المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان مهم - تنسيقية شباب الثورة السودانية بمصر
بيان مهم - تنسيقية شباب الثورة السودانية بمصر
06-30-2013 12:08 AM

تنسيقية شباب الثورة السودانية بمصر
بيان مهم
ايها الشعب السوداني الصابر علي البلاء
لقد ظل نظام المجرم عمر البشير طوال 24 اربعة وعشرون عاما جاسما علي صدر هذا الوطن والمواطن.. وتسبب في قتل الملايين من الانفس، بغير حق وبلا ذنب، وشرد الملايين من ابناء الوطن في الداخل والخارج، وفصل جزء عزيز من الوطن، بسياساته العنصرية والجهوية، ولاسباب دينية من قبل عصابة فاسدة، وكل ذلك تحت راية الدين الاسلامي الحنيف الذي لا يعرفون منه سوي رسم اسمه.
افسدوا كل علاقات السودان التاريخية بدول الجوار وبخاصة الافريقية، واصبح السودان من الدول الراعية والداعمة للتطرف والارهاب الدولي.
اشعل النظام حرب ظالمة في كل الاقاليم المهمشة، حيث قتل اكثر من نصف مليون مواطن في دار فور ويعلم الجميع بشهادة المجتمع الدولي ان النظام متهم بارتكاب جرائم حرب، وابادة جماعية، بحق شعبه وانتهاكات جسيمة لحقوق الانسان، من تطهير عرقي، واغتصاب للنساء، وقتل الاطفال، وكانت نتائجها اصدار امر توقيف بحق رموز النظام من قبل المحكمة الجنائية الدولية، وعلي راسهم المجرم المطلوب الاول عمر البشير.
ما مورس في شرق السودان من نهب لموارد الاقليم، وانعدام ابسط مقومات الحياة من تعليم وصحة وانعدام مياه الشرب وغيرها من الاشياء الضرورية، بالرغم من غنى الاقليم وتعدد موارده، وانشأ النظام الفاسد صندوق للتسول باسم الشرق، وتم تغيب العدالة في مجزرة شهداء البجا في 29/يناير /2005 والتي استشهد فيها 22 اثنين وعشرون شهيدا، ومئات الجرحى والمصابين في عاصمة الشرق بورسودان، ولم يقدم مرتكبي المجزرة للعدالة حتي الآن.
وما زال النظام المستبد يمارس الابادة الجماعية والتطهير العرقي في جنوب كردفان، والنيل الازرق ويمنع وصول الاغاثة للمتضررين من المدنيين من نساء واطفال، ويقصف القرى ليلا ونهارا بالطيران الحربي، وللاسف لا حياة لمن تنادي لوضع حد لهذه المأساة المستمرة ضد هذه الشعوب، وتساند بعض الدول هذا النظام المجرم بتوفير المال لشراء السلاح والعتاد الحربي، لابادة الشعب السوداني علي مرأى ومسمع كل العالم دون اي ضغط حقيقي وجاد لتنفيذ مذكرات التوقيف الصادرة بحق رموز النظام من قبل المحكمة الجنائية الدولية.


ايها الشعب السوداني العظيم..

لقد استباح نظام الكهنة تجار الدين حرمات الوطن الغالي، وباعوا كل ممتلكاته، وارضه للاجانب و باسم الاستثمارالطفيلي شرد الآلاف في امري وكجبار، واستشهد مواطنون ابرياء من اجل حماية ممتلكاتهم وارضهم، ويظل النظام موغل في الانتهاكات من حروب وقتل ودمار وكبت للحريات، ومنع الصحفيين من النشر ومصادرة الصحف وفرض رقابة جهاز الامن والمخابرات عليها، ومنع التظاهر السلمي، وحرية التعبير وغياب الحكم الراشد.
وكما تعلمون انه تم تدمير كل المؤسسات الوطنية، مثل الجيش، والخدمة المدنية، والشرطة، والامن ومشروع الجزيرة، والخطوط البحرية والجوية، وجرفت كل اشكال الحياة في السودان لصالح عصابة الجبهة الاسلامية.
وتم تحويل كل المؤسسات العسكرية والامنية لمليشيات حزبية جهادية، تخدم استمرار النظام وتكريس السلطة في يد القتلة فقط، وبها تنتهك كرامة الانسان السوداني، وكبت حريته.
تدعو تنسيقية شباب الثورة السودانية بمصر.. كل الاحزاب السياسية، والحركات الشبابية، والطلابية ومنظمات المجتمع المدني، ان يعملوا جاهدين من اجل اسقاط هذا النظام الفاسد والمتعفن، المتهم بارتكاب ابادة جماعية، والذي انهك الوطن والمواطن، ويجب وضع حد لمعاناة الشعب السوداني الكريم.
وعلينا ان نعمل بكل جهد واخلاص لاسقاط هذا النظام الفاسد و لبناء دولة مدنية ديمقراطية، يتساوى فيها الكل، دون تميز عرقي، او ديني، او ثقافي، او جهوى، وتكون المواطنة هي الاساس في الحقوق والواجبات.
وتطلب تنسيقية شباب الثورة السودانية بمصر.. من المجتمع الدولي متمثلا في:
* مجلس الامن الدولي
* التحاد الافريقي
* الاتحاد الاوربي
* الجامعة العربية
* محكمة الجنايات الدولية
* المحكمة الافريقية
* كل المنظمات الحقوقية والانسانية ومنظمات المجتمع المدني في كل العالم
* كل الشعوب المحبة للعدالة والسلام
1 / رفع الغطاء السياسي عن نظام الابادة الجماعية في الخرطوم، والضغط الجاد علي النظام من اجل تسليم مجرمي الحرب للعدالة الدولية، وعلي رأسهم المطلوب الاول المجرم عمر البشير.
2 / التدخل السريع من اجل وقف الحرب ومعاناة الشعب السوداني
3 / العمل الجاد لايصال الاغاثة للمتضررين المدنيين في مناطق الحرب، و انشاء ممرات آمنة تشرف عليها المنظمات الدولية لاغاثة اهلنا المتضررين من حرب النظام، علي الشعب السوداني في دارفور و جبال النوبة والنيل الازرق.
وتطالب تنسيقية شباب الثورة السودانية بمصر.. مصر الثورة بقطع كل العلاقات مع نظام الابادة الجماعية نظام الجبهة الاسلامية، قاتل الشعب السوداني، والمتهم بارتكاب ابادة جماعية، وانتهاكات جسيمة لحقوق الانسان، والوقوف الي جانب الشعب السوداني لانه هو الباقي وصاحب السيادة .
وتشيد تنسيقية شباب الثورة السودانية بمصر.. بقرار الحكومة المصرية بقطع العلاقات مع النظام السوري الذي يقتل شعبه منذ عامين..
عاش نضال الشعب السودان
كل العار لمقسمي اوصال الوطن..


اللجنة السياسية
30 / 6 /2013
القاهرة


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 789

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#709481 [اشرف]
0.00/5 (0 صوت)

06-30-2013 12:25 AM
الثورة السودانية بمصرررررررررررررررررررررررررررررررر
بشرانا بزوال الانقاذ

من سيملاء ميادين الخرطوم فالكل فى الخارج

حتى الذى حضر ولم يجد احد غيبه الموت

لنهذم الانقاذ علينا ان نهذم خوفنا وانانيتنا ومصالحنا


مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة