المقالات
السياسة
نافع على نافع لحس كوعو!
نافع على نافع لحس كوعو!
06-15-2013 04:29 AM


ذكرتنى تصريحات شيطان الأنقاذ الأكبر (نافع على نافع) بصيحة الزين بطل رواية أديبنا الراحل الطيب صالح الذى كان أهل (الفريق) يسمعون صوته من وقت لآخر صائحا: (عوووك يا ناس الحله الزين مكتول فى حوش العمده) .. فهذا (الضار) الذى سموه (نافع) فى حقيقة الأمر نحن نسئ (للزين) الأنسان السودانى النقى الدرويش الطيب البسيط حينما نشبهه به وواجب علينا أن نعتذر له، على الرغم من أنها شخصية (روائيه) وغير حقيقيه، لكن صرخة (نافع) بالأمس تشبه صرخة الزين ولم يتبق له غير أن يقول (عوووك يا أهل السودان ، الحقونا الجبهة الثوريه زنقتنا ، زنقه زنقه)!
(الضار) سئ الأخلاق نافع ظل يتحدى الشعب السودانى كله منذ أن ظهر ضمن زمرة (الأنقاذ) الفاسدة الفاشله وداوم على اساءة الأدب مع الكبار والصغار فى فجاجه وصلف وغرور ولم يترك مفرده قبيحة فى اللغة العربيه الا واستخدمها بل اصبح خبيرا ومبتدعا للكلمات والعبارات البذئيه المسجله حصريا باسمه، مثل (الحسوا كوعكم)، لكنه أخيرا بدأ منكسرا وعرف حجمه الحقيقى و(لحس كوعو) حينما لم يجد من (يلحس تلك الكوع) من أهل السودان بعدما أدبه اشاوس الجبهة الثوريه، فأصبح حاله مثل (العقرب) حينما لم تجد من تلدغه تلتف وتلدغ نفسها.
(الضار) نافع لأنه جاهل لا يقرأ التاريخ ووقته كله يقضيه من اجل نسج التآمر واحداث الضرر بألاخرين، لذلك لم يطلع على تجارب الطغاة والمستبدين والأنظمه الديكتاتوريه القامعه المحتميه بأجهزة الأمن فى الدول المختلفه الذين كانوا اقوى كثيرا من نظام الأنقاذ ومارسوا اشرس أنواع العنف والقتل والتعذيب بشعوبهم، رغم كل ذلك فاين هم الآن؟ الم يرسلوا الى مزبلة التاريخ تلاحقهم لعنات المظاليم والضحايا والشهداء؟
(الضار) نافع .. الذى يعمل فى مقدمة (عصابه) أحتلت الوطن وأحتكرته لنفسها وباعته بأبخس ثمن وهيمنت على مؤسساته، وحتى الجيش والقوات النظاميه لم تسلم من هيمنتهم وحولوها من مؤسسات قوميه ووطنيه الى مؤسسات حزب هو فى الحقيقه (عصابه) تجيد النهب وأراقة الدماء .. الآن يشكون ويتباكون ويقولون أن الجيش ضعيف ولا يقوى على مواجهة قوات الجبهة الثوريه، وما خفى اعظم وما يخبئه لهم شعب السودان الصابر لم تسمع به اذن ولم تره عين من قبل، ونخشى عليهم من (الخازوق) ومن مقصلة الثوره الفرنسيه.
لقد اضعفوا الجيش وجردوه على نحو ممنهج من أفضل الكفاءات، قتلوا من قتلوا وعذبوا من عذبوا وشردوا من شردوا وأحتفظوا فقط بأهل السمع والطاعه دون غيرهم وحولوه الى شرطة (محليات) تحمى النظام، ولم يكتفوا بذلك بل امعانا فى (اهانة) مؤسسة الجيش واذلال الشرفاء فيها، أسسوا الى جانبها كتائب ومليئشيات علنا ونهارا جهارا سموها (الدفاع الشعبى) فى وقت ينتقدون فيه الحركات الثوريه المقاومه ويشكونها للمجتمع الدولى ويقولون انها حركات متمرده وخلاف ذلك من الأوصاف والنعوت، ولهم حق فى ذلك، فغالبية القادة والزعماء السياسيين فى الأحزاب التى تعمل فى الداخل وتعارض (سلميا) كما تقول، لم نسمع صوت وأحد منهم ينتقد تأسيس تلك القوات التى فى حقيقتها (مليشيات) ولم يضغطوا على النظام أو يطالبوا بتفكيكها قبل أن يتحدث أقزام النظام عن قوات الجبهة الثوريه، والدول المحترمه فى العالم كله لا يمكن أن تسمح بتأسيس مثل تلك الكتائب الحزبيه ولا يمكن أن تقبل بمليشيات تعمل موازيه للجيش الوطنى، الذى له ادوار عديده، فى مقدمتها المحافظة على حدود الوطن وترابه كاملا، وحماية الدستور، وحينما يضعف النظام الحاكم ويسقط وحتى لا تسقط (الدوله) يستلم (السلطه) كأمانة ويحافظ على أمن الوطن والمواطنين، حتى يأتى الوقت الملائم الذى يعيد فيه تلك الأمانه الى أهلها وان تعود السلطه (المدنيه) عن طريق انتخابات نزيهه وشفافه ويرجع الجيش الى ثكناته، وهكذا تفعل الجيوش الوطنيه المحترمه فى جميع دول العالم لا أن تصبح حارسة (للنظام) ومدافعة عنه، حتى لو كان نظاما خائنا وفاسدا قسم الوطن وفرط فى جزء منه.
وأى مسوؤل أو حاكم لا يحترم جيشه الوطنى ولا ينأى به عن العمل السياسى وعن موالاة الحاكم وحزبه، هو خائن لوطنه ويجب أن يحاكم بجريمة الخيانه العظمى.
لقد قسم (نافع) وزمرته، الأحزاب والحركات ومزقوها وغرسوا داخلها العملاء والمأجورين وبالأمس القريب صادقوا على قيام 7 أحزاب جديده من بينها حزب باسم (الحركه الشعبيه) أظنه حزب (تابيتا بطرس) الحركه الشعبيه فرع (المؤتمر الوطنى) وحزب آخر تحت اسم (الأمه) حيث لم يكتفوا بالأمه الفيدرالى والقياده الجماعيه والتنمية وألأ صلاح والقومى .. وهلم جرا.
رغم كل ذلك (الخبث) ودرجة (الدكتوراة) فى التآمر، سقطت عن (نافع) آخر ورقة توت تستر عورته و لحس كوعه ولسه ياما يلحس كتير!
تاج السر حسين - [email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 4575

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#698203 [ودتوتي]
0.00/5 (0 صوت)

06-16-2013 12:57 PM
ما حكم الشرع في واحد ما لحس كوعو لكن لحس كوع واحد تاني؟


#697890 [Nubawi _Tulshi]
0.00/5 (0 صوت)

06-16-2013 12:51 AM
Nafie Ali is trying to protect what he has stolen ,Tabitha has no career NCP is her only card.beside she is granny .
soon omer AlBasheer will ask Malik Agar ,to be wali of Blue Nile .and Alhelu wali of Nuba mountains .NCP won't imagine what they have built will crumble at the hands of their enemy .


#697343 [شمارات]
5.00/5 (1 صوت)

06-15-2013 11:54 AM
سبحان الله ها هم يتباكون علي جيش اضاعوه من بين ايديهم باضعافه علي حساب تمكين مليشيات الدفاع الشعبي خوفآ من ان يردعهم الجيش .. مثلما فعل القذافي باضعاف جيشه و تمكين مليشيات الكتائب تحت قيادة ابنائه .. و لكن هيهات فلا بد من الصبح و ان طال ليلنا ولا بد للحق ان يبين و يزهق الباطل .


#697339 [ابو كوج]
0.00/5 (0 صوت)

06-15-2013 11:49 AM
لقد قسم (نافع) وزمرته، الأحزاب والحركات ومزقوها وغرسوا داخلها العملاء والمأجورين وبالأمس القريب صادقوا على قيام 7 أحزاب جديده من بينها حزب باسم (الحركه الشعبيه) أظنه حزب (تابيتا
لقد منحته لقبا لم يستحقه هذا الافاك الذي لفظه عمومته واسقطوه لعلمهم بانتهازيته قال عنه كبير الدهاة في سوداننا يوم كان سودانا موحدا بانه يستغرب ان هذا الضار صار سياسيا هذا امر اردت ان ابينه ولكن اخي الحسين سؤالي وانا نوبي الي النخاع مع اعتذاري للقبلية البغيضة والعنصرية الجوفاء الا انني اتساءل من هم هؤلاء الذين يسمونهم الجبهة الثورية
هل هم ابناء جبال النوبة ؟
هل هم ابناء دارفور .؟
ام هم ثلة من هؤلاء واؤلئك ؟
وهل الاحزاب التي مزقت كما ادعيت من قبل رجل لا نكن له ودا وراء هؤلاء او نقل خلف هؤلاء ؟
بصراحة اقولها ان كنا ننتظر الخلاص بيد هؤلاء فعشمنا كعشم ابليس في الجنة نتمنى ان يكون خلاصنا من هؤلاء الفسقة على يد شعب عرفه التاريخ شعب اكتوبر شعب ابريل شعب السودان الذي نعتز به مجتمعا من نسيج واحد والذي ارتضيناه بكل الالوان والاطياف والمورثات والقبائل فئة العمال والفلاحين والطلاب والمثقفين والعاطلين وفي مقدمة هؤلاء جميعا اشاوس جيش السودان الابي اخي حسين اكتب ما تمليه مهنيتك لا بما تؤجج به صدرك والله عليم بذات الصدور


ردود على ابو كوج
European Union [تاج السر حسين] 06-15-2013 02:03 PM
أخى العزيز من يعمل لابد أن يخطئ .. ومن لا يخطئون هم الذين لا يعملون!
علينا الا نحبط من بذلوا الجهد وضحوا بدمائهم واذلوا النظام المتغطرس الذى كان يظن باستطاعته شراء جميع اهل السودان الا تذكر قوله (على عثمان) كل واحد عرفنا ثمنه ؟؟ الا تلاحظ لسلوكيات الموتور (غازى سليمان) الذى له شريط مسجل فى قناة الجزيره مع وزير الثقاقه السورى قال له فيه (هو منو القال نحنا عرب) .. وبالأمس يتهم (الجبهة الثوريه) بأن هدفها القضاء على الأسلام والعروبه فى السودا، هذه هى انوعية التى تدافع عن النظام الآن فى السودان، وهذا دليل على ضعف النظام.
يا اخى كل منا يعمل وسع قدرته لأسقاط النظام وتاسيس سودان جديد يسعنا جميعا دون عنصريه أو قبليه أو جهويه أو ستعلاء ثقافى.
وأن تضئ شمعه خير من أن تلعن النظام.


#697151 [osama dai elnaiem]
5.00/5 (1 صوت)

06-15-2013 08:39 AM
اخي تاج لك التحية --- لا ترفع ضغطك فنافع لم يهيؤه الاسلاميون الا لتعذيب المناضلين في بيوت الاشباح فكانت تلك مهمته بالتدريب والممارسة واصبحت مزرعته الجديدة هي بيوت الاشباح وبعد المفاصلة وجد نفسه سياسيا بعد ان خلت الساحة من ( ساسة التنظيم)واستدعي البشير ( كلاب الصيد) الذين عدوا في الفرسان ليكون نافع اكثرهم عدوا لصيد الطرائد( الشعب السوداني) وعليك الا تهدر كثيرا من اللعن والا صرت مثله ويكفيك قول الشاعر--- هذا زمانك يا مهازل فامرحي قد عد كلب الصيد في الفرسان!


#697149 [خالد حسن]
4.00/5 (1 صوت)

06-15-2013 08:38 AM
نذكر لهذا الخائن العميل ابوالعفين قوله ( الاحزاب لوقعدت عمر نوح مابتزيحنا)
ننتظر ونشوف الرعديد ده بقعد لغاية عمر نوح
ابوالعفين ده بد مايدوه الخاذوق يختوه بخاذوقه وسط الخرطوم ليكون عبره وعظه لكل جبار معتد اثيم
وليس وحده معه كل قادة الانقاذ ومدبري الانقلاب علي رأسهم الدجال الترابي وكل قادة المجلس العسكري الخائن
عشان تاني ماينط لينا عسكري حمار في السلطه


تاج السر حسين
تاج السر حسين

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة