المقالات
السياسة
لما لا ترحل انت يا الصادق المهدي!؟
لما لا ترحل انت يا الصادق المهدي!؟
07-02-2013 04:52 PM


ولا يخيب ظننا ابدا السيد الامام رئيس حزب الامه اذ لايفتأ يذكرٌنا انه هو نفسه هو. لا يتغير ولا يتبدل . اصبح لا يعي ما يقول وذلك اهون المصائب او يعيها وهذه ثالثه الاسافي.
بالامس احتشد الاف الناس ليسمعوا شيئا ما من حديث السيد الامام. رئيس حزب الامه.
الحشد توزع بين اكثريه يائسه أتوا من اصقاع السودان يحدوهم امل ان يقول امامهم شيئا عله يهون عليهم الويلات اليوميه التي يلاقونها في حياتهم جراء سياسات النظام الحاكم.
وبين اقليه اتى بها فضول ان تراقب سقوطك المدوي.
لم يدر بخلد احد انك سوف تفعل شيئا او تأتي بجديد
الباب الذي "يفوت جمل" اهون عليه ان يفوٌت من هو دون الجمل حجما.
نفس الباب ايسر عليه ان يفوت واحدا فلما لا ترحل انت.؟؟؟!!!!
انت لست معارضا لهذا النظام ايها السيد!! او كما تحب ان تنادى. انت لديك مأرب اخرى ما نفتأ نتناسها ولا تنفك تذكرنا بها.
الكل اليوم اصبح موقنا ان مبلغ غايتك آل المهدي. وتحديدا دائره بيتك الضيقه.
نعم هذا ما يحركك وتحرك له الانصار وتحاول ان تحرك له حزب الامه باكمله. فعلى سبيل المثال لا الحصر كانت كلماتك سابقا تصف الجيش بأنه مؤدلج اي ان الاتكاء عليه لا يزيد الطين الا رشه. واليوم ما ان تعتلي منصه حتى تذكر الناس عن قوميه الجيش وان كيف يجب الانضمام اليه.
انسيت ام تناسيت انه ذات الجيش الذي يدخل معادله الدوله الظالمه. نفس الجيش الذي يهدد به البشير ازلام حزبه حينما "يفرفرون". ذات الجيش الذي يقصف دارفور وجنوب كردفان. ذات الجيش الذي انقلب عليك. الان تغازله؟؟؟. ام لأن العقيد عبدالرحمن الصادق المهدي ارتدى البذله مره اخرى؟؟؟ مثل هكذا امثله نضربها لك لتعرف اننا لسنا "دراويشا" اينما تؤشر باصبعك علينا ان نهرع.
حشدك يا امام يا معارض كانت ترعاه الدوله.
ويحرسه الامن
وتنظمه الشرطه.
ولم ينقصه سوى ان يراقصه البشير.

ولمن تقول "الباب يفوت جمل"؟؟؟!!!! كان حريا بك وانت "ابونا" ان "تلمنا عليك". فالشاهد في الامر اننا اليوم لسنا في حاجه اليك بقدر حوجتك انت لنا.ولكنها سمات الديكتاتوريه التي بدأت تطفح عليك وفرعونيه الرأي وفرض وجهه نظرك الاحاديه فقط او فقل لي:
- من شاركك صياغه ميثاقك الجديد هذا؟؟؟ او من من حزب الامه كتب معك اي مبادره من مبادراتك التي لا تنتهي ولا نعرف لها عددا؟؟
- لماذا اذا كان عندك ميثاق تشارك القوى الاخرى الاجتماعات والجسم والحراك لماذا انضممت من الاصل لقوى التجمع ؟؟؟
- اذكر لنا نموذج واحد لمبادره تتبعتها حتى تمت؟؟؟ لا بل اذكر لنا مره واحده سمع النظام هذا فيها حديثك او انصاع لوجهه نظرك؟؟؟
- هل بعد 24 سنه اصبحت معارضتك للنظام توجيه النصح للبشير؟؟؟
- بماذا كنت تفكر حين زعمت ان اسقاط النظام بالقوه سوف يجر البلاد للعنف؟؟؟ يا سيدي ماذا تسمي الجنوب ودارفور وجنوب كردفان والمناصير ومتأثري السدود والمفصولين والمغتصبين والمغتصبات والمعتقلين والمعتقلات ونصف الشعب الذي هاجر هربا من جحيم وطنه؟؟؟ عرف لنا كلمه عنف يا امام؟؟؟ ام انك تحسب ان دماءك اذا سالت فهي الدماء ودماء البقيه دفقه ماء..؟؟؟؟؟!!!!!
- لماذا يا امام وجهت خطابك من منصه دينيه؟؟؟؟ وهو خطاب سياسي ولم تذكر الله وتحمده وتصلي على نبيه حتى؟؟؟؟ هل هذا لانك فشلت في اقناع اعضاء حزبك فأتيت تفرض حديثك بعباءتك الدينيه حيث "جينا نقول نعم للسيد" و "لنا نؤيد الا السيد"؟؟؟؟؟
- منذ متى يا امام اصبحت هتافات "الشعب يريد اسقاط النظام" و "ثوره ثوره حتى النصر لن تحكما عصابه القصر" اصبحت هذه الهتافات متفلته ولا "تشبههنا" واصبح هتافها مندسين ومخربين؟؟؟؟ هل هذا اخر ما عندك؟؟؟؟
- وما قصه "الدفاع الشعبي بتاع حزب الامه" او ما يسمى تنظيم شباب النظام الذين تحرشوا بالطلاب والشباب؟؟؟ هل بعد هذا سوف تأتينا بحديث عن وجوب تفكيك مليشيات النظام وانت ترعى مليشيا خاصه بك ام انك سوف تقول هذه مسئوليه ابنك محمد احمد او عبدالرحمن ولا يمثل الا نفسه او كما تعتاد؟؟؟

حسنا لدينا لك مفاجأه!!!
هل تعلم اننا غير مندهشين اطلاقا؟؟ ولسنا متفاجئين من حديثك وتوجهك وخطك الذي ترعاه الان؟؟؟
كان لدينا من الهم اثنان. الاول ان لا يكون الحشد كبيرا فتهتز صوره حزب الامه والثاني ان يعرف الذين يعتنقونك ما انت عليه اليوم فينحازوا الى جانب الحق ويتفتق فيهم الوعي فينهضوا معنا الى المرحله الثانيه. مرحله التغيير التي سوف تشمل كل بالي لابد من تغييره. افكار اشخاص اجسام اي شئ.
هذا يا سيدي كان حشدك الاخير. نعيما.!!! اتحداك ان تكرره الان. اتحداك ان تاتي بنصفه او ربعه حتى. لانك ياسيدي اذا كنت معنا وسط "انصارك" وسمعتهم وهم يهمهمون بالسخط ويتبرمون ويودون منك اي شي يخرصون به نور الحقيقه لادركت حينها انه كان لقاء الفرصه الاخيره. تلك التي ساقتك اليها حكومه الانقاذ بذكاء فرعت حشدك بالمال والاعلام والتأمين لانها كان لديها تطمينات ان المحتشدين لن يمثلوا اي خطر اللهم الا بعض "المندسين المخربين" الذين ضربتهم مليشيتك .شباب النظام . اي ان الحكومه يا امام استخدمتك لتكسيرك وانت اما بقصد لاجل اجنداتك الخاصه فلا تكترث لما سيأتي او بلا قصد مما يدل على التوهان او كبر السن او اي علامه من علامات التهاوي.هكذا يا امام تحرز اهدافنا ليس فينا ولكن في نفسك فمواقفك لا تعنينا لا هي لا مبادراتك غير الجاده ولا احاديثك عن سوريه وايران وتناسيك جنوب كردفان ودارفور.
لاجل ذلك نقول لك "انت الخفيف" فارحل انت. نعم الباب كبير ونعم "يفوت جمل" ولكنا هنا باقون لاننا لسنا من حاد عن الطريق وفارق الدرب وخالف الجماعه.فعلى المشاتر ان يذهب هو. وفي حالتك لا نقول غير مأسوف عليك بل هو مأسوف جدا ان تكون يا امام هكذا. دون الطموح والتوقعات والمطلوب. مؤسف جدا ان تستغل البسطاء اللآتين من اصقاع البلاد لتلوح بهم في وجهنا. مؤسف حد الحزن ان تنحاز الى نظام يقتل اهلنا ثم تتدعي المعارضه وتهلوس بكلمات لا تقنع حتى ذبابه تحط على وجهك من مثل القوه الناعمه والكوديسا والكثير غير المفيد الذي "تقطعه" من رأسك دون ان تشاور فيه احد.مؤسف ان تصير في عزله عن اعضاء حزبك الا من الهتيفه والمدلسين و"الميتين". ولكنه خيارك وعليك تحمل تبعاته. اما نحن فننصرف منك الى الفعل الجاد. فوقتنا اهم لاهلنا وقضيتنا. ومن داخل حزب الامه فاذا زاحمك وجودنا فيمكنك ببساطه ان ترحل. فالباب ما زال يفوت جمل


[email protected]


تعليقات 8 | إهداء 0 | زيارات 1644

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#712956 [الطريفى ود كاب الجداد]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2013 02:07 AM
انت رجالتك وشجاعتك دى بس على الصادق المهدى ابقى راجل كدى وامشى قول الكلام ده لولى نعمتك مصفر الاست فنى السلكية واللاسلكية ود مصطفى دلولة
حرم يسلمك عديل للفريخ محمد غطاء سورى محمد عطاء
( توضح كلمة الفريخ رغم بغطتها لدى لكن جبتها هنا لانو ود حوش بانقا ابوجاعورة بيستخدمها عادى خاصة فيما يخص رئيس جهاز امنو محمد عطاء"

الطريفى ود كاب الجداد
عن اولاد الجزيرة باعة المويه والهتش بشارع المك النمر


#712571 [Mohd]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2013 03:20 PM
هذا الحشد في حوش الخليفة امر مبرم ومعد له جيدا من قبل الحكومة وجهاز الامن

فالحاصل ان الحكومة تعرف ان الصادق يريد ان يتحدث لحمايتها وفي صفها ولذلك جاء هذا الحشد الهائل ولكن نصفه مؤتمر وطني لابراز العدد الكبير لحزب الامة وضعفه مقارنة بانصار احزاب المعارضة الاخرى. وضربة مقصودة لخطة المائة يوم وكأنه يريد ان يقول ان الجماهير في حزبي فقط ولا جماهير لكم يا اصحاب الاحزاب الاخرى


وأرسل عبد الرحمن المهدي الامنجية لافساد هذا الحشد وعدم الحديث كثيرا والغرض الرئيسي هو ابراز العدد الكبير (نصفه مؤتمر وطني)

والصادق ليس سوى ذراعا للمؤتمر الوطني ومنبطح ومنتفع وعميل


#712416 [محمد احمد السوداني]
1.00/5 (1 صوت)

07-03-2013 12:25 PM
للاسف معظم معارضي حزب الامة وبعض المنتمين اليه لا يقرؤون ولم يسمعوا خطاب الصادق المهدي واتحدي ان يكون كاتب هذا المقال قد استمع او اطلع على خطاب رئيس حزب الامة وفهمه .
بلا يخمكم


ردود على محمد احمد السوداني
European Union [Mohd] 07-03-2013 05:04 PM
طيب ما تفهمنا يا فهامة سيدو


#712341 [احمد سعيد]
5.00/5 (1 صوت)

07-03-2013 11:08 AM
صدقت في كلمة قلتها عن الكاذب الضليل


#712064 [faisalmukhtar]
0.00/5 (0 صوت)

07-03-2013 02:17 AM
الاخ احمد التحيه لقد نصحت الامام وارجو ان يستبين النصح قبل ضحى الغد فجميع مواقفه مائيه لالون ولاطعم ولكن تشتم منها رائحه التخذيل واضحت العلائق التى تجمعه مع اغلبيه الشعب السودانى كقول الشاعر فاصبحت مما كان بينى وبينها من الود مثل القابض الماء باليد وبالرغم من عدم انتمائى لحزب الامه وعدم الحرص على الالمام باراء الامام سياسيه كانت ام دينيه فاننى اؤيد ماذهبت اليه فى دعوتك له بالمغادره فهو الاخف حقا


#711961 [ابوكوج]
0.00/5 (0 صوت)

07-02-2013 09:56 PM
لما لا ترحل انت يا الصادق المهدي
الباب الذي "يفوت جمل" اهون عليه ان يفوٌت من هو دون الجمل حجما
اذكر لنا نموذج واحد لمبادره تتبعتها حتى تمت؟؟؟
اقسم انك محق واقسم ان تكون ممن يوزن قولهم بميزان الذهب يا رجل اثلجت صدورنا بهذا الغزير من التساؤلات لك الله يا بني


#711864 [كروري]
5.00/5 (2 صوت)

07-02-2013 06:59 PM
من أراد أن يعرف حقيقة الامام فعليه قراءة ما كتبه عنه الدكتور عمر القراي


#711842 [سودانى منفرج الأسارير]
5.00/5 (2 صوت)

07-02-2013 06:13 PM
يا ايها ألأخ الكريم يا احمد المصطفى .. تحدثت فاوفيت وكفيت .. وما قصّرت( ما يقصرن ايامك).. لك اعطر التحيات.. كل حرف وكل كلمه منك تفيضان ابانة وزكانة بالقول الفصل .. اثلجت الصدور وازلت من عقول الكثيرين الذين لا يزالون وما ينفكون وما يفتأون يعيشون فى سوابق القرون فى اعتقادهم ان "الصادق امل ألأمه" .. الصادق المهدى من يومو ما كان املا الآ فى محيط نفسو وبس ..اذ كان كل من له نظرة ثاقبه من حزب ألأمه على قناعه ان الحكايه ما ياها بعد وفاة السيد الصديق ..ويقول الكثيرون منهم "الله يكضب الشينه" .. عبد الرحمن فرخ ..قائد امن حكومة الصادق اللى انقلب عليها الترابى اللى وجد ألأسناد ألأستراتيجى من الصادق للفوز بالوصال والنصر على المرحوم الرجل الرشيد.. وضع الكثير من النقاط على الحروف فى احاديثه من حين لآخر.. ٌ: الصادق عند القاء القبض عليهو كان شايل معاه ورقه صعيره كتب عليها: "عندكم الشرعيه الثوريه وعندنا الشرعيه الدستوريه" عباره اذعان واقرار واعتراف بألأنقاذ وخنوع واستجداء مبطّن يقول:" تعالو نتفق على اقتسام الحكم" طبعا الصادق ذهنو الباطن المشحون بمرارات الماضى البعيد والقريب يردد ويقول "نكاية فى المرغنى اللى آخر الزمن عمل نفسو سياسى وحاول يركب الموجه وجانى شايل "قال"اتفاق مع قرنق "الكافر" ونحن نسعى لأنزال برنامج "الصحوه ألأسلاميه" على ارض الواقع .. واهو الحمد لله اخوانا ألأسلاميين ( وانا من تم تجنيدى اليهم منذ 36 سنه (عام 1953 على يدى عبد الله محمد احمد فى كلية الخرطوم الجامعيه) وعلى راسهم البشير جونا بعد ما يئسنا وفيهم ملامحنا..بدقونّا وعمائمنا..وصلونا سايقين قايدين حنخت ايدينّا معاهم ونسير معهم الى ان يدخل السودان كوووولو ألأسلام الجديد المتجدد ونعيد صياغة ألأنسان السودانى عبر احكام الربط بين برنامج الصحوه وبين ما سيقدمه ألأخ الترابى من رؤى اسلاميه سوربونيه وتوجهات حضاريه فرنسيه..
يا ناس يا مفتونين بالصادق (بكل اسف هناك من المتعلمين من يعيشون هذا الوهم) افيقوا من اوهام الصادق .. من سنة 1967 المرحزم الشريف الحسين الهندى فى الجمعية التاسيسيه ازاح الغطاء عن الوهم الكبير وكشف الصادق نفسو المستور من الوهم بعدم ألأعتراف بحكم المحكمه بعدم دستورية حل الحزب الشيوعى ومن بعده "الغزو الليبى" بقيادة ألأسلاميين ومن ثم المصالحه ودخول المكتب السياسى بتاع ألأتحاد ألأشتراكى "العظيم".. كسره: والله انا ما كنت فى اى يوم من الأيام شيوعى ولا مايوى وطبعا ما انقاذى ..


احمد المصطفى
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة