المقالات
السياسة
سد النهضة (شهرا ما عندك فيه نفقة)..
سد النهضة (شهرا ما عندك فيه نفقة)..
06-07-2013 11:39 AM

الجدل يحتد في مصر .. واختبار امني كبير للرئيس محمد مرسي ولقدراته في التعامل مع ملفات الامن القومي في مصر ..
وقرار السودان هو الذي يرجح الكفة .. لأن السودان هو الأهم دائما لمصر والسودان ومنذ حكومة عبود يقدم السبت تلو السبت تلو السبت ..منتظرا الأحد ..!!
والسودان كان يقدم السبت بلاوعي في تلك الفترة حيث تقول حيثيات الحدث حدث الموافقة على بناء السد العالي ان كل السادة و(الاسياد) _مجازا طبعا_فسيدنا هو رسول الله صلى الله عليه وسلم .. ولكن كل قيادات القوى السياسية من اقصاها الى اقصاها بصموا بالعشرة على قيام السد العالي ووقعوا على الاتفاقية (مغمتين) دون ان يؤمنوا حق السودان مقابل ذلك التنازل التاريخي ..
ثم انتبه السودان في مراحل متأخرة جدا ان السبت الذي كان يقدمه في كل مرة تحت تأثير حلاوة اللسان وطلاوة المجاملة لا ولن ينال في مقابله شيئا من المصريين ..
وبصراحة يجب ان يبحث الباحثون عن أسرار تلك المرحلة التاريخية وتلك الصفقات السياسية فرائحة الملف ظلت تزكم الانوف والمعلومات في قبر التاريخ ..
السودان اعلن قبل المؤتمر المصري ال(مشرور في حبل الاعلام بغفلة) اعلن رسميا انه لن يتضرر من الخطوة الأثيوبية الأخيرة بتغيير مجرى نهر النيل الأزرق في إطار بناء سد النهضة.. هذا هو الموقف الرسمي والمفترض ان يكون هو الموقف المدروس والمحسوب والنهائي بالنسبة للسودان..
والان رئيس المخابرات المصرية في الخرطوم منذ الامس في محاولة لتغيير موقف السودان تجاه سد النهضة الاثيوبي لان تغيير موقف السودان سيرجح الكفة في الامر ..
ومصر الان منهارة نفسيا وتتخبط بتصريحات وتهديدات عسكرية ضد اثيوبيا ..اثيوبيا تلك التي ترعى الاتفاقات السودانية ,, اثيوبيا التي لها صداقة صادقة وايجابية مع السودان الان ..
ماذا سيكسب السودان لو جامل المصريين مرة اخرى على حساب علاقاته مع اثيوبيا بكل ابعاد تلك العلاقات الاستراتيجية وكل الحدود الممتدة بين البلدين التي لاتسمح الان باستخدامها في الحرب على السودان ..
السودان يجب ان يعتذر لمصر عن اي موقف يتسبب في تعكير صفو علاقاته مع اثيوبيا طالما ان السودان لن يتضرر من بناء هذا السد ..
ان حدود المجاملات السياسية واضحة ومعلومة وتلويحات التصعيد العسكري المصري ضد اثيوبيا بالنسبة للسودان هي (شهرا ماعندو فيهو نفقة ومابعد ايامو)..
والمصريون يريدوننا ان نخسر جارتنا الشرقية المهمة في سبيل الدفاع عن مصالحهم ..ولاتزال حلايبنا السودانية محلوبة الخير لمصر ..
هل يحمل رئيس المخابرات المصرية في حقيبته وهو يزور السودان اوراق صفقة جديدة تظهر بين سطورها كلمتان متلازمتان هما (حلايب) و(النهضة) ..؟!
..هل بين أوراق شحاتة مذكرات قديمة ليست بالية حول الديون المائية بين مصر والسودان ..هل سمع شحاتة بمقولة الحساب ولد .. أخبروه إذن ..!

جمال علي حسن
[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 2273

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#690219 [فاروق بشير]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 07:57 PM
ان اندفاع الساسةوخلطهم ما بين السياسي والتقنى وهم مشغولون بتسجيل نقاط ضد بعضهم البعض فى مصر, لامر يغيظ.
فليفسح المجال لاهل العلم فان اتى رايهم باضرار السد لانفعه تكون معارضته واجبا محتما من مصر والسودان والعالم(القضاء الدولي) ام ان كان بلا ضرر فلم الانتباه او الاستماع لمزايدات سياسية فى الساحة المصرية؟
يبو ان مرسى يستملح هذا الهرج, والا لمضى الى خطوات منطقية يدركها اي من اهل مصر. العلماء المختصون اولا ثم الساسة ثانيا.


#690091 [jini]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 04:20 PM
تناول ركيك لا يستحق التعليق


ردود على jini
European Union [خالد طة الخال] 06-09-2013 05:05 AM
yes you are right i didnt see any new information on this supject


#690060 [hasan ali]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 03:32 PM
مادايرين اتراك ومصريين
مادايرين انجليز امريكان وجنوبيين


#690045 [شوك كتاد]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 03:03 PM
فليكن اثيوبيا هوانا الفينا مكفينا


#689977 [سودانى]
0.00/5 (0 صوت)

06-07-2013 01:34 PM
سلامات :
صدقت فى مقالك هذا كل الصدق ، فالمصريون منذ زمن وهم يعيشون فى توهم ان السودان تحت السيطرة المصرية بمعنى انهم اذا ارادو ان يالفؤ موقف السودان اتجاه اى دولة فلهم الحق فى ذالك ، بغض النظر عن مصالح السودان مع الدول الاخرى اى كانت تلك الدول جاره ام غير جاره المهم فى المقام الاول مصلحتهم الشخصية فقط ، فياليت حكامنا يدركون ذالك ولا يقعون تحت تاثير المصريين ويتناسو مصلحت السودان كما كان يحدث فى السابق


#689968 [أكامبو]
5.00/5 (1 صوت)

06-07-2013 01:12 PM
يجب أن يكون موقفنا المبدئى السودان و مصالحه أولا و ثانيا و ثالثا و أخيرا و أن نوثق علاقتنا بجيران السودان الأفارقه لأنهم هم الأصدق فى الأخوة و الأكثر إحتراما و مودة للسودان و أهله و إذا أرادت مصر أن تحارب أثيوبيا - وكلنا يعلم أن هذة مجرد(هلفطة) بلهجتهم - فليفعلوا ذلك بعيدا عن السودان و دعونا نردد أخوان أخوان أثيوبيا و السودان ، لا شأن لنا بعد الآن بمن يحتل أراضى السودان و يهين و يظلم السودان. و لا نامت أعين الجبناء من خونة الإنقاذ.


ردود على أكامبو
United States [Dokom] 06-07-2013 04:06 PM
فليكن لك شأن باثيوبيا لآنها تحتل الفشقتين! ولا احتلال حلايب غير اختلال الفسثنين؟


جمال علي حسن
جمال علي حسن

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة