المقالات
السياسة
دعوه للعصيان المدني!!!!
دعوه للعصيان المدني!!!!
06-17-2013 10:54 AM


هولاء الانقاذيين تخطوا كل الخطوط الحمراء وتمادوا كثيرا جدا في غيهم وأصبحوا كما قال الله تعالي (( صُمٌّ بُكمٌ عُمىٌ فَهُم لا يَرجِعونَ)) نعم انهم لم ولن يرجعون عما هم فيه من ضلاله وتخبط وفساد وإفساد في الأرض وهم يعيشون في رغد والناس يعيشون في ضنك ولا يرضي بالظلم سوي الضعفاء ونحن لسنا كذلك ونملك الإرادة والإيباء والوسائل الضاغطة لازاحه عبً هولاء الذي اصبح ثقيلا جدا والنفوس الكريمه الكبيره تابي الا تفعل شيً .....

تحدث من تحدث وكتب من كتب وعارض من عارض وكل احد أدلي بما يستطيع ولكن لا سميع ولا مجيب وكأننا نتكلم مع صم بكم لا يسمعون ولا يرون وكل الحلول أصبحت مطروحة.للتنفيذلا للنقاش لان زمن النقاش ولي منذ عهد بعيد بعيد وكل الحلول لابد لها من ثمن غالي لابد من دفعه ولا نجاه ولا ثوره دون ثمن باهظ وفاتوره لابد ان تسدد ......

هذا النظام الكرتوني اصبح في مهب الريح واصبح يتخبط في كل الاتجاهات دون ان يدري ما هو فاعل وكل يوم نسمع بقرارات جديده سرعان ما تسحب قبل ان يجف حبرها او يبح صوتها وهذا البشير اصبح كاارقوز بتنطط ويرقص في كل الاتجاهات وهو لا يدري ماذا يريد وماذا يفعل وحكايه أقفل الأنبوب وافتح الأنبوب خير مثال ويستمر في اللعب مع الجنوبيين مثل توم وجيري لعبه ((القط والفار))... عجبا لرئيس لا يفتي يصرخ ويصرخ ويرقص طربا و وفرحا في امر دوله تدار هكذا ونحن نقف كمتفرجين !!!!!

دعوه العصيان المدني دعوه سلميه ثوره بيضاء دون دماء او اعتقال او تعذيب او موت انه سلاح قد يكون بطي ولكنه فعال ...سلاح في مقتل ...وسلاح كل واحد يريد ان يفعل لهذا الوطن المكلوم شيئا ... سلاح قد يتفق ويجمع عليه كل الأطياف والألوان السياسيه ومن لا لون او طيف له ولكل الأحرار والمستقلين ...وكل صغير وكبير انه عمل جماعي في المقام الاول عمل الالتزام به شرط أساسي انه كلمه شرف وتحمل للمسئوليه حتي النهايه وهو الحل المناسب للجميع حل يتطلب وقفه جاده والتزام كامل بما يتفق عليه الجميع وهو حل فيه ضمان للنجاح وضمان للأرواح من ان تزهق او تهان او تعذب فلتذهب هذه الحكومه الي الجحيم ولنعود نحن أحرارا كرماء أعزاء ...

هذا اقتراح مطروح كأحد الحلول ويترك لأصحاب الخبره والنقابات والجهات المتعددة الحكوميه منها والمدنية وحتي أصحاب الأعمال الخاصه دراسه الرقت والظرف المناسب للاتجاه في هذا الامر ولنأخذ الامر بجديه والتزام... وليكون عصيان مدني شامل كل البلد وفي نفس التوقيت دون الخضوع لاي تهديد او ابتزاز من هذا النظام الذي باذن الله سوف يلفظ أنفاسه قريبا جدا والله ولي الصابرين العاملين المهم ان نخطو الخطوه الاولي في سبيل التحرير الكامل من قبضه هولاء المجرمين الطغاه .....

صفيه جعفر صالح

هولاء الانقاذيين تخطوا كل الخطوط الحمراء وتمادوا كثيرا جدا في غيهم وأصبحوا كما قال الله تعالي (( صُمٌّ بُكمٌ عُمىٌ فَهُم لا يَرجِعونَ)) نعم انهم لم ولن يرجعون عما هم فيه من ضلاله وتخبط وفساد وإفساد في الأرض وهم يعيشون في رغد والناس يعيشون في ضنك ولا يرضي بالظلم سوي الضعفاء ونحن لسنا كذلك ونملك الإرادة والإيباء والوسائل الضاغطة لازاحه عبً هولاء الذي اصبح ثقيلا جدا والنفوس الكريمه الكبيره تابي الا تفعل شيً .....

تحدث من تحدث وكتب من كتب وعارض من عارض وكل احد أدلي بما يستطيع ولكن لا سميع ولا مجيب وكأننا نتكلم مع صم بكم لا يسمعون ولا يرون وكل الحلول أصبحت مطروحة.للتنفيذلا للنقاش لان زمن النقاش ولي منذ عهد بعيد بعيد وكل الحلول لابد لها من ثمن غالي لابد من دفعه ولا نجاه ولا ثوره دون ثمن باهظ وفاتوره لابد ان تسدد ......

هذا النظام الكرتوني اصبح في مهب الريح واصبح يتخبط في كل الاتجاهات دون ان يدري ما هو فاعل وكل يوم نسمع بقرارات جديده سرعان ما تسحب قبل ان يجف حبرها او يبح صوتها وهذا البشير اصبح كاارقوز بتنطط ويرقص في كل الاتجاهات وهو لا يدري ماذا يريد وماذا يفعل وحكايه أقفل الأنبوب وافتح الأنبوب خير مثال ويستمر في اللعب مع الجنوبيين مثل توم وجيري لعبه ((القط والفار))... عجبا لرئيس لا يفتي يصرخ ويصرخ ويرقص طربا و وفرحا في امر دوله تدار هكذا ونحن نقف كمتفرجين !!!!!

دعوه العصيان المدني دعوه سلميه ثوره بيضاء دون دماء او اعتقال او تعذيب او موت انه سلاح قد يكون بطي ولكنه فعال ...سلاح في مقتل ...وسلاح كل واحد يريد ان يفعل لهذا الوطن المكلوم شيئا ... سلاح قد يتفق ويجمع عليه كل الأطياف والألوان السياسيه ومن لا لون او طيف له ولكل الأحرار والمستقلين ...وكل صغير وكبير انه عمل جماعي في المقام الاول عمل الالتزام به شرط أساسي انه كلمه شرف وتحمل للمسئوليه حتي النهايه وهو الحل المناسب للجميع حل يتطلب وقفه جاده والتزام كامل بما يتفق عليه الجميع وهو حل فيه ضمان للنجاح وضمان للأرواح من ان تزهق او تهان او تعذب فلتذهب هذه الحكومه الي الجحيم ولنعود نحن أحرارا كرماء أعزاء ...

هذا اقتراح مطروح كأحد الحلول ويترك لأصحاب الخبره والنقابات والجهات المتعددة الحكوميه منها والمدنية وحتي أصحاب الأعمال الخاصه دراسه الرقت والظرف المناسب للاتجاه في هذا الامر ولنأخذ الامر بجديه والتزام... وليكون عصيان مدني شامل كل البلد وفي نفس التوقيت دون الخضوع لاي تهديد او ابتزاز من هذا النظام الذي باذن الله سوف يلفظ أنفاسه قريبا جدا والله ولي الصابرين العاملين المهم ان نخطو الخطوه الاولي في سبيل التحرير الكامل من قبضه هولاء المجرمين الطغاه [email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1077

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#699277 [عبد الرحيم]
0.00/5 (0 صوت)

06-17-2013 03:19 PM
اعضاء الحكومة المسئولين امثال نائب الرئيس وبعض مساعدي الرئيس ما تجي مناسبة الا ويسبوا ويشتموا في افراد الشعب والرعية والمعارضة حتى لو كانت هذه المناسبة افتتاح مستشفى يفترض ان يكون قلب الانسان فيها اقرب الى الرحمة ولكن ما ذا نفعل من اناس قد نزع الله الرحمة من قلوبهم هم يدعون الانتساب الى الاسلام ويفعلون ضد الاسلام هل حكومة تفتخر بعدد القتلى من ابناء الشعب السوداني في مسارح العلميات ، ماذا لو عفوا عنهم وعاملوهم بالحسنى؟
الم يعلموا ان رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما فتح مكة قال لاهلها الذين هم قاتلوه في بدر واحد وقتلوا عمه وفي الخندق وغيرها الم يقل لهم رسول الله صلى الله عليه وسلم اذهبووووووا فأنتم الطلقاء.. لا تثريب عليك اليوم ... بل لقد عزل رسول الله صلى الله عليه وسلم راية الانصار من سعد بن عبادة في فتح مكة وسلم قيادة الانصار وسلمها لأبنه قيس بن سعد بن عبادة فقط لان سعدا بن عبادة قال (ان هذا يوم الملحمة) نعم كلمة تشير الى الانتقام .. فالنراجع مثل هذا السلوك مع سلوك افراد الدفاع الشعبي.


#699140 [abusami]
0.00/5 (0 صوت)

06-17-2013 12:55 PM
تمام يا صفية إنتي جبتي التايهة كما يقولون ... فقط سؤال واحد أين هي الآليات من نقابات وأحزاب ومنظمات مجتمع مدني .. لا أسعى لخذلانك رغم أن الدعوة منطقية جداً ولكن أدوات التخذيل من الصادق المهدي ومن هم على شاكلته سيسعون للتخذيل

الله يحقق دعوتك


صفيه جعفر صالح
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة