المقالات
السياسة
هروب قيادات الشباب بالمؤتمر الوطني من الاستنفار
هروب قيادات الشباب بالمؤتمر الوطني من الاستنفار
06-21-2013 11:08 PM

عندما كشرت الجبهة الثورية عن أنيابها ونقلت حركة ثوارها للعمق السوداني ، وذلك بعد أن توصلت لنتيجة بعد خبرة عشر سنين مفادها أن عصابة المؤتمر الوطني لا تحرك ساكنا إن لم يصلها (طرف سوط) الحرب .. كان لزام علي العصابة الحاكمة التفكير في وقف هذا الحراك الثوري الذي بدأ يقترب من عاصمة البلاد.. وبعد دخول الثوار إلي أبوكرشولا مروراً بعدة مُدن .. بدأت حكومة الوطني بتكوين لجنة عليا لإستنفار (المجاهدين) والذين لا بُد أن يكون علي قيادتهم وأمارتهم قيادات العمل التنظيمي وكل التنظيمات والواجهات التي تتبع للمؤتمر الوطني وأولها ما يعرف بـ (الحركة الاسلامية ) بقيادة وزير المالية السابق د.الزبير.
ما دار في دهاليز لجنتها العلية واللجان المنبثقة منها وهي اللجان الولائية بقيادة ولاة الولايات أن نتيجة الاستنفارات كانت صفراً كبيراً في بعض الولايات والمحليات. وتمت سرقة دعم النفرة في بعض اللجان.
علي مستوي العاصمة ، حيث كانت اللجنه العليا للاستنفار بقيادة الوالي الذي نادي لأول إجتماعاتها وسمع من بعض الاعضاء كلام جعله كالذي علي رأسه الطير ولم يجد مايشغل به نفسه إلا رفع نظارته التي كانت تقع من الحين إلي الآخر .. ماجعله في هذا الموقف هو حديث أحد (المجاهدين) بأننا لن نذهب للجهاد إلا في متحرك الشهيد بلة يوسف أو الشهيد عبدالمنعم السني.!!!
image

ولمزيد من التوضيح فالسيد / بلة يوسف هو رئيس الاتحاد الوطني للشباب السوداني اسمرا .. أما السيد/ عبدالمنعم السني فهو أمين الشباب بالمؤتمر الوطني وامين شباب (الحركة الاسلامية) .. يقول نفر من المؤتمر الوطني أن السيدين المزكورين وهما قيادات العمل الشبابي للمؤتمر الوطني ، ما أن سمعا بالاستنفار والتحرك لميادين القتال حتي قام كل منهما بأخذ اسرتة والسفر إلي الخارج فالاول مازال حتي اللحظة يتمتع بالجو البديع بالعاصمة الاريترية أسمرا ، في حين أن الاخير آثر الذهاب إلي شواطئ الاسكندرية وشرم الشيخ. كل هذه الامور جعلت محصلة الاستنفار والحراك الذي قامت به قيادات المؤتمر الوطني بعد غزوة أبوكرشولاً صفرا ، حيث هريت القيادات وتم تعبئة مواطنين ناقصي التدريب ورُمي بهم إلي محرقة أبوكرشولا وأخواتها ، ومازال مسلسل النفاق والفساد مستمراً... أواصل.

صلاح جاموس
[email protected]


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 4756

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#704084 [علي]
4.19/5 (5 صوت)

06-23-2013 09:24 AM
هذا المقال يستحق النقل إلى قائمة المواضيع الرئيسية وتثبيتهأعلى الصفحة لمدة كافي حتى يطلع عليه المقرر بهم من الشباب أو زويهم.


#703594 [حبيب الحبيب]
4.38/5 (4 صوت)

06-22-2013 03:01 PM
هؤلاء عاشوا حياة الترف والبزخ والنعيم ,,,,فهم الان ليسوا بمقاتلين لان كان همهم الاول والاخير جني وجمع المال وقد حققوا مرادهم ,,فما لهم يقلتلون من بعد ؟؟


#703371 [أبوعلي]
3.50/5 (3 صوت)

06-22-2013 11:33 AM
أعجب منك:
وهل كان يدور بخلدك أنّ هؤلاء سوف يكونون متواجدين ومشاركين
هؤلاء أبناء النخبة الجبهجيّة، تربّوا على الآيس كرم (من دبر وفم)
هم سوف يشاركون من بعد (بالرموت كنترول) بأسلحتهم المثلّجة ومن غرفهم المكيّفة
الموت وحرارة الشمس ومحاربة الاستبداد والمطالبة بالحريات هو للرجال والنساء الحق
إنّهم الكيزان ،ماضيا وحاضرا ومستقبلا ، يا سيّدي الفاضل


#703287 [حي انا]
3.25/5 (5 صوت)

06-22-2013 09:56 AM
هههههههههههههههههههه


#703075 [الجمبقلى]
3.82/5 (6 صوت)

06-21-2013 11:46 PM
اولاد الهرمة كبو الزوغه وكمان مصيفين .اسمرا وشرم الشيخ ،يا أولاد الأيه ،وترسلوا أولاد المساكين

للموت فطيس .يخسى عليكم يا خوافين


#703068 [isic]
2.38/5 (4 صوت)

06-21-2013 11:39 PM
البباري الجداد بيصل الكوشة.


صلاح جاموس
صلاح جاموس

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة