كوُزوُ الجهل النْشِط
06-11-2013 04:49 AM



زارالسفاح المخلوع نميري لندن ذات مرة، فلما سئل عن ما الذي استرعى إنتباهه هنالك؟
قال: ( الطفل عمر سنة واحدة بتكلم إنجليزي).

ويبدو أن جهل الديكتاتوريات تنتقل عدواه عبر الحقب التاريخية ، خاصة ديكتاتورية المارشات ، والأناشيد التي تتغنى (بفكرك ووعيك ياريس ياداب سودانا بقى كويس).

ومن حكاوي جهولة أم سكاسك أنها طارت إلى العراق بحثاً عن نفط البترول عن طريق الدين، ولم تسمع بالشكلة المدورة بين كردستان وبغداد بشأن خام البترول ، أو بديون الحرب التي تسددها بغداد من عائدات بترولها، وخسرت الميزانية تذاكر الطيران ونثرية السفر وعاد الوفد الحكومي على طريقة ديك المسلمية.

ومن قصص ( كوزو) الجهل النشط كما يقول زميلي يوسف آدم ، أنه قال على الملأ أن أمور السودان سالكة حتى بدون بترول الجنوب، أما هذا التسليك فنراه في ارتفاع سعر الدولارمن(3) جنيهات إلى(7) جنيه، ومؤشر التضخم من 10% إلى 46% ، وعجز الميزانية من 4 مليار جنيه إلى 10 مليار جنيه.

ومن تداعيات التسليك هذه الورجغة البرلمانية التي تطالب الحكومة برفع الدعم عن البترول ، على طريقة:( كيزان لاقوا كيزان) .

وعندما يصل جالون البنزين إلى 20 جنيه يزداد بدل الميل للسدنة والتنابلة بمقدار 200%.

وعندما يرتفع سعر جالون الجازولين من تمانية ونص جنيه إلى 15 جنيه ، يحصل نفس السدنة على حوافز ومناصب جديدة.

ومن الجهل البسيط ينتقل هؤلاء إلى الجهل المركب ، ومعناه الإندهاش من أن (الشافع) في باريس بتكلم فرنسي.

ومعناه أن الجراد الذي هجم على المزارع في الشمالية كان موجهاً بالكمبيوتر الإسرائيلي بحسب إفادات مدعي الصحافة الإنقاذي.

ومعناه أن إسرائيل تريد أن تقسم السودان لدويلات خدمة لمخططاتها المشبوهة، بحسب إفادات زعيم حزب (الفكة) في الخرطوم وليس عكا، بينما النظام نفسه هو الذي قسم دارفور لخمس ولايات علي أساس قبلي وجهوي

ومن تداعيات الجهل المركب أن يجرجر الطلاب إلى حراسات الشرطة بتهمة الإزعاج العام بعد منتصف الليل بينما كانوا يغطون في نوم عميق .

ومن نتائج الجهل الإنقاذي حكاية الشكوى للجامعة العربية من سد الألفية ، وكأنما إثيوبيا عضو بها، وكأنما حلت هذه الجامعة مشكلة فلسطين حتى تتفرغ للسدود والثعابين.

قالوا لواحد جاهل صفته رئيس الولايات المتحدة في سالف العصر والآوان أن خط بترول ألاسكا ينقل 100 ألف برميل بترول في اليوم الواحد ، فاندهش وقال:( طيب البراميل الفاضية بترجع كيف؟).

وإذا أغلق أنبوب الجنوب تحت أي ذرائع ، طيب البترول الخام الجوة الخط حيرجع كيف لي جوبا !! أم ستشفطه حكومة الخرطوم محل الطيارة بتقوم !!

الميدان


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1613

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#694310 [adel]
1.00/5 (1 صوت)

06-11-2013 10:47 PM
kamal all the right who can say yes we wait only new government.the new sudan do it.


#694009 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

06-11-2013 03:33 PM
يا راجل!!!!!!!
تشبه الكيزان بالجهل؟؟؟؟؟؟؟
والله لو سمعك او قرأ ليك واحد جاهل الا يشاكلك لانك بتشبهه بهؤلاء !!!!!!!


ردود على مدحت عروة
European Union [ashshafo Khallo] 06-11-2013 04:02 PM
والله عباره الجهل النشط دی توصف الکیزان وصف دقیق. جهل فاضح لکن تلقاهم نشیطیییین فی جهلهم -
ذو العقل یشقی فی الحیاه بعقله واخوا الجهله فی الجهاله ینعم
المشکله انو البشیر اسبت براعه لا یحسد علیها فی توقیع نفسوا فی مطبات ماب یعرف یتخارج منها کیف. اول مره امریکا والصین یتفقوا: الاتنین ادانو قفل البلف.
الجماعه دیل لمان وافقوا یفتحوا البلف کانوا قافلین علی الکانوا بیسرقوه ما بین البیر وبورسودان. ما عارفین انوا الصین حاسبه الکمیه الضخوها من البیر وح تحسبوا لمان یصل بورسودان. یعنی لو سرقوا لتر واحد ح ینکشف. الفار لعب فی عبهم وقالوا اسن نزمزغ. زمزغوا زعلوا اریکا - التی دنا عزابها - والصین الصدیقه.
دا معناه تاااااانی ینبطح ویلحس قراروا ومن انبطاحتوا ینادی عوض الجاز المستعد دایما للقفل وللفتح.


كمال كرار
كمال كرار

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة