المقالات
السياسة
طرق الموت السريع ..!!
طرق الموت السريع ..!!
06-02-2013 04:28 PM


وفاة أكثر من 12 شخص واصابة 36 آخرين بجروح خطيرة في حادث مروري مروع ، بين بص سياحي ولوري حكومي ، بطريق مدني – الخرطوم يوم أمس ، نحمل مسؤوليته كاملة لوزارة الطرق والجسور ، وغرف النقل الولائية والإتحادية ، وشرطة المرور السريع ، ورئاسة الجمهورية ، والهلال الأحمر ، والشركات المنفذة لهذا الطريق ، وهي ليست أول مسؤولية ، فكل الحوادث التي وقعت في الطرق السريعة ، طريق بورتسودان – الخرطوم أو طريق ، وادي حلفا – الخرطوم ، أو طريق ، مدني – الخرطوم وغيرها من الطرق الغير مؤهلة ، والتي راح ضحيتها الآلآف موتاً ، وتسببت في الإعاقة البدنية للميئات ، وتيتمت أسر كثيرة ، وفقد بعضها العائل الوحيد ، وكل هذا بسبب الإهمال من قبل الأشخاص المسؤولون ، بداية برئيس رئاسة الجمهورية مروراً بوزير الطرق نهاية بمدير شرطة المرور ، والمسؤولية هنا ليست فقط مدنية ، وإنما هي مسؤولية جنائية ، يجب أن تحاكم كل تلك الجهات ، ويقف كل مسؤول في قفص الإتهام المباشر أمام القضاء ..!!

ولكن طالما المواطن لا يعرف حقه ، ولا يقرأ القانون جيداً ، فسوف تتمادى تلك الجهات أكثر ، وستموت أرواح أكثر ، وستضيع حقوق أكثر ، وكل هذا بسبب جهل المواطن بحقوقه الدستورية ، وعدم الضمير الذي يتصف به من يتربعون على إدارة تلك المؤسسات المسؤولة عن الطرق والجسور ، نعم اليوم تهربتم من عدالة الأرض ، ولكن كيف ستفرون غداً من عدالة السماء ، كما لا يستطيع أحدهم أن ينكر مسؤوليته المباشرة تجاه تلك الأرواح التي تموت بسبب الإهمال وعدم المبالاة كل يوم ..!!

ولم تقف طرق الإهمال التي تؤدي للموت فقط عند تجهيز الطرق وإصلاحها وتوسعتها ، الموت أيضاً يأتي من الجو ، بذات الإهمال ، وذات عدم المبالاة ، بالأمس أعلن الناطق الرسمي للقوات المسلحة عن سقوط طائرة بسبب عطل فني ، وهذا العطل الفني ، ليس هو الأول ، ولن يكون الأخير ، فعشرات الطائرات تسقط من أجواءنا بسبب أعطال فنية تارة وسوء الأحوال الجوية تارة أخرى ، كما يصرح الناطق الرسمي كل مرة ، فلماذا يلدغ ابناءنا من جحر الإهمال المتكرر عشرات المرات دون ان تسعى الجهات المسؤولة لحل هذه الإشكالات ، فالتكرار يعلم الحمار ، دعك منا نحن البشر ، فتكرار الخطأ سيجعلنا نشك في مصداقية الأسباب ، التي يسوقها أصحاب القرار ويجهروا بها ، وليعلموا أن أرواح أبناء السودان ليست رخيصة لهذه الدرجة ، ليموتوا كل يوم بسبب الإهمال والإقتتال ، ولكنها ستظل رخيصة من وجهة نظرمغايرة حتى إشعار آخر ..!!

ولكم ودي ..

الجريدة
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1169

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




نورالدين عثمان
نورالدين عثمان

مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة