المقالات
السياسة
أيها الشعب العجيب...إنتفض..!!
أيها الشعب العجيب...إنتفض..!!
07-02-2013 11:55 AM


أيها الشعب العجيب فى بلد العجايب، لم يعد لك من أمل سواك.

كَمْ كنتَ وحدكْ!..
كسروكَ، كم كسروكَ كي يقفوا على ساقيك عرشا.. وتقاسموك وأنكروك وخبَّأوك وأنشأوا ليديكَ جيشا
فأنكروكَ لأنهم لا يعرفون سوى الخطابة والفرارِ.. هم يسروقون الآن جلدكْ فاحذرْ ملامحهم...وغمدَكْ
كم كنتَ وحدكَ ’ يا ابن أُمِّي، يا ابن أكثرَ مِنْ أَبٍ، كَمْ كُنْتَ وحدكْ! (محمود درويش)

لا تنتظر أحدا. أنت حليفك الوحيد، فانتصر لنفسك. يخذلك الجميع.
رئيسك الضرورة لن يتنحى وهو أساسا غير شرعي جاء إلى الحكم باليل كالحرامية وكذب عليك واوهمك انه رجل قومي. كذب عليك وتحرى الكذب ليمكن لجماعته. تحرك في مسرح العرائس كالأراجوز لمدة عشر سنوات. عمل فيها كالبلدوزر للتمكين وإزالة كل العقبات. وإنفصل عن مخرج المسرحية. ولكن ليجلس على صدرك 24 عجافا بعد ان قسى قلبه وتتربس عقله ومات ضميره. جعل كل الدولة في شخصه ووضع كل الأجهزة القضائية والتشريعية والتنفيذية والصحافة تحت إبطه.
أذاق الويل للشرفاء في بيوت الأشباح و وقف فوق جثث زملائه في الجيش بلا وفاء، وأشرف على بتر ثلثي الوطن بكل جرأة و بلا حياء، وهو يرى علم السودان ينكس ولم يرمش له جفن ولم يجهش بالبكاء، ولم يقدم إستقالته بعد كل ذلك وإستمر رئيسا بل زاد إزدراء. فهل تنتظر شيئا من مثل هذا الغثاء.

وتخذلك المعارضة السياسية التي لم تكن ندا قويا صلدا لأنها تشققت بالغواصات وإبتليت بالمماهاة والرماديين وسقط بعضها في ما ترميه الطغمة المغتصبة من فتات المغريات. فهي تعتبرك دائما محمد أحمد الغلبان والتعبان والذي لا يفقه في السياسة ويجب أن يدافع عن حقه. وبذلك رمت طوبتك السياسية واعتبرت تجهيلك وفقرك وتغييبك الطويل مسلمات وعناصر أولية وجواهر فى طبائعك، وليست أعراضا وأحوالا تعكس فشلهم. كيف تريد المعارضة أن تسقط النظام المغتصب ببرنامج 100 يوم هل هي للتعبئة أم لإسقاط النظام فعليا. هل ستكون الثورة قبل ال 100 يوم ام بعدها. أبسط الأشياء لم تفعلها لك بإنشاء قناة فضائية توضح خططها وبرامجها ورؤاها ليصل الوعي لكافة الشعب الفضل. كم من فرصة اتت لتحريك الشارع الراكد للهدير والمسير لإقتلاع الظلم. كم من حروب إشتعلت وأبرياء قتلوا بمئات الآلاف وشردوا بالملايين من أبناء هذا الشعب. كم من مرضى وأطفال توفوا من نقص الدواء في المستشفيات، ونساء حرائر جلدن وعذبن وأغتصبن وذللن وقتلن. وكم من مشردين قتلوا بدم بارد. وكم من جرائم فساد لا تحصى ولا تعد يشيب لها الولدان وتذبح لها الخرفان وترهلت به القطط السمان، ولم تلقى منه إلا سرقات لأموالك وعرقك، إذا لم تمسسك العطالة. وهذا الفساد جاء بالغلاء الطاحن الذي عرفك دين جديد إسمه الجوع الكافر.
وماذا عن التعاون مع الجبهة الثورية في إسقاط هذا النظام وآلية وقوف الحرب، وهل ما زالت وثيقة الفجر الجديد قائمة. هل شكلت حكومة ظل لإستلام زمام الأمور عند السقوط الفعلي.
لا تستسلم لأي إحباط إن جاءك منهم. تجاوزهم و إتخذ قرارك.

ثم خذلتك النخبة المتعلمة والمقفة إلا قليلا منهم. فمنهم من عمل مع الطغمة الحاكمة وصار منهم ونسي أصلا من أين أتى هؤلاء. وآخرين آثروا الصمت وعدم الضجيج أو الهجيج. أما أسوأهم الذين كانوا معارضين ولكنهم بإرادة رائد صاروا معهم. لا يوهموك بأنك الشعب المعلم وترقد قفا.
هذه النخبة لا يزال منها الكثير بلا وعي عن دوره الحقيقي المناط به والفاعل في المجتمع. للأسف تطغى عليها الأنانية الشخصية على المجتمعية و الجاهلية القبلية عن الروح الوطنية. ومن دونهم المطربون والفنانون ولا عبو الكرة الذين قال عنهم البشير كلهم مؤتمر وطني ولم ينبس أحد منهم ببنت شفه. ولا تعليق.

أما طامة تخذيلك الكبرى هم رجال الدين بالسكوت عن الظلم وعدم الصدوع بالحق والوعظ الفضفاض في الصبر على البلاء والإستهداف من إسرائيل وتغييبك عن الفساد السياسي للطغمة الذي هو أساس كل الإنهيار والتدهور. يقومون بتضليلك وتزييف وعيك الديني لتخديرك لقبول الظلم ولا يذكرونك بالآيات الصريحة للإنتفاض ضد الظلم كقوله تعالى: ((ولا تركنوا إلى الذين ظلموا فتمسكم النار وما لكم من دون الله من أولياء ثم لا تنصرون)) [هود: 113]. وغيرها من الآيات الكثيرة عن الظلم في الكتاب الحكيم.

فيا أيها الشعب أنت الآن وحدك: إخلف ظنهم جميعا وأنتصر لبلدك ونساءها واطفالها ولنفسك ومستقبلك. لا ترضى بغير الديمقراطية التي تكفل لك الحرية والمواطنة والعدل والكرامة والمساواة لتنال حقوقك السياسية والإقتصادية والإجتماعية كاملة.

فما أوسع الثورة

ما أضيقَ الرحلة

ما أكبَرَ الفكرة

ما أصغَر الدولة!.....

[email protected]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1688

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#712484 [ود النوبة]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2013 01:40 PM
يأخوي دا شعب (دلوكة) ركزوا معي شعب دلوكة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


#712065 [المقهورة]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2013 02:21 AM
Thank you brother


عاش كفاح الشعب السوداني
بالدم بالروح نفديك يا سودان
جاء الحق وزهق البطل إن الباطل كان زهوقا
لا عنصرية ولا جهوية نريد حكومة ديموقراطية
التطهير .. التطهير لكل عصابة التكفير
التدمير ... التدمير لكل عصابة البشير
يا بشير قول لأمك الشعب الصابر هدر دمك
خلصوا بلدي وابعدوه رئيسنا الفاشل المعتوه
خاين خاين يا البشير .. قسٌمت وطنٌـا الكبير
يا البشير برٌه برٌه .. عايزين بلدنا تبقى حرة
يا خرطوم هبي هبي لسحق ودحر عصابة اللمبي
قول للشرطة وقول للجيش ما لاقين حق العيش
قومي عزة وقولي ليه ربع قرن كفاية عليه
القصاص القصاص لكوزنا العوير الرقاص
تجار الدين أبعدوهم وبالكلاش أضربوهم
قولٌي مين في الشعب اختارك أجري قبل ما نهجم دارك
لا تهاون ولا تخاذل كنس الكوز ما فيهو تنازل
أين الأمن يا طاغوت سياستك فاشلة.. الشعب بموت
طير .. طير يا البشير .. إنت وأمنك العميل
ما برهبنا وما بخوفنا أمن الدولة الذالي أهلنا
كتير لاهاي أحسن ليك بدل ما الشعب يقد عينيك
ثوروا وشيلوا الخيزران لأي واحد من الكيزان
ياكلوا حمام وياكلوا فراخ وشعبنا جايع لمن داخ
موت يا سافل عليك الدور بشير وعلي واب ساطور
لا خنوع ولا ركوع ثورة سايرة بلا رجوع
لا تمكين بعد اليوم بعد ما ننهي عصابة الشوم
وداع للمحسوبية .. كفاءة مية المية
لا نردد ولا خوف .. فسادكم أزكم الأنوف
أبتروا كل الفاسدين .. مارقين تجار الدين
نافع عايز مننا أيه .. عايز الشعب يبوس رجليه؟
ما الشعب قال كلِمتو خلاص ضربك واجب بالرصاص


#711947 [حاتم]
0.00/5 (0 صوت)

07-02-2013 09:32 PM
وهل انتفض هذا الشعب من قبل ؟ ومت ؟ بالله احطنا علما أما ناس اكتوبر وابريل فديل شريحة واحدة من الشعب وهي الطلبة لكن شعبنا التمبل فنائم كعادته ولن يصحو ويهلل إلا ان قامت مظاهرات الطلبة ولن يشارك فيها بل كعادته سيقف متفرجا فسيبك من قربة الشعب المقدودة دي وانفخ الروح في شريحة الطلاب فلا زال فيهم الخير كله


#711721 [مصطفى سعيد]
0.00/5 (0 صوت)

07-02-2013 03:26 PM
الضرب قى الميت حرام


#711720 [cour]
0.00/5 (0 صوت)

07-02-2013 03:25 PM
خلاص بكرة


#711699 [زكريا أبو يحيى]
0.00/5 (0 صوت)

07-02-2013 02:53 PM
أذكرك فقط بهذه الأبيات وارجو ان لا تثبط من همتك وتقعدك عن الكتابة في المستقبل :
لقد أسمعت لو ناديت حيا@@@@ولكن لا حياة لمن تنادي
ولو نارا نفخت بها أضاءت @@@@ولكن أنت تنفخ في الرماد
آخر الكلام الإنقاذ باقية في حكم السودان شاء من شاء وأبى من أبى ما دامت تحكم شعبا فريدا يسمى الشعب السوداني .


#711656 [ثائر]
0.00/5 (0 صوت)

07-02-2013 01:57 PM
الآن أو الطوفان
آن أوان الثورة الفردية لتواكب الثورة الجماعية, فلننتصر لأنفسنا ضد الانهزامية والخنوع والاستسلام للظلم والظالم, أعلن الثورة أخي فإن لم تكن من أجلك فمن أجل ابنائك, من أجل وطنك, أنظر الى ثروات الوطن تنهب بواسطة قلة من اللصوص فلا تنخدع فإن ما يجمعهم ليس هو الدين بل هو السرقة والنهب وحب التسلط والسادية والتشفي والانتقام من شعب سما عليهم بالأخلاق الكريمة والصفات الإنسانية السمحة. من أين اتى هؤلاء؟ كلنا يعرف من أين اتو!!! كل منهم اتى من ماض يندى له الجبين خجلاً!!! أتوا ليسقطوا علينا ماضيهم المخزي فعاثوا في الأرض فساداً أخلاقيا لا مثيل له في تاريخ السودان الناصع الباض, لوثوا سمعتنا قدحوا في سمعة الشريف ونصبوا فينا الوضيع وسيئ السمعة.
إنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن هموا ذهبت أخلاقهم ذهبوا
فالأخلاق الكريمة هي التي تنبذ العنصرية والقبلية والكذب والنفاق والظلم وبذئ القول, فأين "هؤلاء من هذه الأخلاق الكريمة؟؟؟؟
أعلن الثورة أخي فالوطن يبنى بالأقوياء, نموت نحن ويبقى الوطن.


#711602 [مقهور]
5.00/5 (2 صوت)

07-02-2013 01:05 PM
شعب جعـــــــــــــــــــــــــــان لكنه جبـــــــــــــــــــــــــــــان


سيف الحق حسن
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة