المقالات
السياسة

06-04-2013 05:04 PM

عطفا على مقالى السابق ..وصلنى ايميل من حدهم يقول... عينك فى الفيل وتطعــــن فى ضلو...والواقع الذى امامنا ...يقول بوضوح اذا كانت الحكــومة هى الفيل الاكبر ولا شك .. فقد صنعت من كل توابعها افيالا رعناء حمقاء ...جاست خــــلال الديار فتــركت اخضرها ..يابسا ....
فكيف لى ان اطعن ظلالا..وقد تكاثرت الظلال بتكاثر الافيال والظلال نفسها لعبت دورها فى تفاقم الازمات ...وليس لى غير قلم احاول ان استخرج عبره حقائق مؤملا ان يلتفت اصحاب القصورالعالية المروية من ماء الميرى الى حـــــد الامتلاء من ارباب الحكومة الى الناس الذين حولهم وقد احرقهم العطش وهم يركضون خلف امال من سراب طــــال انتظارها سنوات ومازالت الوعــــود الكــــاذبة تستدرج البسطاء الى مــد حبل التــــأنى والصبر والاستسلام ... لاحلام ضاعت ...فى رفوف اللجان...
هل يستوى من يده فى ماء اكتفاء ورفاهية مع من يده قد شوتها نار العـوز وقد حملوا فى قلوبهم الهلع ... يستجدون جرعة الماء للشرب ...فعن اى فيل يتحدث ... انما لسان حال افيالنا الحكومية يقول ...
ونشــــرب ان وردنا الماء صفوا..... ويشرب (شعبنا) ..كــــــدرا وطينا
اننى اتمنى ان يكون هناك حلا سريعا وجذريا...وحاسما ..لمشكلة الماء فى بورتسودان وسواكن... فالوضع لايقبل التسويف والخطب الجوفاء ...وبنفس الروح التى استطــــاع بها ...ايلا وحكومته من تجميل وجه مدينة ...بورتسودان....
وبنفس العزيمة التى حلت بها مشكلة انقطـــاع الكهرباء فيها نتوقع ان تخطوا حكومــة الولاية خطوات قوية جدا... واكثر جدية فى اتجاه حل مشكلة الماء نهائيا ... قد يكــون الامر مستحيلا اذا لم تكن هناك موارد للماء ولكن لله الحمد ما اغنى ارضنا التى يسقيها النيل العظيم..
يجب ان تحسب الحكومة حساباتها جيدا ... فحين لم تكن بورتسودان بهذا الحجــم الذى تضاعف مئات المرات اليوم .. كان الاعتماد على خـــور اربعات... فهل من المنطـق ان يظل هذا الخورالهزيل الضحل ... المصدرالرئيسى حتى يومنا هذا للماء لميناء السودان الاول....
ان الازمة التى تعيشها بورتسودان.. اليوم ليست مجرد ازمة عارضة عابرة... يمكن ان تعالج بالمسكنات فقط... كما دأبت الحكومة فى معالجتها للقضايا المصيرية ولكن الامــر جد خطير...خطير والوضع اذا تفاقم اكثر سيكون الثمن غاليا وفادحا جدا... ولات ساعة مندم.... والسلام

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1777

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#688165 [سوداني موجوع على الوطن]
5.00/5 (2 صوت)

06-05-2013 08:50 AM
حل مشكلة مياه بورتسودان يشكل صدقة جارية في موازين حسنات من يقومون بحلها إلى يوم الدين ففي ذلك سقيا لملايين الأكباد العطشى ... لماذا لا تحصل حكومة الوالي الهمام إيلا على قرض من بنك التنمية الاسلامي مثلا لتمويل مشروع تزويد بورتسودان بمياه النيل و يتم تسديد ذلك القرض من إيرادات خدمة التزويد بالمياه والتي يمكن ان تكون اقل بكثير مما يدفعه مواطنو البحر الأحمر حاليا في الحصول على المياه ؟؟؟؟


منتصر نابلسى
منتصر نابلسى

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة