المقالات
منوعات
الطرق الصوفية الوسطية والقوة الروحية
الطرق الصوفية الوسطية والقوة الروحية
06-07-2013 03:27 AM

تمركزت فى وسط السودان الكثير من الطرق الصوفية.. والطوائف الدينية وكان لها كبير الأثر فى إثراء المنطقة بالتعاليم الدينية السمحة.. وافرزت اقطاب العالم الغيبى .. وتعددت المنابع والاصول الفكرية الروحية من مختلف المدارس .. واصبحت المنطقة اساساً لانطلاق المشورة الفكرية الروحية الإنبعاثية .. وامتزاج المحلى والعالمى .ومن منطلق التعددية الفكرية اللآمرئية طفحت روح الكبرياء والتعالى فى عالم الباطن الواسع وتربعت بعض الطوائف فى قمة الهرم العرفانى متمثلة فى تشخيص الحالات العرفانية .. وتحديد العلاقات الباطنية .. وإعطاء نفسها الحق باجازة المكتوب الغيبى الروحى بعقودات موقعة ومختومة من عندهم بشروط الوصاية لضمان البقاء والإستمرارية للموالين وإقصاء اى مد روحى بعيدا عن وصايتهم وانتج هذا السلوك مبدأ الخلافة والتشيخ والتحورن .. وتوزيع المناصب والمهام للمريدين والمحبين والحواريين وساقهم هذا المفهوم الى توسيع دائرة الابناء بكثرة التزاوج والتصاهر لزيادة القوة الغيبية المادية والمد الروحى وتعميق الذاتية المقرونة بالجلب الروحى من كل العوالم المختلفة لامتلاك جوانب القوة وتوريثها للأبناء .. واحياناً لخيرة الحيران او المريدين ,فاسرفوا فى بناء القباب والإنشغال بالترويج للكرامات وتكريس المفاهيم ا الدينية الغيبية التى تلفحت بشئ من الارهاب احياناً.. حيث لا تكثر الأسئلة وتبقى القناعة الراسخة بصلاح الشيخ وسلالته وقبولهم المتفق عليه عند الله وغض الطرف عن كل ما لايمت للشريعة او للاخلاق بصلة (اى استغلال الجهلاء والمتعلمين على السواء).فالتوريث بمفاهيمه الباطنية زرع نواة البرزخية فى الأصول الصوفية فى السودان والعالم واتجه البرزخيون من طائفة الوسط لجلب القوة الروحية من كل مكامنها والإستعاضة عنها احياناً تزكية للنفوس الهائمة وتضحية من اجل العوالم اللامرئية للبعض وهذا ما يطلقوا عليه اسم السياحة والدروشة ودروشة الضحية تختلف عن غيرها من الدروشة وما يسمى بمضروبى الحضرة وذلك لاقتران المدد وتثبيته فى مناطقهم تكريساً لمبدأ القوة وخلق صفوة ونخبة من ابناءهم واحفادهم فقط والى الابد مما جعل ذلك مدعاة للكبرياء والتبجح فسهل للنزعات الإستبدادية والاستغلال الروحى وتجريد الاخرين من حقهم فى الوصول بدون واسطة وخلق عصبة من الاشرار يقودون المسالك الغيبية بلا فهم ولا قانون الإ قانونهم الخاص ، مما ادى ذلك الى تقوقع الكثيرين .. وانطواء مجموعات كبيرة وامتثالها للخضوع او انكفاءها على ذاتها .. داخل بيئاتها الطرفية وهذا ما فرض على الاستاذ محمود محمد طه عندما ظهرت بوادر غيبه ومده المتواصل من النفحات الإلهية والتنزلات الربانية المباشرة دون طائفة الوسط رغم انتماءه الجينى والبيئى لهم فخاض صراعاً مريرا وطويلا وحرب ضروس كان نتيجتها المحكمة المشهورة والاستهداف الدينى الروحى المقصود به الاطاحة والازاحة للمفكر العلم ليكون درسا لكل متمرد .. ومحاولات بعض الوسطيين احيانا للجوء الى السياسة لاداء اغراضهم وزيادة وتمديد سطوتهم لم يكن موفق فى كثير من الاحيان وعلي حساب سطوتهم الباطنية فتكونت وفى غفلة منهم قوة روحية اكبر منهم تمثلت فى المد الصوفى الشاذلى الدسوقى البرهانى ورغم غيه ونشوزه فقد اثبت مكانته وجردهم من الكثيرين من رعايا المد الباطنى وفشلت محاولات اجهاضه نتيجة الدعم الروحى المادى الخارجى المتمثل فى كبار اقطاب السلالة القادرية .الا ان انعدام الامان الروحى المادى ادى الى صحوة فكرية روحية يقودها القليل من كبار طائفة الوسط ورغم نبذهم للقديم فبعدهم عنه بعد مفهومى وليس سلوكي ..ويبقى السؤال هل للصوفية المقدرة على الاجابة على مطلوبات العصر ؟! وهل تملك القدرة اليوم للقيام بالدور الذى قام به اوائلهم ؟؟ نشك فى ذلك ..


مدى ...ومداد
اشراقة شاع الدين خلف الله
[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1517

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#690617 [محمد خليل]
0.00/5 (0 صوت)

06-08-2013 09:52 AM
الدين الاسلامى واضح و رسول الله صلى الله عليه و سلم أوضح لنا بقوله “فإنه من يعش منكم فسيرى اختلافاً كثيراً فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي تمسكوا بها وعضوا عليها بالنواجذ”، فليست هناك حاجة لاتباع سبل أخري غير الكتاب و السنة. أما الممالك الباطنية التي أقامها الصوفية و على رأسها ما يسموه الغوث الذي يتصرف فى كل صغيرة و كبيرة فى الكون يعاونه فى ذلك الأقطاب الأربعة كما يزعمون ثم الأبدال و المقدمين و غيرهم ما هي الا أوهام شيطانية زينها لهم الشيطان و الا فأين الدليل من الكتاب و السنة على وجود غوث وأقطاب أربعة و أبدال و مقدمين يتصرفون فى الكون و لماذا لم يكن هناك ذكر لمثل هذا الأمر فى صدر الاسلام و القرون المفضلة؟ مما يدل على أن الصوفية قد أحدثوا هذا الأمر بفعل تلاعب الشيطان بهم.
على عكس العقيدة الاسلامية الواضحة التي بينها لنا رسول الله صلى الله عليه و سلم، فإن عقائد الصوفية عقائد سرية و لا يبوحوا بها للمريد الا على مراحل بقدر استسلام المريد لهم و بعد أن يقتنعوا بأن المريد قد أصبح فى يدهم "كالميت بين يدي غاسله" عندئذ يزرعوا هذه الأوهام فى دماغه تدريجيا مع ايهامه انه أي المريد "سالك" فى الطريق الى الله و هم قد سيطروا عليه تماما فلا يتخذ أي قرار فى حياته الا بعد استئذان الشيخ و لا يتصرف في ماله الا بمعرفة الشيخ و بالتالي تسلب ارادته و عقله مع ان المسكين هذا لو رجع الى كتابة ربه و سنة رسول الله صلى الله عليه و سلم و تأمل فيهما لأدرك انه لا يحتاج الى هذه المملكة الباطنية الشيطانية على الاطلاق، كذلك لو تأمل فى أوراد و أذكار هذه الطرق الصوفية و قارنها بالأذكار التي علمنا لها رسول الله صلى الله عليه و سلم لعرف أن هذه الأذكار ليست من كتاب الله و لا من سنة رسول الله صلى الله عليه و سلم فى شئ و أي ذكر أو ورد لم تثبت نسبته الى رسول الله صلى الله عليه و سلم فلا حاجة للمسلم به ثم ان الكثير من أذكارهم و أورادهم فيها شركيات و خزعبلات غير مفهومة فكيف لعاقل أن يتعبد بذكر غير مفهوم المعنى و لم يرد عن رسول الله صلى الله عليه و سلم؟


#690180 [الهندى عزالدين]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 05:56 PM
"فالتوريث بمفاهيمه الباطنية زرع نواة البرزخية فى الأصول الصوفية فى السودان والعالم واتجه البرزخيون من طائفة الوسط لجلب القوة الروحية من كل مكامنها والإستعاضة عنها احياناً تزكية للنفوس الهائمة وتضحية من اجل العوالم اللامرئية للبعض"
ووووووب وووووب على وبين ووووووووووووب
ده ما اسحق فضل ظاتو


#689890 [فكرى]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 10:49 AM
حشو كلمات
واجهاد العقل فى البحث عن مصطلحات صوفيه بحته
لربطها بالخروج عن المالوف والفطرة السليمه
اظهر مدى جهلك فى خوض مثل هكذا بحار
فغرغت سفينة الافكار الفطيره
التى تعشعش فى دماغك
والمستمده من مرجعيات اقل ما توصف انها
تشبه عقلك تماما


#689864 [sho foo]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 10:10 AM
هى حالة وليس إستحالة ولايقاس القِدر بما فيه إنما يحويه كيفآ وكمآ يكفيه


#689783 [الحيدرة]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 07:28 AM
لعل الكاتبة تكلمت ={كتبت)ما لا تعرف معناه معرفة دقيقة، فقالت"...اقطاب العالم الغيبى"؛ أقول: من هم هؤلاء؟، وما دورهم الديني (الروحي والمادي)؟، وهل هم أقطاب روحانية (ملائكية) أو جسمانية (بشرية)...هذه خرافات وخزعبلات، يا فقيهة القرن الواحد والعشرون...، ومن له نص يُبَيِن أن هناك وظيفة دينية في العقيدة الإسلامية تعرف باسم قطب ؛ فليأتينا بذلك...
ثم قالت صاحبة المقال: "وهل تملك القدرة[تعني الطرق الصوفية] اليوم للقيام بالدور الذى قام به اوائلهم ؟؟ نشك فى ذلك .."؛ أقول: ينبغي ألَّا يشك الناس في أن هذه الطرق الصوفية الموجودة اليوم، لا قدرة لها على القيام بالدور الريادي الذي قامت بها الأسلاف ـ عليهم من الله الرحمة والرضوان ـ ؛لأن هؤلاء ليسوا إمتداداً لأؤلئك الأفذاذ، وإنما هم تجار فحسب، يتاجرون بأنبائنا، فهم يركبون الفارهات، والحسناوات، كل هذا مما يتكسبوه باسم الخلوة وطلابها بينما هؤلاء ـ الطلاب ـ يرزحون تحت نيران الجوع ومدافع الحر والبرد، ...
أخبرني أحد طلاب الخلاوى (بالقرب من بارا بشمال كردفان)، بأنهم يعملون في تفريغ الشاحنات المحملة بالطوب الأحمر القادم من مدينة الأبيض، بعد إتفاق شيخ الخلوة مع صاحب الشاحنة، على أجر معين مقابل عملية التفريغ يتسلمه الشيخ. فقلتُ له: هل يؤتيكم الشيخ من هذه العمولة شيئاً؟؛ ضحك بسخرية، ثم قال: لا طبعاً، فقلتُ له: ولمصلحة من تذهب هذه الأموال، ربما للأكل منها في الخلوة؟ فأجاب: بالنفي أيضاً، فقلتُ له: لعل الشيخ يمنحك شيئاً من تلك الأموال إن إحتجتَ لذلك؟؛ فقال: لا والله، لا نتصرف إلا من مصاريفنا الخاصة، التي يرسلها لنا الأهل، فنضعها عند صاحب البقالة...
والدين النصيحة: فاتقوا الله في هؤلاء... ولا أعظم من أن توصي غيرك بتقوى الله؛ فجماع الأمر التقوي: "إن أكرمكم عند الله أتقاكم) الآية
والله من وراء القصد


ردود على الحيدرة
United States [الحيدرة] 06-08-2013 09:06 PM
إلى أخونا النصيح:
كلامك بأن الجميع ساعد في بناء المدارس الخلاوى، هذا صحيح، لا نشك فيه..بل جميعناً فعل ذلك ولا عيب في ذلك..
أما قولك: "أما في أخذ الشهادة من الطالب فده أمر مجروح فيه" قلتُ: ما أوردته، من قصة ليست للمحاكمة، وإنما هو مجرد خبر عن واحد من منتسبي هذه المؤسسة (الخلوة)، بل أني لم أعلق على ما قاله وإنما نقلتُ ما أخبرني به كما رواه لي..وللعلم أني لم أطالبه برواية قصته، ولكن هو الذي بادر بالحكي..تقول لي كيف؟ أقول لك: بأن هذا الطالب ـ صاحب القصة ـ هل ضيف عندنا، وعند موعد الإفطار لما سكبتُ الماء من على يديه لنتاول وجبة الإفطار، لاحظتُ آثار وتقرحات وتشققات على كفيه، فلما لاحظ استغرابي لما يبدو على يديه سرد قصته..أعود فأقول: حتى لو سلمنا بضرورة تعاون الجميع في عملية البناء أو الترميم ..لما هو له علاقة بالخلوة أو منزل الشيخ أو ما شابه ذلك ..فما رأي أخينا [النصيح] في استعمال الحوار في تفريغ الطوب الأحمر من على الشاحنات التجارية..علمناً بأن الطالب ـ صاحب القصة ـ صغير في سنه لم يشتد عوده بعد، فهو ما زال لم يتجاوز الثالثة عشر من عمره تقريباً..أما كان اللائق بمن هم في عمره أن يستخدموا فيما يطيقون؟
وأما قولك: "قبل ما تعمم القول أصل و شووف قبال ما تظلم في وصفك عشرات من الخلاوى"؛ أقول: إن فهمتَ من كلامي أني أعمم كلامي على جميع الخلاوة، فهذا يحتاج إلى توضيح، فأني لا أريد ذلك، وإن كان هو المتبادر إلى الذهن، فما قلته هو من باب إطلاق الكل وإرادة الجزء، وهذا يعرف كل من له إطلاع ومعرفة بأصول الفقه...وسأضرب لك المثال القرآني التالي: "الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم..." سورة آل عمرن(173)؛ أقول: معلوم أنه لم يجتمع كل الناس لمحاربة الرسول ـ صلى الله عليه وآله وسلم ـ وصحابته، وإنما هم بعض الناس لا جميعهم، ومع ذلك استخدم لفظ الناس في الآية، ولم يقل أحد من العقلاء إن في هذا التعميم ظلم لكثير من الناس...
وأما ما ذكرته من وجود من يعملون في الصمت دون علم الحكومة وعلمي فهذا صحيح...لا يحتاج إلى توضيح، وأضم صوتي إلى صوتك إبتالاً إلى الله أن يجزيهم بقدر ما قدموا لدينه وعباده، وأن يجعلنا وإياهم مع سيد الأوليين والآخريين، في الفردوس الأعلى؛ آميين

United States [النصيح] 06-08-2013 08:51 AM
كلامك عجييب جدا ياخونا , أصلوا ما خدمت بي بناء او جير او أي شكل عملي في مدرستك في الحلة,
و معروف اصلا انو الطلبة في الخلاوي - زمااان - بساعدوا بالعمل منذ القدم كمثل في ايام حصاد العيش او التحضير للزراعة , أرجع و أقول عند الحوجة فقط .لأنو الطالب بالأساس شغلتو القراية.
أما في أخذ الشهادة من الطالب فده أمر مجروح فيه , لكن كان تسألو لو هو ولا أهلو بيدفعوا برضوا مرتب الشيخ البقريهو أو قيمة أيجار لسكنه أو حق الأكل البياكلو خليها نظافة وتربية وصيانة مرافق الخلوة أو ده مرض و ديل أضاربوا و يا ولد أقعد سااي . بالله شوف ولد في البيت بجهجيهك كيف خليهو مائة طالب فما فوق .
الداير أقولو قبل ما تعمم القول أصل و شووف قبال ما تظلم في وصفك عشرات من الخلاوى فيها مئات من الرجال تعمل في صمت لا أنت لا الحكومة جايبين ليها خبر.
بس تكوعو وتكتبو ............. قال طالب حكى قال !!


اشراقة شاع الدين خلف الله
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2016 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة