المقالات
السياسة
رسالة البشير للمعزول مرسي غير مزعومة!؟
رسالة البشير للمعزول مرسي غير مزعومة!؟
07-14-2013 12:34 AM

بسم الله الرحمن الرحيم..

نشرت جريدة أخبار اليوم المصرية يوم الإثنين 8/7/2013 بنشر رسالة بعثها الجنرال السوداني عمر البشير مؤرخة بتأريخ 4 يوليو 2013 إلى الرئيس المصري المخلوع – الأخواني محمد مرسي .
ومحتوى الرسالة ببساطة هي أن الأول يحث الأخير بالصبر على ما حل به من مصيبة وكارثة جراء الإطاحة به من قبل الجيش المصري . ويبديء البشير في رسالته هذه استعداد الحركة الإسلامية السودانية كفرع من حركة الأخوان المسلمين العالمية تقديم الدعم المادي والمعنوي اللأزم لأخوان مصر حتى هزيمة العلمانيين الكُفار ، وعودة ما يسميها " بالشرعية الدستورية " .
وما أن تناقلت وكالات الأنباء المصرية الأخرى مضمون الرسالة حتى أُصيب النظام السوداني بالسعار ، لأنه لا يمكن أن يخفي ما حملها هذه الرسالة من تهديد مباشر للأمن القومي المصري والتحريض على العنف والفوضى في مصر . وتطبيقاً لمقولة " الهجوم خير وسيلة للدفاع " ، نَفَت وَزَارة الخارجية السودانية يوم الثلاثاء 10/7/2013 أن يكون الرئيس السودانى حسن البشير قد بعث برسالة إلى الرئيس المعزول محمد مرسى .
وقال السفير أبو بكر الصديق محمد الأمين الناطق الرسمى باسم وزارة الخارجية السودانية فى تصريح لوكالة الأنباء السودانية "سونا": أحمد كرتى وزير الخارجية أجرى اتصالاً هاتفياً بنظيره المصرى محمد كامل عمرو بخصوص قيام صحيفة (أخبار اليوم) المصرية بنشر تصريح منسوب لوكيل جهاز المخابرات العامة المصرية السابق اللواء ثروت جودة مفاده أنه تحصل على نسخة رسالة مزعومة من الرئيس المشير عمر حسن البشير إلى الرئيس المصرى المعزول محمد مرسى، بعد قرار عزله".
وأضاف الناطق إن وزير الخارجية أبلغ نظيره المصرى أن هذا الخبر محاولة للإساءة للعلاقات بين البلدين وأن ما نُشِرَ هو محض افتراء ويعبر عن محاولة مغرضة للنيل من العلاقات بين البلدين الشقيقين.
وتابع أن وزارة الخارجية استدعت القائم بالأعمال المصرى بالخرطوم ونقلت له أن ما جاء فى الخبر غير صحيح وهو محاولة للإيقاع بين البلدين الشقيقين، بحسب "سونا" .
هكذا قرر النظام السوداني الخوانجي ممارسة استيراتيجية " الهجوم خير وسيلة للدفاع " للرد على الصحف التي نشرت نص الرسالة ، متهما تلك الصحف بالكذب والتضليل ، قائلا أنها تحاول توتير العلاقات الحميمة التي تربط بين البلدين الشقيقين .
من هنا يمكن لأي قارئ متوسط أن يكشف أن إتصال النظام بالوزير الخارجية المصري واستدعاء القائم بالأعمال المصري بالخرطوم لنفي وجود مثل هذه الرسالة ، دليل على صحتها ، وأن المسؤولين السودانيين تفاجأوا بتسريبها لوسائل الإعلام .
فالنظام الذي يرتبط بعلاقة عقائدية مع حزب الرئيس المصري المخلوع ، لا يمكن أن يكون أبدا أبدا مرتاحا من التطورات الأخيرة التي شهدتها مصر والتي أدت إلى السقوط المذل لحكومة الأخوان .
نعم – هرولة النظام الإخواني السوداني على مستوى وزارة الخارجية ، وعلى مستوى مسؤولين كبار في الحزب الحاكم لنفي الرسالة المرسلة لمرسي ، لدليل على أن هذه الرسالة صادرة فعلا منهم ، وأنهم كانوا يأملون أن تكون سرية للغاية ، لكن من سوء حظهم انكشف مضمونها لينفضح أمرهم أمام الجميع .
من يعرف تأريخ وأخلاق الإخوان وأكاذيبهم ، لا يشكك أبدا في صحة هذه الرسالة التي تحرض على العنف والفتنة . فأخوان السودان مثلا ، أطاحوا بالحكومة الديمقراطية في عام 1989 تحت شعار" إنقاذ الوطن " لنفي فكرة الإخوانجية عنه أو أي علاقة تربطهم بالحركات والأحزاب والتيارات التي تمثل هذا الفكر الشيطاني الخبيث ، إلآ أن أمرهم افتضح بعض أشهر فقط من انقلابهم على الشرعية ، واتضح أنهم جزء من التنظيم الدولي للإخوان المسلمين .
إذن ، ولطالما دائما نستند على تأريخهم الطويل في الكذب للرد عليهم ، نقول إن الرسالة التي بعثها البشير لأخيه محمد مرسي المعزول لابد أن تكون صحيحة ، لأن النظام السوداني الرسمي حتى اليوم لم يؤيد ما حدث في مصر ، بينما أعضاء الحركة الإسلامية السودانية بكوا بكاء الأطفال على رحيل مرسي وطالبوا الجيش المصري بإعادته إلى الرئاسة .
كما تعلمون أيها القُراء الأفاضل ، فالإخوان يعادون اسرائيل علنا ، بينما لهم اتصالات سرية معها .. يرفعون شعار " الموت لأمريكا والغرب " علنا ، بينما يتوددون إليها في الخفاء .. يتاجرون بالدين الإسلامي ، وعندما يقبضوا عليهم متلبسين بهذه الجريمة الشنيعة ، سرعان ما ينبرون لتبرير مواقفهم المخزية .
إذن – واستناداً على أخلاقهم عبر التأريخ ، وبناءاً على النماذج السيئة القليلة التي قدمناها عنهم ، نستطيع القول ، إن رسالة الجنرال عمر البشير " أمير " دولة السودان إلى أخيه المعزول محمد مرسي " أمير " دولة مصر ، ليست مزعومة ، إنما رسالة حقيقية ، مهما حاول النظام السوداني انكارها أو إخفاءها ، فهذا هو طبيعة المنافقين . يقولون كل شيء ، وعندما ينكشف أمرهم ، سرعان ما ينكرون ما قالوه .. وإطلاق صلاح قوش "الأخوانجي " رئيس جهاز المخابرات السابق من حبسه بعد اتهام نظام الكيزان له بالتآمر على قلب نظام الحكم ، دليل آخر على كذب الجماعة ! .
والسلام عليكم..



عبدالغني بريش فيوف
[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2374

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#722106 [اشرف صالح]
0.00/5 (0 صوت)

07-15-2013 02:30 PM
للاسف خبر ملفق وكلة يفترض ولازم ولو ما عملو عملو
وين المصداقية
صحيح الانقاذ عذبتنا بس التلفيق ما بينفع يا كاتب المقال


#720893 [محمد ابراهيم احمد]
0.00/5 (0 صوت)

07-14-2013 06:57 AM
والله انا مش عارف الناس متحاملة علي السودان بي شدة كدة لي؟
عايزين يحصل ليهو شنو اكتر من الحاصل دة. ربع قرن وهو يزح مكسح ما قادر يمشي خطوة ،،، اي زول بس همو الأول يدمر البلد دي،،، عشان شنو ما فاهم والله
يا ناس خافوا ربكم في بلدكم والغلابة الفيهو،، عايزين تكووهن بي نار اكتر من الهم فيها دي؟
شايف الأغلبية مهووسة بي حب مصر والولاء ليها،، يا ناس العاجباهو مصر هديك يركب الطيارة امش ليها يغور مننا. عشان يشوف ادوهو بي الشلوت كيف ،،،
غريبة والله حالنا بقي. نصدق ونطلب من الناس يصدقوا الحاجة ألما فوق بلدنا ونشهد زور عشان بنكره الحاكمنو والمعارضة. ونبيعو بي الإشاعة وتلفيق المصائب عليهو
يا ناس بدل البتسوو فيهو دة ما تمرقوا في الشوارع زي المصريين البتدافعوا ليهم ديل وتورطوا بلدكن ،، امرقوا شيلو الناس دي كلها حكومة علي معارضة زي ما عملوا هم،،
مالكن محننين ولا فيكن العادة؟
أبقوا رجال علي الأقل مرة واحدة ،،، والله الناس كلها مرقت سبقتكن وسوت الدايراهو ما فضلتوا الا اتو وبس فالحين في التعليقات في الراكوبة،،، وناس تونس وليبيا واليمن و مصر مرتين واهو ناس سوريا ثابتين،،، وآخر من يخرج انتوا،،، بعد ما تكون الثورات كملت والناس خلوها
الله يقرفكن ويقطعكن من اولكن لي اخركن يا الولاء كم مش لي بلدكم ،، اخر الزمن السودانيين بعد مذلة المصريين ليهم بقوا مصريين اكتر منهم،،، هزلت


#720824 [خالد الحسين]
0.00/5 (0 صوت)

07-14-2013 01:35 AM
خلاس جبت الخبر اليقين؟
الناس دي كلها اتناقشت في الخبر وطلع فشنك،، بس آت دائماً تجي بعد الناس بي أسبوع. وتعمل فيها مجضمها وتعيد اللت والعجن؟
يا اخوي آت بتكون نايم لما الناس يتناولو الموضوع ،، ولمن تصحي تبرم فيهو؟
والله مش لو قاعد في امريكا ؟ لو قاعد جوة البيت الابيض مع أوباما إياك بريش مستحيل تفهم ولا تتغير ،،
اهلنا قالو القلم ما بشيل بلم،،، خليك كدة لوك في الحاجات البايتة


#720812 [سلومبا]
0.00/5 (0 صوت)

07-14-2013 01:00 AM
يتحّجج البعض بان اللغه الموجوده بالخطاب لايمكن ان تكون للـ (البشير) لان بها بعض
التعابير المصريه ولكن الذي لايعرفه الكثيرون ان المسؤل المصري السابق الذي كشف عن الرساله لم ينقل الرساله ذاتها او نسخه منها لانه لم يتحّصل على الرساله
نفسها (طبق الاصل) ولكن قد وصلته محتوياتها من مصدر موثوق جداً و قريب من الاخوان و الذي ورد بالصحف هو محتواها وليس الرساله نفسها .
رئيس النظام نفسه اعترف بانهم دعموا اخونجيه ليبيا بالسلاح ، قالها في العلن وعلى الهواء (في احدى هاشمياته) ما الذي يجعلهم لايدعمون اخونجيه مصر ؟؟؟
الخطاب وصل لمرسي ، والإنكار لايُجدي ، والقياده الحاليه في مصر لديها الدلائل بوصول هذه الرساله وصحتها ورده الفعل بعد استقرار الاوضاع هناك .


ردود على سلومبا
European Union [ود السودان الأصيل] 07-14-2013 06:43 AM
يا سلومبا. من اسمك ظاهر عليك من اولاد بمبة
شنو يعني الواحد فيكم يا نكرة بس بدور لي اي حاجة تضر السودان او يتشفي فيهو بكراهيتو لي النظام،،. ياخي النظام يغور في ستين داهية لكين المهم البلد دي حقة منو؟ كلن تبيعو وتشتروا فيها بي الفارغة والمقدودة. وكمان تصل بيكم الدرجة تبيعوها للمصريين بي البخسة دي عشان المكيزان؟ ليه هي البلد حقتهم براهم؟ ولا انعدمت فيكم الوطنية يا سلومبا ؟
يعني عايزين تلبسوا السودان اي مصيبة من مصر؟ الله يقطع مصر ويقطع الاخوان ويقطع اشكالكم ألما وطنية ولا بتغير علي السودان الوطن الغالي،،،
ايه يعني يا سلومبا تقصد بي كلامك ،، الخطاب وصل مرسي؟. ليه بتشم علي أيدك. ولا بتصدق رجل مخابرات معروف وعميل خائن لي بلدو ؟ وايه حكاية الإنكار لا يجدي ؟ يعني عايز ناس تشهد عشان تثبت الحكاية علي السودان؟
وحكاية القيادة الحالية في مصر لديها الدلائل بوصول الرسالة هذه وصحتها ؟. ليه يا أستاذ آت جابوك شهود؟ ولا شغال لحساب مصر ونحن ما جايبين خبر وتتقدل وسطنا في الراكوبة؟
والله الحق ما عليك؟ الحق علي العامل ليك راس وقعر وخلاك. تسجل رايك البشبهك دة هنا،،. وكمان ردة الفعل بعد استقرار الأوضاع دي بتمشي علي الجبانات والاضينات الزييك،، والله البلد فيها رجال ساعة الحارة تغتي عين الشمس لمن الموضوع يمس كرامة السودان والله حتي الحركات المسلحة واجزم اولها الجبهة الثورة سوف توجه سلاحها دفاعنا عن الوطن وليس عن الكيزان إذا رفعت مصر نخرتها مش رأسها. وبتشوف إذا حصل،، والزييك حيطيروا وين؟. الا تمش مصر العاجباك دي،،
بعدين الحاجة ألما بتفهم فيها وألما ممكن تستوعبها الا بعد عشرة سنين ،،وهي ان مصر خلاس دخلت الميس وحكاية استقرار الاوضاع بالبتهدد بيها السودان دي. والله مصر فارقتها فراق الطريفي لي جملو إذا بتعرف حكاية الطريفي دي،، والله تاني ما يضوقوا العافية والضقنا في السودان علي الطلاق الا يضوقوا اكعب منو،، بس خليك متفرج الأسابيع الجاية دي مش الشهور بس،،، فالقادم افجع وافظع،،، اظنك يا أستاذ ما قاعد تتابع المحللين السياسين في العالم،، !! لكين بتكون آت فاضي من الفيس بوك؟ وقراية المواضيع بي المقلوب وعامل لينا فيها بتفهم في السياسية وات عدمان حبة الوطنية ؟ وأظنك فيك عرق مصري كمان ما الزييك ماليين الشوارع
قال وردة الفعل بعد استقرار الأوضاع هناك،،. هههه في الأحلام يابا،،،ولمن يطلع الحمار في المئذنة ،،،،بس استعدوا لاستقبال إخوانكم المصريين في السودان وجهزوا الخيام وبراميل الموية من هسع،،،،بكرة نسمع بي معسكر القاهرة جنب الكدرو. ومعسكر المنصور في طريق امدرم الجريف،،، ومعسكر الشرقية في المرخيات ،، ومعسكر عين شمس في الدروشاب ً ومعسكر الإسكندرية جنب سوبا. وهلمجرا
يضوقوا الضاقوهو ناس دارفور الاهانوهم وقتلوهم في ميدان مصطفي محمود وأمام مسجده وشارع جامعة الدول العربية،،، بس اصبر ليهم شوية


عبدالغني بريش فيوف
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة