المقالات
السياسة
بيانات وإعلانات واجتماعيات
بيان من جبهة القوى الثورية الديمقراطية حول أحداث نيالا
بيان من جبهة القوى الثورية الديمقراطية حول أحداث نيالا
07-05-2013 12:21 PM


image


إستخدمت حكومة المؤتمر الوطني منذ إستيلائها على السلطة كافة التناقضات القبلية لفرض سيادتها على الشعب، وأججت عبر ذلك الصراعات القبلية و أثارت النعرات الكامنة والدفينة لدفع الشعب للإحتراب خدمة لمصالحها. ومنذ إندلاع الحرب في إقليم دارفور إستخدمت الحكومة بعض من أبناء المجموعات العربية كأدوات لتحقيق مصالحها وإستوعبتهم في ما يسمى بقوات حرس الحدود والإحتياطي المركزي.
وقد قام جهاز الأمن بمدينة نيالا أمس الأول بإغتيال وتصفية محمد عبدالله شرارة (دكروم) القائد بقوات الإحتياطي المركزي (أبوطيرة)، والتي إنضم إليها في ترتيبات أمنية بعد خروجه من حركة العدل والمساواة وكان دكروم يقوم في الفترات الماضية بتوجيه نقد مستمر لسلوك قيادة جهاز الأمن بنيالا، وقد تمت تصفيته بعد إستدعائه أمام مبنى جهاز الأمن . وإثر ذلك هاجمت قواته مبنى جهاز الأمن في نيالا للأخذ بثار قائدها دكروم، ودخلت في إشتباكات مع قوات جهاز أمن المؤتمر الوطني والتي تم إخلاء كتيبة منها إلى الخرطوم. وقد تدخل المجرم علي كوشيب المتهم بإرتكاب جرائم حرب وإنتهاكات في الإقليم كوساطة بين هذه القوات والأمن، ولكن جهاز الأمن وقبل أن يصله كوشيب قام بإطلاق النار عليه وتدمير عربته. وقد أعلنت الحكومة في السادسة من مساء يوم أمس حالة الطوارئ هناك بعد أن أتت بقوات خاصة تابعة لجهاز الأمن من الخرطوم، ولكنها لم تفلح في أن تنشر قواتها داخل نيالا.
نحن في جبهة القوى الثورية الديموقراطية نرى أن ما يحدث من تصفيات واغتيالات سياسية لأبناء إقليم دارفور ، ما هو إلا جزء من السياسات التي استمرأت الحكومة السودانية وحزبها الحاكم على إستخدامها من أجل إخماد ثورة السودانيين الدارفوريين.
وكنا قد قلناها من قبل ولا نزال نقولها ... أن عمر البشير ومن إلتف حوله أضعف من أن يخمد الثورة في دارفور، وأضعف من مواصلة الإلتفاف حول الحقيقة التي أصبحت واضحة كعين الشمس للكل. وهي أن الصراع الحقيقي يتمثل في سيطرة حزب المؤتمر الوطني على مؤسسات الدولة التي إختطفها حزبه وحولها لملكية خاصة، وأن أي صراع بين مؤسساته التنظيمية وأدواته سينتهي بالتنازل عن تلك الأدوات. إن الصراع مع جهاز أمن السلطة إنما يؤكد أن الصراع الحالي هو صراع المؤتمر الوطني ومؤسساته مع الشعب السوداني.
نقول إن ما يجري الآن في نيالا هو نتاج طبيعي لسياسات المؤتمر الوطني الفاشلة، وممارسات أجهزته القمعية التي تسعى للتخلص من مسئولية ممارساتها، وإبعاد التهم الموجهة لها بالتقتيل والحروب والعمل على لصقها بالقبائل العربية بدارفور. كما أن هذه القوى هي جزء من قوى الهامش والتي وقع عليها تهميشاً مزدوجاً من قبل النظام الذي يستخدمهم كأدوات، ومن قبل المجموعات الأخرى التي ترى فيهم إمتداداً لمشروع السلطة في الخرطوم. إننا نرى المخرج في أن تنحاز هذه القوى المهمشة إلى مشروع وقوى التغيير وأن تساهم مع القوى الأخرى في إسقاط سلطة المؤتمر الوطني وتغيير نظام الحكم وبناء دولة المواطنة الحقيقية، والعمل مع الجميع لتحقيق كافة تطلعات الشعب السوداني دون تمييز أو إقصاء.

القائد صلاح أبوالسرة
+8821621270570
[email protected]
[email protected]
4 يوليو2013م


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 6854

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#714338 [ود حاج المكى]
0.00/5 (0 صوت)

07-05-2013 03:31 PM
الرفيق المناضل ابو السره ................تحيه واحتراما

لك ولكل رفقائك حمله السلاح القابضين على جمر القضيه نحن جاليات المهجر من الشباب الكادح الذى اضطرته سياسات المؤتمر الوطنى التمييزيه النتنه لترك البلاد لبحث لقمه العيش والحياه الكريمه لنا ولاسرنا خارج ارض السودان الحبيب .......وذلك اشرف لنا من الاستجابه لاغراءات الكيزان او ان نبيع ضمائرنا بثمن بخس نظير دماء اخواننا سواء فى دارفور او جنوب كردفان او النيل الازرق

نرجو منكم الرفيق الموقر ان ترسلوا وفد من الجبهه الثوريه لمخاطبه كل الجاليات التى فى اتم الاستعداد لتقديم العون المادى والبشري لكم لاننا جميعا نخدم قضيه واحده وهو اسقاط النظام الحالى
باى شكل من الاشكال ...........دمتم ودام السودان حرا مستقلا...


مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة