دائري وما (أشحده) اليوم أقوم برده غدا، وهكذا ينعم الجميع بوجبة الغداء في تكافل هو جوهر ما دعانا الإسلام إليه فقد قال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم:
( ما آمن بي من بات شبعان وجاره جائع) وقال: (وما من أهل قرية يبيت فيهم جايع ينظر الله إليهم يوم القيامة) صدق رسول الله.
وينسحب على منظومة شحدة الجيران بقية الإحتياجات من الأدوات المنزلية كمثلنا الأول (أدونا فندقكم ندق ونديكم) .. مفرمة اللحمة .. فرامة الملوخية، ثم مع دخول الأصناف العربية لموائدنا صاحبتها شحدة قرقارة المحشى وصينية الكنافة أو حلة الكيك (المقدودة من النص)، كذلك شحدة العدّة في الطوارئ عند حضور الضيفان حيث يتسابق الشفع ويتصايحون للمرسال رغم وصيتهم بالتكتم والتحدث همسا من وراء ظهور الضيفان، ينطلقوا لبيت الجيران صائحون:
أمي قالت ليكم أدونا صحانة الصيني حقتكم نغرف فيها الغدا للضيفان.
أو
قالوا ليكم أدونا صينيتكم الكبيرة وكبابي الشربات حقتكم عشان جونا ضيفان.
وعند العودة بالعدة المطلوبة لا يتحرج العيال من المرور بها بين يدي الضيوف، رغما عن التشديد المسبق عليهم بإحضارها عبرالحيطة أوالزقاق الورا.
مرت أزمان وتغير الحال بتغير جيل الحبوبات والأمهات بجيل آخر من ربات البيوت اللاتي يعملن بسياسة الفسالة والكعابة البينة (ويمنعون الماعون)، وظهرت معه مصطلحات (يخربني ما عندي) و(يبقى لي بي نار كان عندي) كلما إحتاجت جارة لجارتها وسعت إليها بالشحدة، رغم أن الغرض المشحود قاعد يعاين ويسمع في الحلايف البي الكضب، بل وواكبها أدب النكتة كتلك التي تحكي عن جارتين (متكاجرات) تصادف ركوبهن البنطون مع بعض وقبل وصوله للضفة الاخرى سقطت إحداهن في الماء فمدت لها رفيقتها الكوز قائلة:
عليك الله ناوليني حبة موية في الكوز ده.
فما كان من رفيقتها الفسلة إلا أن قالت:
يخربني ما عندي غير الواقعة فيها دي.


ردود على منى سلمان
United States [المتفائلة جدا] 05-23-2013 06:09 PM
قالت لى إمرأة أجنبية متزوجة من سودانى إلتقيتها خارج السودان قالت لى أحسن حاجة عنكم فى السودان الواحد لو ماعنده أكل فى بيته الجيران بدوهوا أكل وما فى واحد بيقعد جعان ..كان هذا الكلام فى بداية التسعينيات...سودانيننا الأصيلين بخير إنشاء الله..


#674098 [كاوبوي من تكساس]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 11:31 AM
فتح الرحمن الباطل الخايب عُرة الرجال

اما انتي يامنى انا مبسوط منك شديد لكي احترامي وتقديري


#674062 [hassan]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 10:57 AM
والله دي مرة ستاهل طلقة في قلبي من طلق مازون ناااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااارحية كمان


#674052 [MAHMOUDJADEED]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 10:51 AM
ما قلتا ليك ما تخافي علي؟ أها قال حلا للمشكلة ودّا أمو لي ود خالتو عشان تقعد معاهم لغاية ما يعمل ليها إجراءاتها ويسفرا وجاني يرجعني البيت!!


الرجال ماتو في ( التايتنك ) .


#674038 [مسلم]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 10:44 AM
اتلما التعيس ع خائب الرجاء


#674027 [محمد خليل]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 10:32 AM
نموذج فتح الرحمن أكيد موجود بيننا، شخصيته ضعيفة تسيطر عليه زوجته و تمشيهو على هواها و هو مسلوب الارادة تماما، لقد رأيت مثل هذه النماذج فى حياتي و هيى موجودة و لا شك، و لكن ما يحيرني هو كيف تستطيع بعض بنات حواء السيطرة على زوجها سيطرة تامة حتي تسلبه رجولته و ارادته حتي يصبح مثل فتح الرحمن؟ لقد صدق الله سبحانه ة تعالى حين وصف كيد النساء بأنه " عظيم" بينما وصف كيد الشيطان بأنه "ضعيف".
الكاتبة منى سليمان متألقة دائما و متمكنة تماما من بيانها و أدواتها و يا ليتها تتجه الى الرواية فمثلها جديرة بأن تكون روائية لها شأنها و مكانتها الأدبية المتميزة.


#673904 [سوداني حبوب]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 08:11 AM
دي شكلها بترجع رجوع نهائي من غير رجعة..الا اذا ..


#673896 [التــــــــــــــــــــــــــــــــــــائــــــــه]
0.00/5 (0 صوت)

05-23-2013 08:02 AM
امثال صفوة بالكوم بالهبل بوبار وتخلف وشراسه وجسم كل يوم زايد ربع كيلو كل اليوم نوم
واكل ومشروبات غازيه
وكذلك امثال السجمان ده بالكوم فلس ووسخ والجامع بى عراقى وسفنجه والغنمايه احسن منو
امش ... قوم ... تعال .. هذا ليس تجنى ولكن واقع معاش بكثرة فى الغربه
وعشان ما نظلم احد . توجد نساء قمة الاحترام والادب والكرم بيوت نظيفة ومرتبه واطفال إشهوك
الولادة وكذلك ازواجهم مهندمين منظمين محترمين فى الشارع فى البيت فى المسجد ..
وآسف جدا لو كنت قاسى اقبل النقد مهما كان . وكل همى وهدفى ان يكون مظهرنا جميل ومقبول
فى بلاد الغربه . مع تحياتى للجميع


ردود على التــــــــــــــــــــــــــــــــــــائــــــــه
European Union [المتفائلة جدا] 05-23-2013 05:45 PM
كان عندنا حبوبتنا دائما تدعو وتقول الله يغرب خيارنا ويستر حالنا..


مني سلمان
 مني سلمان

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة