المقالات
السياسة
هذا يومك .. ياترابي
هذا يومك .. ياترابي
07-04-2013 10:07 PM

لماذا هذا العنوان ..؟؟ هذا يومك يا ترابي .. سبحان الله كتبت المقال ادناه قبل عام وبالتحديد فى 29 يونيو 2012 وانتقدني البعض .. انني أغرد خارج السرب .. ولكن تأكدت قناعتي فى الساسه السودانيين .. أمثال دكتور حسن الترابي والشهيد عبدالخالق والازهري والمحجوب . واحترم كاتبنا د. عبدالله علي ابراهيم .. وليسوا كما وصفهم د.منصور خالد.. الصفوة وادمان الفشل ولكن قدرهم ..
قلت لصديقي المصري قبل عام ثورتكم لم تنضج مثل ثورتنا فى اكتوبر .. نحن المعلمين وانتم التلامذة لم يصدقني تهكم علي ... قلت له الترابي زار ميدان التحرير وقرأ المشهد .. كان تركيزه على البرادعي .. وشيخ الازهر .. والرجل الاول فى الكنيسة .. وسمعنا أن أحد السلفية كان يود الاعتداء على الترابي فغادر الميدان .. سبحان الله .. هؤلاء هم من اختارهم الفريق السيسي ليرسموا خارطة طريق ...
الآن الجماهير التي تخرج فى ميدان التحرير لا تعرف غير كراهية الاخوان ولكن بدون عمق سياسي .. اليوم اسرائيل على اليمين .. ليبيا اسلاميه وثورة عارمه لم تهدأ يسارا .. مصطفى عبدالجليل كان أشطر من خيرت الشاطر .. البحر امامكم .. جنوب البلاد السودان هناك البشير واصبح لديه اثنين بلف بترول .. والاخر ماء .. وقد رتب أمره مع اثيوبيا و سد النهضه وعلاقات أفريقية .. للتصويت على اتفاقية عنتبي .. العلاقة مع المصريين عموما مع السودان ليست على ما يرام .. أفسدتها السياسات الخاطئة .. اليكم المقال ....

(انتهت الانتخابات المصرية .. وتابعها الملايين وكانت محل اهتمام سائر الدول العربية والعالم الغربى .. ووضعت أمريكيا فى حيرة حقيقية حيث لا بد لها من التعامل مع الواقع الجديد .. وقد كان اخوان مصر اكثر حنكة وراقبوا الانتخابات مراقبة لصيقة خوفا من هوامير التزوير

لماذا ذكرت اسم الترابى مع الدكتور محمد مرسى ؟؟ فى حقيقة الامر نحن السودانيين الاوائل دائما .. ولكن ننتهى الى أزمة . فى ثورة اكتوبر هزمنا العسكر ولم نمنح لهم فرصة .. وقد ذكر دكتور عبدالله على ابراهيم .. حاول العسكر نصب فخ للثورة اشبة بحيلة عمرسليمان .. ولكن كان دكتور الترابى رافضا ومعه بالطبع بقية العقد الفريد .. وكانت اكثر شبابية من ثورة مصر .. ساسة وفنانين امثال هاشم صديق الذى كتب الملحمة.. وهو فى مطلع العشرينيات ومحمد الامين .. وعثمان مصطفى.. وام بلينة.. وخليل اسماعيل ..
ولكن من الذى اغتال ثورة اكتوبر وانتفاضة رجب ابريل ؟؟ صحيح نحن ارتكبنا بعض الاخطاء .. ولكن الجوار كان اكثر قسوة علينا والغرب دمرنا ومازال .. ثورة اكتوبر من محاسنها رفعت من الارض عبدالناصر بعد ان خر صريعا .. أنهت لة ثورة اكتوبر كل مشاكلة الاقتصادية والعسكرية والسياسية مع السعودية .. ماذا فعل جمال عبدالناصر ؟؟ احتضن جعفر نميرى .. ومعة ملف خطير يدعى بابكر عوض اللة ..
دخل الترابي السجن لاكثر من سبع سنوات واغتيل رجل مثل عبدالخالق محجوب .. وهاشم العطا . وبابكر النوروحمدالله .. مات الازهرى حسرة فى عزاء اخية .. تأزم المحجوب وتحسر على جهودة من اجل جمال عبدالناصر المهزوم .. واحدث فى الجميع فتنة نعانى منها حتى اليوم .. واضاف عبدالناصر القذافى .. جمال عبدالناصر الذى قاد بلاده الي محادثات الكيلو 101 ومبادرة رودجرز.. وجدها السادات زريعة ليصمم كامب ديفيد ..

مرت الايام وازحنا نميرى بانتفاضة اخرى فى ابريل .. ولكن لعنة الفراعنة تطاردنا .. أنا فى تقديري لولا تدخل حسنى مبارك فى الشأن السودانى لما كانت الانقاذ .. الفريق فتحى احمد على وهو تابع للختمية .. والمذكرة كانت تشتمل على ابعاد الجبهة الاسلامية .. وكان هناك تخطيطا سريا يقوده حسنى مبارك.. لعمل انقلاب تابع لمصر ولكن مع رجل مثل الترابى خبر السياسة ودروبها لم تنجح . خدع الترابى حسنى مبارك وبارك الانقلاب .. الذى كان يعادى الترابى بجسارة جماعة الميرغنى .. وتحالفوا مع البشير بعد ابعاد الترابى .. وقال لهم البشير تعالوا معى الان ليس هنا ثعبانا تحت الكرسى .. واحتضن حسنى مبارك البشير وقدمه لامريكا ليصيغ نيفاشا .. ليجد نفسة امام المحكمة الجنائية وانبوب نفط مغلق .. يستجدى الشعب ليغفر لة

الترابى زار ميدان التحرير فى مصر .. وقابل كل القيادات قبل مرسى وكان تركيزة على البرادعى . والاقباط والازهر .. وهو ما فعلة مرسى بعد فوزة . وهو صاحب نظرية تشتيت الاصوات فى الجولة الاولى والتجميع فى الجولة الثانية .. وقد نجح مرسى بهذة الخطة .. كانت هذة نفس الخطة لكى يصرع بها البشير ولكن الميرغنى والصادق افشلوا الخطة .. الترابى عبدالخالق ازهرى المحجوب الهندى ارقام لا تكرر

نحاول الان ارقام جديدة ليتنا نفلح .. وقد ادخل على عثمان والبشير السودان فى نفق .. ورجعنا الى مقولة منصور خالد الجنوب مقبرة الحكومات .. هذة حكومة الانبوب وليست اسلامية حيث تضامنت مع حسنى مبارك والقذافى .. ولن يمد مرسى يده الى البشير ..الصادق المهدى فتح ملف مذكرة الجيش وهى خطيرة تستبعد الترابى .. كذلك قبل فترة كتب عثمان ميرغنى مقالا خطيرا للغاية بعنون عودة الوعى .. اخطر فقرة فية يقول ان البشير عند سرده لقصة الانقلاب خاف من ان هناك سائق تاكسى يراقبه .. ولكن هذا التاكسى كان يراقب سير الانقلاب .. حيث ان الترابى لا يعرف اصلا البشير .. على عثمان هو من أحضر البشير .. على عثمان خلط اوراق الترابى .. ومذكرة العشرة وهو مهندسها مستمدة من الخارج .. نحن فى انتظار التوضيح من على عثمان والبشير ..
انتهى المقال الذي كتب قبل عام ..)
مصر الي نفق مظلم واعادة انتاج تجربة الجزائر .. امريكيا تسعي للفوضي الخلاقة ولكن بحذر فى مصر .. تم الغاء الصومال والعراق وسوريا وتقسيم السودان وبعد ذلك للمحرقة .. مصر اشغالها ببكتريا من نوع آخر .. وجعل صحن الفول والسولر وانبوبة الغاز اهتمامها .. من دولة رسالية الي دولة تتوغل فى السطح



طه أحمد أبوالقاسم
[email protected]


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 2656

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#714908 [Sami]
0.00/5 (0 صوت)

07-06-2013 11:20 AM
يا أستاذ .... مع إحترامي لكل ماقلت وفي النهايه دي وجهة نظرك وتحليلك حسب فهمك
بس مقالك مسيوط ومعجون والله كأني في السوق العربي يوم خم الرماد ... جوطني جوطه شديده ربونا يهديك


#713995 [AMJAD]
0.00/5 (0 صوت)

07-05-2013 02:18 AM
:
الاميرة السعودية :بسمة سعود آل سعود

مصدر استخباراتي غربي يؤكد:
اسرائيل وأمريكا والإمارات والسعودية دعمت إسقاط الحكم الديمقراطي في مصر بــ 40 مليار دولار

اسرائيل: 15 مليار دولار
الإمارات: 10 مليار دولار
السعودية: 10 مليار دولار
الولايات المتحدة: 5 مليار دولار


#713989 [منو لله]
5.00/5 (1 صوت)

07-05-2013 01:53 AM
انا سمعت الترابي كتير اتكلم مع الجماعة ديل بقول ليهم العسكر احذر احذر احذر قام مرسي بقى عمل ايه كتر المحلبية وقوض كا المؤسسات في طريق اخونتها وآدي النتيجة انقلااااااااااااااااااب لانو الكيل طفح هالص خالص... فهل دمر الترابي ثورة مصر بنصائحه النابعة من حنقه من تلاميذه الغادرين ربما اراد الله ان يجعل كيد الاخوان من داخل تدبير الاخوان...

مصر اما تقبل بالوضع الراهن حتى العودة الى ديمقراطية سليمة على مهل . أو هو التشظي والصوملة فالجيش المصري او اي جيش ليس ممن يتراجع ولا شك ان البون شاسع بين جيش لدولة كمصر وبين مليشيات مدجنة كقواتنا السودانية المسلحة التي اصبح الدخول اليها يعتمد على الحزب الوطني او الجهوية او العنصرية او التزكية على ذينك الاساسين ولو كان المزكى بفتح الكاف مجرد كهنة كل مؤهلاته صلة قرابته بفلان ابن خلكان حفيد خزعبلان النجفي


#713983 [واحد]
0.00/5 (0 صوت)

07-05-2013 01:29 AM
اللهم العن الترابي لعنآ كثيرآ


#713927 [ركابي]
0.00/5 (0 صوت)

07-04-2013 10:53 PM
مدهش ...اول مرة اقرأ لي مقال باهتمام كذا مرة


طه أحمد أبوالقاسم
طه أحمد أبوالقاسم

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة