المقالات
مكتبة كتاب المقالات والأعمدة
منتصر نابلسى
مصر اسقطت حسنى ومرسى ونحن ننتظر من ينوب عنا!!
مصر اسقطت حسنى ومرسى ونحن ننتظر من ينوب عنا!!
07-05-2013 06:29 AM


ما اغلى الوحدة والتماسك والتعاضد، ما اجملنا يا اهلى وعشيرتى ونحن نحس بجراح بعض، وما احسننا ونحن كالجسد الواحد نشد بعضنا بعضا ، ننزف مــعا نبكى معا نعلم بان مايصيب الوطن يصيبنا جميعا.
ندرك ان السودان ليس حكرا على البعض دون الاخرين، الوطن ملك الجميع وما يضر اخوك بالتأكيد يضرك، وما يؤذيك يؤلمنى لماذا نتهاوى امام الازمات، ونعـــــلل مواقفنا السالبة.
ننظر الى الوطن كما ينظر الغريب الى ارض الغرباء، نعلم ان الجــــرح النـــــازف من اركان ارضنا هو جرحنا جميعا ، ومايسيل منه من دماء تتقطر من شراييننا جميعا وان كل مفصل موجوع مفجوع فيه يتحرك فى ذاتنا بالاحزان والالالم.
اعلم تماما اننا لم نكن نستسلم للضعف يوما اونتراخى وقت الشدائد، هل اصابنا الوهن ام استكانت ثوريتنا القوية الهادرة للانطواء، ام غلبنا الحــــال فنامت الهمة واستــرخت النخوة ، وارتضينا الخنوع والانغلاق وغيبتنا السنوات الطوال تحت وطأة الحكم الفاسد حتى استمرأ البعض حاله الكئيب، ومنح رقبته طائعا مختارا للانقياد الاستعبادى.
لم نكن هكذا حين علمنا من حولنا كيف نخرج من رحم الغيب الربيع السودانى ، حين لم يكن هناك ما يسمى بالربيع العربى ، كانت ثورة اكتوبـــر غضبة سودانية اصيلة المنبت ثم جاءت ثــــــورة ابـــريل امتدادا صادقا للكلمة السودانية الابية ، التى لا تسقــط الا ان تسقط الجلاد شاء ام ابى هكذا كان السودان معلم الثورات.
وقد كان لنا ما اردنا ولما ان تبعثرت قيادتنا، وتفرق جمعنا واختلفت كلمتنا ،توغلت فى جذورنا الانقاذ ، وصنعت اعشاش فسادها وتركناها تسرح وتمــرح، حتى باضـــت على رؤسنا وافرخت ماشاء لها وتمكنت فى الاقتصاد ومفاصل الدولة، وادخلت علينا الفساد من كل باب ونمت فراخها واكلت معهم وبهم بدون حساب ولاعقاب.
بالامس القريب هبت مصر فى 11فبراير2011 وخلعت بالقـــوة حسنى مبارك، وهى اليوم تتباهى باقتلاع الاخوانى البائس مرسى ، وحق لها ان تتباهى بوحدة شعبها وقـوة كلمتها وثبات موقفها وهى تسقط كل جلاد فيها شاء ام ابى.
ونحن اهل اكتوبر وابريل اصحاب النخوة والثورية والكلمة ، والحال البلاد المتداعى لايخفى على احد من ابناء الوطن ،وما زلنا ننتظر من ينوب عنا ويقتلع لنا هذه الطغمة الجائرة فمن غيرنا ياترى من ننتظر؟؟

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 1615

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#714709 [الطامح]
4.12/5 (10 صوت)

07-06-2013 02:04 AM
.


منتصر نابلسى
منتصر نابلسى

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة