المقالات
السياسة
هارون وكبر يا برير! حرام عليكم والله..
هارون وكبر يا برير! حرام عليكم والله..
07-04-2013 03:34 PM



• لو كان سبب احتفال نادي الهلال المتوقع تنظيمه مساء اليوم من أجل الاحتفاء باللاعب المالي سيدي بيه فهي مصيبة في نظري على الأقل.
• فسيدي بيه يفترض أن يُعامل مثله مثل أي لاعب انضم للنادي وبذلك يكون الاحتفال به قد أقيم فعلياً ضمن ذلك المهرجان الذي جرى تنظيمه في فترة سابقة لاستقبال اللاعبين الجدد, ولو أنني أصلاً ضد فكرة الاحتفال نفسها.
• فالهالة الزائدة عن الحد كما ذكرت في مقالين سابقين لا تصب لا في مصلحة اللاعب ولا الهلال الذي يفترض أن يستفيد منه لأقصى درجة بعد هذا التأخير في ضمه للكشف.
• ولو كان الدافع لمهرجان اليوم هو الاحتفال بواليي شمال دارفور وجنوب كردفان كبر وأحمد هارون فالمصيبة أعظم في نظري أيضاً.
• أولاً الهلال نادي رياضي في المقام الأول ، ومن يريد أن يخطب ود الجهات الحاكمة يفترض أن يفعل ذلك بعيداً عن النادي الجماهيري.
• يلومنا البعض عندما نقول رأياً ولو عبر سطرين في قضية سياسية ضمن مقال رياضي ويقولون لا لإقحام السياسة في الرياضة.
• الغريب والعجيب أن من يلوموننا على ذلك يتجاهلون عن عمد الأطراف التي أقحمت السياسة في الرياضة وجعلتنا نخلط مجبرين في بعض الأحيان بين الاثنين.
• الكل يعلم من يكون مثلاً جمال الوالي ولأي تنظيم ينتمي وأي أموال ينفق على ناديه.
• والكل يعلمون من يكون معظم قادة اتحاد الكرة اليوم ولأي تنظيم سياسي ينتمون وكيف تآمروا ضد شداد حتى ينفتح المجال أمامهم لممارسة العبث الذي ظللنا نتابعه منذ سنوات، ورغماً عن ذلك يغضون الطرف عن كل هذا.
• ولا يفلحون فقط إلا عندما يعرج الواحد منا لقضية سياسية مضطراً ضمن مقال رياضي.
• أعود لموضوعي الرئيس لأضيف أنه من العار أن يقيم الهلال مهرجاناً لتكريم مسئولين حكوميين لم يقدموا لهذا الوطن سوى بذور الخلاف والصراعات التي لا تنتهي.
• مثل هذا المبرر لاحتفال الهلال يذكرني بتلك البدعة التي تمثلت في احتفال بعض رؤساء تحرير الصحف السياسية بوزير الكهرباء.
• فلم نسمع طوال حياتنا بصحفيين يقيمون احتفالات لتكريم المسئولين الحكوميين، إلا في سودان العجب والغرائب.
• غالبية جماهير هذا النادي تتوجه له وللملاعب الأخرى لمتابعة فريقها يؤدي كرة القدم ضمن حلقات التنافس الرياضي، فما ذنب هذه الجماهير ولماذا يفرض عليها الاحتفال بسياسيين ربما لا يتفقون معهم في شيء؟!
• و" كمان تامين الناقصة" بدعوة فرفور للغناء في الاحتفال! يعني الموضوع سياسي بحت وبرضو هناك من يقول لنا " لا تخلطوا بين الرياضة والسياسة"!
• يريدون من جماهير الناديين الكبيرين أن تُساق كما القطعان وتتصرف كما المغفلين النافعين، ولهذا يغضبهم جداً أن يشير أي كاتب ولو مجرد إشارة لهذا الدور الخبيث الذي بات البعض يلعبونه وسط الرياضيين.
• الهلال ومجلسه الحالي عانى من الكثير جداً من الصعوبات ووقف الكثير من الأهلة ضده لأسباب متفاوتة، لكن الطريقة الوحيدة للم شمل الأهلة هي أن يجود المجلس أداءه ويركز على تطوير فريق الكرة.
• أما التوجه نحو المسئولين ومحاولات كسب ودهم فلا أظنه سيفعل أكثر من زيادة الطين بلة.
• نريد كرة قدم وفريق كرة جيد وقادر على المنافسة يا برير ولا يهمنا أي كائن كان سواءً في الحكومة أو المعارضة، فلا تحاولوا اللعب بالنار لأن رضا المسئولين عنكم قد يفقدكم المزيد من جماهير هذا النادي التي لا تستهويها الفكرة التي ربما ظننتم أنها ستعود علي النادي ببعض النفع.
• هارون وكبر! يا برير! حرام عليكم والله.
[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 1558

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#713770 [أبوعلي]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2013 06:59 PM
ولماذا يفرض عليها الاحتفال بسياسيين ربما لا يتفقون معهم في ش

وهما ليسا بسياسيين مؤهلين طاهرين وأنما صرصورين من الصراصير مدّعية التديّن والوطنية
هما خائنان وقاتلان لأهليهما في الغرب المفجوع ،يسرقان حقوق الشعب يكدسانها في خزائنهما الخاصة
والباقي يصرفانه في الفارغة لإلهاء الأمّة الجائعة المريضة المشتّتة في العراء
كبر وهارون والوالي وصلاح إدريس وجماعة كلّ الأتحادات الرياضيّة (إسما) ومجالس الأندية وبقية الساقطين ، فيومهم آتي (وياما بكرة تندمون)


#713764 [كوكو]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2013 06:54 PM
سيدك بيه ... ولا باشا ....قوم لف


كمال الهدي
كمال  الهدي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة