المقالات
السياسة
فوضى التعليم غير الحكومي
فوضى التعليم غير الحكومي
08-02-2013 11:51 AM


المتجول في شوارع العاصمة الخرطوم لا بد أن يستغرب كثرة اللوحات أو «اليافطات» التي تدل على وجود روضة أو مدرسة كذا الخاصة .لا أقول في كل شارع روضة بل في كل شارع عدد من الرياض، ولو قدر لمحصٍ أن يحصيها فسيجد لكل عشرة منازل روضة. والله اعلم
ولا نريد أن ندخل في ما تقدم هذه الرياض، وكتبنا عن ذلك قبل اليوم، ولا نريد أن نتطرق اليوم لابتزاز الأسر عبر الطفل لجمع كثير من المال بغير وجه حق ولا مقابل مفيد، هذا إذا لم يتعده للضرر التربوي الذي حكينا عنه قبل اليوم من الذي يقدم في حفل التخريج وسط زغاريد صغار الأمهات وصغار الآباء أحياناً.
الذي نريد أن نقف عنده اليوم هل تعلم إدارات التعليم بكل هذه الرياض؟ هل تشرف إدارات التعليم على كل هذه الرياض؟ هل تعرض هذه الرياض الأسماء على إدارات التعليم؟ هل تملك إدارات التعليم معلومات عن هذه الرياض مثل عدد المدرسات فيها ومؤهلاتهن؟ وماذا يقدمن؟
أم تكتفي إدارات التعليم بالمقابل المادي الذي تدفعه الروضة للمحلية وكأنها كشك اتصالات أو كشك تمباك.
أشك في أن تجيبني محلية من محليات الخرطوم بأنها تعرف كل ما يجري داخل هذه الرياض من عدد للتلاميذ وعدد المدرسات ومؤهلات المدرسات وما يقدم في هذا المجال. وشكي منبعه لو حددت إدارات التعليم مشرفاً لكل عشرة رياض لما وجدت عدد المشرفين وذلك من كثرة الرياض وقلة المشرفين.
حتى مشرفي هذا الزمان، نمت بينهم وبين مؤسسات التعليم الخاصة من العلاقة ما يجعل الإشراف على هذه المؤسسات لا فائدة منه، وربما يكتفي المشرف بكتابة تقرير «أخير عدمو» من قلة ما به من صدق، والمقابل العلاقة التي تحدثنا عنها، وإنه لأمر مؤسف أن تلحق تهمة المحاباة بالتربويين «إن لم نتهمهم بأسوأ من المحاباة» وتقف حائلاً دون كتابة تقرير واقعي تبنى عليه معالجات تصلح حال التعليم المائل جداً.
لا يظنن ظان اني ضد التعليم غير الحكومي، فالتعليم أصبح خدمة لا تستطيعها الحكومة فقط، ولا بد من الاستفادة من القطاع الخاص، ولكن هذ الفائدة يجب أن تكون مبنية على أسس، ولا أحسب أن هناك قصوراً في قانون التعليم غير الحكومي، ولكن القصور الذي وصل مرحلة الانفلات في التطبيق.
ما لم تكن لإدارات التعليم القدرة الكاملة على مراقبة هذه الرياض وهي أساس التعليم وهي مرحلة تعليمية حقيقية لحداثتها لم يؤلها القائمون على التعليم كثير اهتمام لأن معظمهم تقليديون لا يقرون إلا بما تربوا عليه، فلن ينصلح الحال، وهذا ليس انتصاراً للروضة ضد الخلوة، وهذا موضوع آخر. والذي يريد أن يبني بنيانا لا بد أن يتأكد جيداً من مواصفات الاساس، وإلا سيصعب علاج كل ما بني فوق أساس ضعيف إن لم نقل سينهار حتماً.
أي حديث عن إصلاح التعليم يجب ان يبدأ بالروضة، وما لم نعد لها المنهج الجيد والمدرسة المؤهلة والبيئة والوسائل المدروسة، فعدم قيامها خير من هذا الواقع البائس.
رب سائل يسأل نراك تتحدث عن الخرطوم، فما بال الولايات الاخرى؟ وإّذا صلح الرأس ستنصلح الفروع المقلدة، وهل تملك الولايات إلا محاكاة الخرطوم؟
وقديماً قال ود المكي: ما أتعس رأساً مشلول الأقدام.
تقبل الله صيامنا وصيامكم.


[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2256

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#737303 [حاتم]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2013 01:10 AM
ولماذا لسنا ضد نحن ضد هذا التعليم الغير حكومي الذي جعلته الحكومة سببا لتملصها من عبء التعليم وتركت حبل التعليم على غارب هذه الثلة التي لا هم لها سوى الاستثمار واكل اموال الناس وابتزازهم بهذا التعليم الذي نما كالسرطان في جسد هذا المجتمع الذي تم اللعب بكل ثوابته بلا حياء لاثبات نظرية هي اصلا فاشلة ولا نجاح لها الا في خيال مروجوها يجب على الحكومة ان تقوم بدورها في ادارة التعليم لان الربحية التي قلبت الميزان وجعلت التعليم عبارة عن استثمار بقصد الربح اضرت تماما بالعليم
هذا الشعب اثبت انه من السهل اقتياده وتسييره بل واستلاب ثوابته وتحريكها كما يشاء مجموعة لا تتعدى اصابع اليد الواحدة فلنستحي من هذا التعليم الذي تتم ادارته بنظرية صاحب الكنتين


#735774 [ودالباشا]
0.00/5 (0 صوت)

08-03-2013 04:11 AM
ما اى حاجة بقت استثمار الصحه اصبحت بيزنس مستشفيات خمسه نجوم وفى المقابل الحكومى لحق اللزينين وكذالك التعليم بمراحله المختلفة المدارس الخاصه والجامعات والكليات بالدولار اما الحكومى حاله يبكى ياراجل حتى المواصلات الخصخصة اصبحت فايروس يلتهم جيوب الغلابه ويزيدهم فقراوجوعابرضو تقولى يعكف


#735773 [الطريفى ود كاب الجداد]
5.00/5 (1 صوت)

08-03-2013 04:07 AM
"فوضى التعليم غير الحكومي"
قال كاتب الانتكاسة بتاعت ود مصطفى دلوكة
انت ولى نعمتك ده قراء فى كمبردج ولا اكسفورد ولا ام اى تى؟
ماهو خريج دبلوم متوسط من معهد السلكية واللاسلكية
السلك الغريان اليكهربك انت وسامة سدود
واسحق فضل البيدوفائل من فنى مساحة عامل فيها مهندس
والعسكرى الخائب الفريق معاش -خريج ثانوى - ويقى مفكر ومنظر
مع الاهبل المخبول الفاكر نفسو من سلالة قريش سخط اخمد سخط القرقور اليقرش حلقومو

الطريفى ود كاب الجداد
عن اولاد الجزيرة
باعة المويه والهتش بشارع المك نمر


#735537 [محمد صابر سيد نصر]
0.00/5 (0 صوت)

08-02-2013 05:48 PM
لا توجد فوضى مدارس كالتي موجودة في السودان ..
لو كنت المسئول لمنعت فتح المدارس في البيوت ولوضعت اشتراطات كثيرة جدا لفتح مدرسة خاصة منهاالمقدرة المادية الكبيرة ..ووجود مبنى يليق بمؤسسة تعليمية ووجود كادر تعليمي مميز يحمل مؤهلات عالية ..
فليس من المعقول أن يتم فتح مدرسة في منزل مكون من غرفتين وصالة وحوش مساحته 80 متر .. وتسمى مدرسة خاصة وتحمل إعلاناتها جملة (بيئة تعليمية متميزة )
كما أن أولياء الأمور يتحملون الوزر الأكبر في الموضوع .. حيث كان عليهم أن يدعموا المدرسة الحكومية القريبة من السكن وإدخال أبناءهم فيها بدلا من إدخالهم في مثل تلك المدارس ..
ولو كنت المسئول لأمرت بتجفيف تلك المدارس بشكل نهائي ومنع فتح مثيلاتها مستقبلا ..


احمد المصطفى ابراهيم
احمد المصطفى ابراهيم

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة