يانعاج حلتنا
12-04-2010 07:06 AM

بسم الله الرحمن الرحيم

حاطب ليل

عبد اللطيف البوني
[email protected]

يانعاج حلتنا

البحث عن خبر محلي يسعد الخاطر ويسر العين في هذة الايام كالبحث عن قطة سوداء في ليلة مظلمة وفي غرفة مظلمة والقطة غير موجودة فكل بلادنا مرهونة هذة الايام للاستفتاء والذي هو اسم المقدمة للانفصال وان شئت قل الاستقلال فالتشاكس بين الشريكين والاتهامات المتبادلة بينهما والضغوطات الدولية تدوركلها في فلك الاستفتاء لن يمر يوم او يومين الا وتجد السودان يصعد الي مقدمة الاخبار العالمية وكان البشرية قد حلت كل مشاكلها ولم يبق لها الا استفتاء السودان ليس هذا فحسب بل ان السودان مرشح الي ان يحتل مقدمة الاخبار بصورة مستدامة في الاسابيع القادمة ولمدة قد تطول اللهم الا اذا حدثت احداث تشبه تلك التي اصابت مركز التجارة الدولي والبانتجون فيما اصطلح باحداث سبتمبر 2001 فهذا الحجم من الاخبار هو الذي يمكن ان يسحب السودان من مقدمة الاخبار
رغم هذة الرمية المتشائمة الا اننا استطعنا ان نجد في هذا الظلام الاخباري (حتة ) خبر يمكن ان توصف بانها مضيئة لابل يمكن ان تجعلنا نصيح مثل ارخميدس وجدتها وجدتها الا وهو ذلك الخبر الذي يقول ان السودان نفذ هذا العام موسم هدى ناجح اذ بلغت واردات السودان من الاضاحى التي صدرت للسعودية في موسم الحج الاخير مبلغ ستين مليون دولار (بنات حفرة ) وقد تم تصدير 80 في المائة من الكمية المستهدفة وهي مليون وخمسمائة راس (برضو تقول لي بترول) ويعتبر موسم الهدى هذا من انجح المواسم الاخيرة حيث كانت نسب التنفيذ متدنية جدا. فلو كانت المواسم السابقة ناجحة لوصلت عائدات الصادر من الثروة الحيوانية في هذا الموسم مبالغ طائلة تحل مشكلة النقد الاجنبي في السودان حتى ولو لم يكن هناك برميل بترول واحد ضمن الصادرات و(المكضبنا ) وما مصدقنا لايسال العنبة انما يسال صابر في بنك السودان
لاشك ان خبرا مثل هذا يدعو الذي قلبه على اقتصاد البلد ان (ينطط) من الفرح لاسيما وان كل الاخبار الاقتصادية السودانية محصورة الان في ال 70 في المائة من واردات العملة الحرة التي سوف يفقدها السودان في حالة انفصال الجنوب الذي اضحى امرا مؤكدا وان السودان القديم مقدم على حالة افلاس لدرجة ان السيد لوكا بيونق قال انهم يمكن ان يسمحوا لقسمة البترول الحالية في حالة الانفصال ان تستمر لمدة عام حتى لايتعرض السودان القديم للافلاس التام (حنين يابوليلى) فخبر الثروة الحيوانية اعلاه يوضح ان بدائل البترول في السودان القديم اكبر من البترول (ذات نفسيه)
القطيع السوداني اكبر قطيع في افريقيا والشرق الاوسط اذ يقدر بمائة وخمسين مليون راس ورغم التربية التقليدية السائدة الا انه يمكن يرفد السوق الاقليمي (العطشان) للحوم السودانية بعشرة مليون راس سنويا دون ان ينقص من حجم قطيعه شئ ولكن مشكلة صادر الثروة الحيوانية التي تجعله يختلف عن البترول ان الحيوان يمشي من مناطق تربيته الي بورتسودان فوق سطح الارض (كداري ) او بالشاحنات فيتعرض لصفافير الجماعة بينما البترول يمربالانبوب المدفون تحت سطح الارض فاذا اردنا ان تحل الثروة الحيوانية محل البترول اما ان نلغي (جبايات ) بتوع الصفافير او نبحث لها عن انبوب تحت الارض (ان شاء الله تصل كفتة) و(يانعاج حلتنا/ في ثغائك ذكرى/ لابتشيلها جباية/ ولابتفارق الفكرة )مع الاعتذار الشديد للشاعر الرقيق الصادق الياس والفنان الراحل احمد الجابري


تعليقات 10 | إهداء 0 | زيارات 2969

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#54305 [ما متفائل ]
0.00/5 (0 صوت)

12-06-2010 10:40 PM
تريد يا (بوني) ان تقول انكم في (مثلث حمدي ) لستم بحاجة لبترول الجنوب بخبرك البئيس هذا ..

هاك ما قاله احد وزراء حكومتكم ( قال د. فيصل حسن إبراهيم وزير الثروة الحيوانية والسمكية لصحيفة الخرطوم 18/8/2010 إن وزارته استوردت في النصف الأول من العام الجاري لحوماً بما قيمته 3,5 مليون دولار، وأسماكاً بمبلغ 4,5 مليون دولار، وألباناً بقيمة 60 مليون دولار! )

المشكلة ليست في النظام ، بقدر ما هي في (المثقفاتية) الداعمون له ، امثال كاتب المقال ومن على شاكلته ..


#53363 [خرباش]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2010 10:25 PM
ضرايبنا قباناتنا نخليها ليلالاللالا ... وضانكم لو يقوم يسرح حنهريكم تي لا تلاللالا


#53320 [سوداني حق]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2010 08:23 PM
دكتور البوني
كم سعر كليو الضان بالسودان الصدقة كان ما كفت اهلها تحرم على الجيران
ياخي نصدر نعاجنا لا نلم في عنب الشام ولا بلح اليمن او العكس
جرادة في الكف ولا الف طائر - اريتك كان خليت الكديسة في الضلمة يابى -
تحياتي لك دكتور البوني


#53262 [محمد كسلا]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2010 05:48 PM
يا جماعة ما تلخوا الناس ديل يعرفوا درب لحس جديد خلو الثروة دي للحكومة الجاية

بعد الاستفتاء ودخول الامريكان


#53144 [احمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2010 01:48 PM
نعاج نحنا .. الصابرين على الحال دي لحدي اسي
سمعت المثل البقول .. ليك ... اشيلك الشال النعجة ........ هههههههههههههه

الشال النعجه منو يا دكتور البوني .........


النعجه شاله السيل ..........


#53119 [عوض الامين ]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2010 12:54 PM

المعادلة واضحة ياشيخ البوني حقوا تجند قلمك للدعوة لها والسعي في انزالها لارض الواقع وتبصير شعبنا المسلم بها خاصة بعد ان تتمايز صفوفه ويذهب الزبد بعد الانفصال وتبقي العصبة المؤمنة مستخلفة لاعمار الارض وقتها لن نطلب الرزق من امريكا ولا اوربا انما سنرفع الايادي لفوق لله الرزاق ذو القوة المتين
حتي تتحقق فينا معادلة
ايمان تقوي = خير الدينا والاخرة

قال تعالى:


#53049 [محمد طه]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2010 10:50 AM
يا دكتور البوني مشكلة مسؤلين الحكومة عندهم الشفقة بيحبو ياخدو جباياتهم حارةو لو تركو الناس تشتغل من غير يرهقوهم بالجبايات كان الخير حا يعم الجميع حكومة و شعب لكن نظرتهم ضيقة لغاية ما ضاقت عليهم الارض


#53036 [محمد احمد]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2010 10:17 AM
لكن يا دكتور انت عايز اللصوص ديل يبطلوا تقطيع لحم الناس ويتم إلغاء الضرائب والرسوم والجبايات والأتاوات؟؟؟ طيب من وين يتم تمويل شركاتهم الخاصة وارصدتهم في ماليزيا ودبي؟؟؟ وكيف يشتروا اليخوت الرئاسية والوزارية؟؟ ومن اين يتم تمويل بناء القصر الجمهوري الجديد عشان ينجعص فيهو تيس حوش بانقا؟؟ وناس المتعافن ديل كيف يشتغلوا بدون سرقة عرق الناس والعباد؟؟ وكيف يشتروا الخلايا المنشقة من سرطان المؤتمر الشعبي بس خلينا نقول حسبنا الله ونعم الوكيل.


#53024 [مجدي عوض الكريم]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2010 09:52 AM
رائع يا بوني ...الله يطمئنك زي ما طمأنتنا .


#53023 [orass]
0.00/5 (0 صوت)

12-04-2010 09:49 AM
ألم يلاحظ كاتب المقال البوني (البون) الشاسع بين أسعار الأضحية هذا العام في الخرطوم وبين أسعارها في مكة المكرمة أيام الحج ؟ !!! أما علم أن سعر (الخروف السوداني) في مكة المكرمة أقل من سعره في الخرطوم بكثير ؟ !!!
أم كتب على أهل السودان أن يضحوا بالغالي والنفيس (وعساهم ما ضحوا في العيد).


عبد اللطيف البوني
عبد اللطيف البوني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة