المقالات
السياسة

06-23-2013 12:33 PM


عندما طرحت المعارضة برنامج المائة يوم لاسقاط النظام اخذ منّا الغيظ كل ماخذ ، فتحالف المعارضة منذ نشاته وحتى الان لم يتفق على مستوى الحد الادنى ويفتقر لمستوى الحد الاعلى .. وبمواقفه الشتات شكّل اكبر رصيد للمؤتمر الوطنى وحكومته وسرعان مابدت زعاماته تسقط كافة اوراق التوت ورقة اثر اخرى .. فمابين احتماء الامام بالأقوى .. وسخرية د.الترابي من فكرة الايام المائة .. والاحداث تتوالى تداعياتها وتتوالى احداثها العنيفة وتسود لغة الخطاب الحربي .. وتضيق مساحات الحوار ..ففى مثل هذا الجو المشحون تنقل الاخبار مايلى :( جدد تحالف احزاب المعارضة تهديده بالعودة للعمل السري حال قيام السلطات بالتضييق على انشطته السياسية الجماهيرية ، لافتا النظر الى ان تضييق الخناق على العمل الحزبي يدفع الاحزاب للكفر بالعمل السياسي السلمى والاتجاه لاستخدام القوة والعنف ،الامر الذى يخلف نتائج كارثية تكون اثارها وخيمة على كافة الاصعدة.. وقال الاستاذ محمد ضياء الدين الناطق باسم حزب البعث والقيادى بالتحالف ان التحالف لايكترث لسخرية قيادات المؤتمر الوطنى ونعته بالضعف والتشرذم ..مشيرا الى ان خطة المائة يوم ازعجت الحزب الحاكم وكشفت ضعف النظام رغم انه لم يكن موجها بالاساس لإسقاط النظام ..مؤكدا ان التحالف لايدعي قدرته على اسقاط النظام خلال المائة يوم المحددة لتطوير اليات العمل السياسي السلمى الديمقراطي الذى يكفله القانون والدستور للأحزاب ، لكنه عاد وقال انهم ماضون فى الخطة لمواجهة وحل ازمات البلاد ديمقرطيا وليس بالخيار العسكري وهاجم سياسات النظام وقال انه افقر الشعب وقاد الوطن للنفق المظلم ) واضح ان تحالف المعارضة يصر على تقديم الخدمات الجليلة للحكومة وإلا فمامعنى تهديده بالعودة للعمل السري ؟! وأي عمل سري هذا الذى يعنيه تحالف المعارضة ؟ هل هو اكثر من الكتابة على الحوائط بليل ؟ وماذا ستكون النتائج المتوقعة لهذا العمل السري الذى يستخدمونه كسلاح ؟!ان مثل هذا التصريح يفيد الحكومة اكثر مما يفيد المعارضة .. وابسط النتائج التى ستجنيها الحكومة انها امتلكت ذريعة جاهزة لاستعمال كل صنوف القهر تحت لافتة مقاومة العمل السري لتحالف المعارضة وفى واقع الامر ان التحالف المغلوب على امره لايملك الارحابة الحلقوم ونضال الالسن ..وسؤال بسيط ولايخلو من براءة ماهو العمل العلني الذى انتج ثمرة لاهل السودان تجعلهم يقولون ينصر دين التحالف؟! ويقول استاذ ضياءالدين (ان خطة المائة يوم ازعجت الحزب الحاكم وكشفت ضعف النظام ، رغم انه لم يكن موجها لاسقاط النظام) ماهذا الخم ؟ اي ازعاج هذا الذى يتحدث عنه صديقنا ؟! وهل يعتقد ان ضعف النظام او قوته هي المشكلة الان ؟ وان لم تكن المائة يوم لاسقاط النظام فمالذى يزعج الحزب الحاكم ومالقيمة من ان ينكشف ضعف النظام ؟ فلو سلمنا بمنطق الرجل بان النظام انكشف ضعفه الا يشير هذا الى ان المعارضة اضعف خاصة وهى لاتريد اسقاط نظام تزعجه جعجعة المجعجعين ؟! ارحمونا يرحمكم الله.. وتاكيد التحالف انهم ماضون فى خطة المائة يوم لمواجهة حل ازمات البلاد ديمقراطيا وليس بالخيار العسكرى .. على مستوى مادة الانشاء فى اللغة العربية .. الحديث جيد جداً.. لكن ديمقراطياً هذه من بديع المعانى لنظام اتى بالانقلاب على الديمقراطية اياً كان مستوى تلك الديمقراطية؟! تحالف المعارضة البائسة لم ينسى ان يذكرنا بحقيقة يعتقد اننا قدنسيناها ( النظام افقر الشعب وقاد البلاد الى نفق مظلم)..ماذا نقول للمعارضة ؟ غير ..بالله .. والله انه لاكتشاف خطير.. والاخطر منه ان المعارضة التى قدتضطر للكفر بالعمل السلمى ..نذكرها باننا قد كفرنا بها منذ امد بعيد ..ونردد معارضون نعم..سريون لا..

وسلام يااااااوطن

سلام يا

من حديث الرئيس فى الشورى ( نصف الميزانية تذهب للدعم المباشر وغير المباشر والمستفيدين منه اصحاب الامكانيات والمكيفات والعربات ) شكرا لقبيلتنا نحن الفقراء فلولا اننا فقراء لقتل الفقر اصحاب الامكانيات والمكيفات والعربات ..وسكان المقابر...

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1100

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الفيديو |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة