المقالات
السياسة
من الذابح ومن المذبوح؟
من الذابح ومن المذبوح؟
06-01-2013 09:09 PM

روج اعلام المؤتمر الوطني لاكذوبة ان ثوار الجيهة الثورية ذبحوا بعض اعيان اب كرشولة من العرب الموالين للمؤتمر الوطنى ولم يستطع هذا الاعلام المضلل ان يعرض صورة واحدة تثبت هذا الادعاء ولاحتى عن طريق الفبركة كما فعلوا فى الصورة الوهمية التى قالوا انها صور القتلى بعد معركة الخمسة ساعات والحقيقة هى انسحاب الثوار لظروف انسانية

ان الجبهة الثورية التى تناضل لاجل العدالة وعدم ظلم الانسان لاخيه الانسان كيف تقدم علي ذبح الناس العزل حتي وان خالفوها الراي
ماذا تقول الجبهة الثوريه ان فعلت ذلك بعد حكم السودان؟

اذا كانت الثوار يريدون ذيح العرب فلماذا لم يفعلوا ذلك بعد الاستيلاء عاي ام روابة

تلك هى افعال ملشيات الؤتمر الوطنى فهم الذين يقصفون العزل في جنوب كردفان ودارفور والنيل الازرق
وهم الذين يذبحون الشعب يوميا بسكاكين العطش والحروبالقيلية والغلاء الذي احال الشعب كله<عدا لصوص المؤتمر الوطنى الى فقراء ومساكين لا يملكون فوت يومهم
انظروا الى حالة الاحتراب التى عمت القري والحضر
ان اعلام الجبهة الثورية يجب ان يركز الى انها تمثل كل السودان بقبائله كافة واحزابه وكياناته وان نضال الجبهه الثورية انطلق لاجل المهمشين والمحرومين فى كل ارجاء الوطن وان القضية هي قضية وطن ولا فرق هنا بين عربى وافرقى ان كانت هنالك دماء عربية خالصة نقية
اذن السواد الاعظم مع الحق ومع النضال حتى النصر
النوبة والعرب والبقارة والبجا والشماليون وكل رافض لظلم الجبهة الاسلامية كل هؤلاء يقاتلون في خندق واحد لاجل المهمشين والمظلومين
ان صياح البشير ورفاقه عبد الرحيم وكل مصاصى دماء الشعب ودعوتهم البائره لاجل النفره لن تجدادنى اهتمام من الشارع
الشعب ام ولن يتفاعل صيحات التعبئة المتكلفة التى يروج لها الطفيليون والمنتفعون ولصوص المؤتمر الوطنى
لفد مضي الى حيث لا رجعة زمن اللعب عاى الذقون والتخدير باسم الدين
فى دارفور اليوم حرب يديرها النظام المتهالك بالوكاله بين القمر والبتى هلبه وبين السلامات والتعايشه واهل دارفور بتحدثون عن ضلوع اب ساطور فى دعم البنى هلبه ودعم وزير المالية للتعايشه فضلا عن صراعات جبل عامر والهشيم الذى سيقضى عاى مابقي من هذا الوطن المسخن بالجراح
فى بورتسودان المويه عدم والعطش ضرب كل ارجاء المدينة ونواب المؤتمر الوطنى من اهلنا البجا فهموا الدرس الان
انه ماضاع حق وراءه رجال

لقد فشل الحوار
وفشلت الحناسة فماذا بعد العطش
فى نيالا نفس المشهد انقطاع مستمر للماء والكهرباء وجالون البنزين بستين جنيه اكرر ستين جنيه علما بانه معدوما منظر المدارس التى امتلات بالنازحين من ويلات الاحتراب القبلى يقول الفاتحه عاى خريف دارفور هذا العام فالارض الزراعية فر انسانها لعدم الامن فالنفس اولى من الزراعة
بالامس قرات بيانا لطلاب حزب الامة نشر بالراكوبة يناشدون فيه الشباب عدم الاستجابة لحملة الاستنفار التى ينظمها المؤتمر الوطنى
وكان لسان حال شباب الانصار يقول اذهبوا وقاتلوا لوحدكم ايها الجيهجية انا هاهنا قاعدون
فانتم من كنز المال وشيد العمارات وانشا الاستثمارات فى ماليزيا وكل عواصم المال
اذهبوا وقاتلوفلم تعد كل الشعارات تقنع لا باسم الدين ولا باسم التدخل الاجنبى ولا الوجود الاسرائيلى

كمال ابوعنجه


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 796

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#685187 [ود يعقوب]
0.00/5 (0 صوت)

06-02-2013 12:36 AM
كل السلبيات التى ذكرتها انتم مساهمون فيها

مساهمة مباشرة

بحبكم هذه اوقفتم كل مشاريع الطرق والتنمية على علاتها

والشعب يعرف ذلك


كمال ابوعنجه
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة