المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
حيدر المكاشفي
هنا لا يوجد موسى يا شيخنا
هنا لا يوجد موسى يا شيخنا
06-23-2013 12:25 PM



عندما استبد به العجب والغضب في جلسة التداول حول تقرير اللجان المشتركة حول بيان المراجع العام الذي ألقاه أخيراً بالمجلس الوطني وما حواه من أوجه فساد ووجوه فاسدة، قال الشيخ الدكتور الحبر يوسف نور الدائم وقد هاله وراعه ما سمعه وما اطلع عليه «التقول عليهو موسى تلقاهو فرعون»، والعبارة تلخص خيبة أمل شيخنا الحبر حتى فيمن كان يتوسم فيهم الطهر والنزاهة والاستقامة ولكنه فجع فيهم عندما تبين له فسادهم واكتشف كم أنه كان مخطئاً وحسن النية فيهم عندما خدعوه بمظهرهم الخادع وتقواهم الزائفة فانخدع لهم، ولم يكن يدري أنهم فراعنة أشرار يأكلون السحت ويسرقون المال العام، ولم يكن تدينهم المظهري إلا وسيلة ومطية لاشباع نهمهم الدنيوي، ومن سماحة نفس شيخنا الحبر وسلامة طويته ونقاء دواخله أنه كان يظن أن بين ظهرانينا من هم في مثل نزاهة وطهارة ونقاء وتقوى نبي الله موسى عليه السلام الذي كان يمثل رمز الخير والحق في ذاك الزمان الذي كان يمثل فيه فرعون جانب الشر والجبروت والطغيان، ففي هذا العصر يا شيخنا قلَّ أن تجد موسى الذي تبحث عنه فتركن إلى طهارته ونقائه وتقواه دون فحص أو اختبار حتى لا تنطلي عليك الألاعيب الثعلبية التي يجيدها هؤلاء الماكرون كما في قصيدة أحمد شوقي التي مطلعها وأنت لا شك تعرفها «برز الثعلب يوماً في ثياب الواعظين» وخاتمتها التي جاءت على لسان الديك «مخطئٌ من ظن يوماً أن للثعلب دينا»، هؤلاء أخطر من الفراعنة أو كما يقول مثلنا السوداني «التركي ولا المتورك»، فمن خطورتهم أنهم لا ينهبون المال العام فحسب بل ويزينون للفرعون فرعنته، كما كان يفعل هامان مع فرعون سيد الاسم، فالفراعنة موجودون ونافذون على طول الزمان والتاريخ، وكذلك الهامانات - إن صح جمع اسم هامان على هذا النحو -، ورغم ذلك فالمشكلة ليست في فرعون ولا هامان، المشكلة في بقية الخلق الذين يرتضون هذا الوضع ويستسلمون له بما يبدونه من قابلية لاستمرار الفرعنة عليهم، وهنا يقال ان فرعون عندما سئل مين فرعنك، قال ما لقيتش حد يقولي لا...
هنا يا شيخنا الحبر للفساد والسرقات جانبان، جانب يمثله فراعنة الفساد والجانب الآخر يمثله هاماناته ولا يوجد بينهما موسى، فأين ما فاحت رائحة فساد فثمّ هامان وفرعون فقط، ولهذا قد لا يتيسر كشف الفساد إلا حين يختلف هامان وفرعون فيظهر المسروق، ولعل العبارة الشائعة «دي على هامان يا فرعون» تفسر ذلك، فحين يجد هامان نفسه داخل ورطة جرّه إليها فرعون فلن يجد ساعتئذٍ مناصاً من أن يكشف اللعبة ويظهر المخبوء والمستور على خلاف مقولة الدكتور علي الحاج الذائعة «خلوّها مستورة»، ولكي نخفف عليك غضبك نهديك في الختام هذه الطرفة.... المعروف ان هامان هو من نفخ فرعون وزيّن له فرعنته وأدخل في رأسه فكرة الربوبية، أها قاليك يوم هامان وفرعون طشموا طشمة من أمها، وهامان دا قالوا كان شين شناة مرة وراسو ماكن بالحيل، أها فرعون وكت الطشمة حكمت معاهو، عاين لهامان كدااا وقال ليهو تعرف يا هامان أنا لمّان جيت أخلق البشر مافي حاجة عذبتني غير راسك الماكن دا، هنا ضحك هامان حتى استلقى على قفاه وحين نهض قال «دي على هامان يا فرعون»...

الصحافة


تعليقات 7 | إهداء 0 | زيارات 2532

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#705032 [مدحت عروة]
1.50/5 (2 صوت)

06-24-2013 10:07 AM
انت عارف يا اخ حيدر ان الطغاة لو لا المنتفعين معاهم من اشخاص وقوة عسكرية والله ما يقدر يعمل اى حاجة ويمكن اكان ماشى فى الشارع وجا هواء وطير كيس نايلون يقوم جارى كان الكيس زول ساكيهو!!!!!!
الناس فى الدول المحترمة والانقاذ والطغاة ما منها ما بيخافوا من زول بيخافوا من القانون وممثلى الشعب فقط ولولا القانون والصحافة الحرة وممثلى الامة لبرطعوا برطعة الانقاذ والمؤتمر الوطنى!!!!!!!!


#704691 [عصمتووف]
0.00/5 (0 صوت)

06-23-2013 09:46 PM
انتم مصدقين همهمات الحبر واستنكاره هو جزء من كارتيلات الخداع هو جزء مهم منهم ما هو الفرق بينه وبين جليس الخمر لعن الله حاملها وشاربها والجالس اذا الحبر ليس حامل وشارب بل جالس اذن هو ملعون ولا ما كده يا شيخ الرلمان


#704563 [كروري]
4.00/5 (3 صوت)

06-23-2013 05:54 PM
ماذا ما فعل دكتور الحبر عندما علم بهذا الفساد؟ هل قدم استقالته؟ هل الكلمة التي قالها عندما علم بالفساد تكفي منه كرجل دين. الا يعلم دكتور الحبر أن عمله وسط هؤلاء المفسدون محاسب عليه يوم القيامة بصفته عالم دين لم يقل قولة حق أمام سلطان جائر؟ فإذا كان عالماً بمسؤوليته و لم يتحرك فهو جزء من هذا الفساد و إذا لم يكن عالماً بمسؤوليته عن هذا الفساد فعليه التنازل عن وصفه كعالم دين.
أمثال الشيخ الحبر يوسف نور الدائم يشككون الناس في العقيدة الاسلامية بتصرفاتهم و خنوعهم و عدم مواجهة الباطل كعلماء دين و أمثال الشيخ الشهيد محمود محمد طه يثبتون العقيدة الاسلامية عندما يبتسمون أمام المشنقة لمواجهة الباطل. و لقد صدق الشهيد محمود عندما أطلق على هؤلاء العلماء علماء السلطان و ليس علماء دين.


#704456 [Amin]
0.00/5 (0 صوت)

06-23-2013 02:53 PM
( ومن سماحة نفس شيخنا الحبر وسلامة طويته ونقاء دواخله)


قررربت تقولها


#704401 [masterport]
1.00/5 (1 صوت)

06-23-2013 01:51 PM
زمان كنت بتناطح الطاهر ساتي في الكتابة بأخيرة الصحافة , هسع بقيت هزيل و كتاباتك ضحلة و اسلوبك ركيك للغاية ,انا اعتقد انك مرتبك و ما قادر تختار شخصية صحفية معينة عشان تكتب بيها , يعني عاوز تبقي ساخر زي الفاتح جبرا و عاوز تبقي جاد زي ساتي و عاوز تبتغي بين ذلك سبيلا


#704385 [ودالشريف]
5.00/5 (4 صوت)

06-23-2013 01:41 PM
وهل د الحبر لم يعلم بفساد هولاء القوم الا بعد تقرير المراجع العام ده دى تبقى مصيبة ماقاعد في البلد د الحبر ولاشايف الهمارات الشاهقات ولاشايف العربات اشكال وانوع وماشايف البيع بالجملة لاملاك الشعب وماشايف الفساد الذى اصبح له ساقين يمشي بين الناس انحنا مصيبتنا في من يدعون انهم علماء ولاسف هم اشد اعداء الاسلام ومن سكت عن الحق شيطان اخرس واخطر الناس على الامة العلماء الذين لايجهرون بالحق ولايقولون للسلطان انك على باطل فهولاء لافرق بينهم وبين من يسرقون مال الشعب اين د الحبر من هولاء وقد مزقو النسيج الاجتماعى وفعلو مالم يكن يخطر ببال والله مصيبتنا مصيبة فيكم حسبنا الله ونعم الوكيل


ردود على ودالشريف
United States [الغضنفر] 06-23-2013 02:40 PM
تمام يا ود الشريف
تساؤلك في محلو ، و لا أزيد


#704379 [حليل السودان في زمن الانقاذ]
0.00/5 (0 صوت)

06-23-2013 01:31 PM
يظهر انو السودانيون صاروا كلهم سطلنجية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


حيدر المكاشفي
حيدر المكاشفي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2016 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة