المقالات
السياسة
النيل ....اهمله السودان ... وقدرته مصر..!!!
النيل ....اهمله السودان ... وقدرته مصر..!!!
05-26-2013 09:58 PM

عندما تكون القمة مهزوزة ..و مهترئة... تتداعى جـــدران مبنى التماسك ....فى الاوطـان بالتفكك بالانهــزام ..وحين يقـــــود السفينة قبطان جاهل مدعى علم ...فقطعا سيعـــــرضها لامواج التهلكة ومصير كل من معه الى غــرق حتمى ...وهل ينتظر من يسلم رقبته لقيادة تائهة الا الضياع الاكيد ...وهل اخو علم كمن هو جاهل ...ومن يهن يسهل الهوان عليه مالجرح بميت ايلام....
النيل ذلك الخير المتدفق بفضل من الله على ارضنا العطشى والتى لا ترتوى اليوم الا من الاهــمال والفوضى والضياع ...للاسف... ارضنا ام حضارات منذ الاف السنين ...حين لم يكن مثلها حضارة على ظهر هذه البسيطة... ويكفى انها علمت الدنيا كيف يسمــــو الانسان.... بمقـــدراته ... ويسير بطموحه ...وتمكنه وانجازته...المتميزة رغم انف المستحيل..انها...ارض العز التى يشتكى... لسان الحــــال فيها من التدهور ... شفاها الله وعافاها...اليوم...وكل يوم....
معظم مدن السودان.. بورتسودان ... سواكن ... هيا ...القضارف...الابيض ... النهود..الفــــاشر. والقائمة تطول كلها تعانى ... من اجمالى ويلات على راسها العطش ...نتباهى بالنيل القريب منــــا وكــــان الاقربون هم الاولى بالمعروف...ولكن هيهات بل نرتضى ان نغتـــــرف مـــاء الاحتياج من الابــار الاسنة والاودية الضحلة الـــقذرة التى سكنتها الطحـالب النتنة والديدان القاتلة.. وعاث فيها العفن البكتيرى فسرت الامــــراض بين ....اهلنا سريان النار فى الهشيم...
نشتكى الغلاء والارض الخصبة نائمة صائمة واجمة ...هجرها الزرع والضرع بسبب اهــــــمال الحكومة وتسلطها على المشاريع الزراعية... وتفتيت المزارعين... فقط من اجل تمكين مصالحها ثم تلاعب الوزراء يلى ذلك استهتار كل مسؤول فيها فقد جبلوا على الانتهازية المطلقة ... فكانوا نعم التلاميذ للانقاذ... فاصبحوا ...الاساتذة الكبار فى علم الاستلاب والانتهاب.... اهملوا البنيــــة التحتية للزراعة حتى تداعى ..الاقتصاد تماما وكيف لا ومصالحهم ... فوق المصالح والوطن ...
النيل هبة الرحمن للسودان الذى لو نطق لاشتكى ويكى انه النيل الذى لم يبخل علينا بالماء العذب كما بخلنا نحن على انفسنا ...من الاستفادة منه ....كما ينبغى بل تركنا ....الجمل بما حمل لمــــصلحة غيرنا وكأننا الاغنياء والاثرياء... ونحن نرزح تحت اسافل خطوط الفــقر.... كالعير فى البيــــداء يقتلها الظــــمأ .....والماء فوق ظهورها محمول.....



منتصر نابلسي
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 737

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




منتصر نابلسي
منتصر نابلسي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة