ضحايا القضارف... لو أنهم فراخ
06-25-2013 01:30 PM

٭ هذا يوم من أيام الأسف والحزن الوطني، أن تروح أثنتا عشر نفساً هكذا هدراً، مع التسليم بالقضاء والقدر المسطور الذي لا يجوز أن نلقي عليه تبعات قصورنا واخطائنا وجهلنا بأبسط متطلبات تنظيم وإدارة الحشود، إنه يوم محزن يوم الاحد الأول من أمس الذي راحت في صبيحته الباكرة هذه الأنفس العزيزة بمدينة القضارف جراء إنهيار سور متهالك عليهم فأودى بحياتهم بين غمضة عين وانتباهتها، حيث كانوا قبل الحادثة أصحاء لا يشكون شيئاً سوى الهرجلة والفوضى والتدافع الذي تسبب في إنهيار الحائط عليهم، فدفعوا حياتهم ثمناً لسوء تقدير وتنظيم الجهة المنظمة لعملية الحج بالولاية، وهكذا تضاف هذه المجموعة- رحمها الله وأحسن مثواها- وقبل حجتها التي لم تتم، الى سلسلة الضحايا الذين راحوا بسبب سوء التدبير والتقدير وقصر النظر، من لدن حادثة عنبر جودة الذي حشرت فيه السلطات الاستعمارية وقتها المئات في عنبر ضيق وعلاوة على ضيقه عليهم كان مخزناً لمادة (الجمكسين) فماتوا إختناقاً، وكانت مسبة وعارا وفعلة شنيعة إنفعل بها شاعرنا صلاح احمد ابراهيم، فنظم فيها قصيدته الشهيرة عشرون دستة من البشر، التي جاء في أحد أبياتها قوله ( لو أنهم فراخ تصنع من أوراكها الحساء لوضعوا في قفص لا يمنع عنهم الهواء)، ومروراً بضحايا معسكر العيلفون وبورتسودان وكجبار والعوج وام دوم و... و..... مما تعدون من فواجع شبيهة بالذي حدث في القضارف أو أشد فجيعة، والى الفاجعة الأخيرة التي نسأل الله أن تكون آخر الاحزان، وكأنما كُتب على بلادنا هذه المنكودة والمنكوبة أن لا يفارقها الحزن والموت، فمن لم يمت في حرب قبلية، مات جراء هجمات وغارات المتمردين والغارات المضادة، ومن لم يمت بسبب هذه وتلك، مات بسبب إفراط في إستخدام القوة أو نتيجة تدافع وتزاحم بسبب سوء التقدير وخطل التنظيم..
إننا والله سنرتكب جرماً أفدح من الفاجعة التي وقعت لو علقنا هذه الحادثة المؤلمة والمؤسفة على رقبة القدر وأنهيناها بعد نهاية مراسم دفن هؤلاء الضحايا، إذ لابد من الاعتبار بها، ولن نعتبر اذا لم نحقق في أسبابها ونقف على أوجه القصور، وهى عندي بائنة وواضحة وهى قصورنا بل الأحرى جهلنا بعلم وفن إدارة الحشود، فإدارة الحشود وتنظيمها والحفاظ على أمنها وصحتها وبالضرورة حياتها، أصبحت علماً وفناً له مدارسه وكلياته ومهاراته ولم يعد خبط عشواء أو محض رص صفوف، فأين نحن من ذلك وما كسبنا فيه، بالطبع لا شيء وربما لم يسمع الكثيرون ممن يتولون أمر نظامنا وتنظيمنا به، وعليكم هنا فقط أن تقارنوا بين السبب الفطير الذي قيل في تبرير هذه الحادثة، وبين الحشود التي تكتظ بها منطقة المشاعر المقدسة عند كل موسم حج، فعلى هذه المساحة الصغيرة جداً يحتشد كل عام قرابة الثلاثة ملايين مسلم من مختلف المذاهب ومن أكثر من مائة وثمانين دولة، بعضهم جاء من مناطق اضطرابات سياسية، وبعضهم من مناطق تضربها الامراض والمجاعات والاوضاع الأمنية المختلة، وعلى ذلك قس، كل هؤلاء يجتمعون في هذا المكان الضيق المحدود دون أن يحدث لهم ما حدث في القضارف من هرج ومرج وزحام وتدافع، وإنما نجاح في إدارة هذه الحشود التي لن يكون حشد القضارف سوى صفر كبير مقارنة بها، والنتيجة نجاح أمني وصحي وتنظيمي هناك، وهرج ومرج وتدافع وتسور حائط تسبب في إزهاق أرواح عزيزة هنا، رغم انعدام المقارنة.. ومن هنا نبدأ.

الصحافة


تعليقات 6 | إهداء 0 | زيارات 1898

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#706849 [الهويرة ام شوك]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2013 11:40 AM
اقتباس ( من لدن حادثة عنبر جودة الذي حشرت فيه السلطات الاستعمارية وقتها المئات في عنبر ضيق وعلاوة على ضيقه عليهم كان مخزناً لمادة (الجمكسين) فماتوا إختناقاً،)
*** يا أستاذ حيدر هذه الحادثة - للأسف - لم يحدثها المستعمر كما ذكرت ، بل هي حدثت بعد أقل من شهرين من استقلال السودان بتاريخ 28/فبراير /1956م...
وهاك جزء من نص القصيدة :


لو أنَّهُم فراخ

تصنع من اوراكها الحساء

لنُزلاء (الفندق الكبير)

لوُضعوا في قفص لا يمنعُ الهواء

وقُدم الحب لهم والماء

لو أنهم ...

ما تركوا ظماء

ما تركوا يصادمون بعضهم لنفس الهواء

وهم يُجرجرون فوق جثث الصحاب الخطوة العشواء

والعرق المنتن والصراخ والاعياء


#706845 [الهويرة ام شوك]
0.00/5 (0 صوت)

06-26-2013 11:38 AM
اقتباس ( من لدن حادثة عنبر جودة الذي حشرت فيه السلطات الاستعمارية وقتها المئات في عنبر ضيق وعلاوة على ضيقه عليهم كان مخزناً لمادة (الجمكسين) فماتوا إختناقاً،)
*** يا أستاذ حيدر هذه الحادثة - للأسف - لم يحدثها المستعمر كما ذكرت ، بل هي حدثت بعد أقل من شهرين من استقلال السودان بتاريخ 28/فبراير /1956م...
وهاك جزء من نص القصيدة :


لو أنَّهُم فراخ

تصنع من اوراكها الحساء

لنُزلاء (الفندق الكبير)

لوُضعوا في قفص لا يمنعُ الهواء

وقُدم الحب لهم والماء

لو أنهم ...

ما تركوا ظماء

ما تركوا يصادمون بعضهم لنفس الهواء

وهم يُجرجرون فوق جثث الصحاب الخطوة العشواء

والعرق المنتن والصراخ والاعياء


#706407 [yasir abdelwahab]
5.00/5 (1 صوت)

06-25-2013 08:22 PM
لو أنَّهُم فراخ

تصنع من اوراكها الحساء

لوُضعوا في قفص لا يمنعُ الهواء

وقُدم الحب لهم والماء


#706360 [الطريفى زول نصيحة]
0.00/5 (0 صوت)

06-25-2013 07:21 PM
حسبنا اللة و نعم الوكيل نسال اللة لهم الرحمة والشكوى للة وبالمناسبة يالمكاشفى ابشرك صاحبك اللى وراء عمر سليمان ظهر اليوم و عامل مؤتمر صحفى كمان
عقبال للراجل اللى وراء البشير


#706157 [ابوسحر]
0.00/5 (0 صوت)

06-25-2013 02:45 PM
الموت بقي سامبلا--- مافي اي تحقيق في الحوادث ولا في مسئول تمت محاسبته عن هذه الحوادث ولا في واحد استقال؟
تقول موسم الحج جاء فجأة -ذي الامطار التي تجي فجأة في السودان؟؟؟؟


#706111 [مجودي]
0.00/5 (0 صوت)

06-25-2013 02:06 PM
"حادثة عنبر جودة الذي حشرت فيه السلطات الاستعمارية وقتها المئات في عنبر ضيق وعلاوة على ضيقه

عليهم كان مخزناً لمادة (الجمكسين) فماتوا إختناقاً،"

هل كانت فعلا هي السلطات الأستعمارية ؟ افيدونا


ردود على مجودي
European Union [Mohamed] 06-25-2013 08:15 PM
impossible to happen under colonial rule.
it was the first national government of Ismael azhari.-


حيدر المكاشفي
حيدر المكاشفي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة