المقالات
السياسة
البشير .. رحلة مجهولة الامد
البشير .. رحلة مجهولة الامد
08-05-2013 02:20 PM

قبل فترة نصحنا البشير أن لا يتمادي فى علاقتة بالدولة ايران .. ايران ملف غامض مثل شريعتها التي تظهر من غير ما تبطن .. ايران تستفيد من السودان اضعاف ما يستفيد السودان .. ايران تسعي نحو غايات استراتيجية غاية فى الخطورة .. تبذل قصاري جهدها لتركب ظهر السودان وتعبرمنه الي الفضاء الافريقي .. لم يستمع البشير حتي لنصائح الدعاة أمثال عصام احمد البشير .. حيث ايران تمس المعتقد وتعبث بة .. السودان رغم تعدده العرقي والثقافي .. ظل موحد الوجدان ومذهبة مذهب السنة والجماعة .. حتي الترابي الذي يجيد اللعب مع البيضة والحجر لا يتهاون اويتهادن فى علاقة مع ايران وظل مع النصرة السورية .. المرجع الشيعي يتماثل مع البابا ..
البشير علاقته متجزرة مع بشار وايران وتشيع دون أن يدري .. حيث داء التشيع يسري كدبيب النمل
السعودية ودول الخليج أكثر تفهما لمزاج السوداني الاجتماعي والسياسي .. ولم تتخذ يوما اجراء ضده حتي فى ازمة الخليج .. كذلك أيام الاستعمار.. ظل الانجليز موقفهم تجاة السودان يختلف من بقية المستعمرات وترك حسب مزاجة يصلي ويمدح ويلهو .. حتي الاستقلال تم بمزاجنا وبدون دماء غزيرة .. حتي لا يكرروا أخطائهم مع المهدية .. رفض الكومنولث .. وقال لهم حسب مزاجي .. ظلت الدولة السودانية غير مصنفة تحت اي رآية استعمارية أو استقطاب .. السودان قام بحل أعقد مشكلة بين ملك دولة كبيرة ومهمة .. وجنرال دولة كبيرة ومهمة فى ظرف لحظات ..
كل الدول لها كامل الحرية فى علاقاتها .. ولكن العبث والاستهتار وتجاوز حدود العلاقة مرفوض ..
اليوم البشير بعد أن أتم اعتكافه كان علية أن يسعي فى الحرم الشريف .. بدل أن يدخل فى سرداب الشيعه يسعي مع ملل الفتن تحت الارض .. روحاني كاد أن يعرض روح البشير للخطر .. ربما اشارة المنع جاءت فى صالح البشير لكي يتم اعتكافه متاملا ما حدث ..
صدقني يا البشير .. لا ياسر عرمان او ملك عقار والحركة الثورية .. ولا الترابي وجميع الشعب السوداني كان سيرضي أن يري مصير البشير مثل رئيس ساحل العاج باقبو مقيدا وأغبشا .. ولكني الوم بشدة كل من علي عثمان واستشارية الامن أن يتركوا زميل لهم يذهب بهذة السذاجة فى رحلة مجهولة الامد .. الكل يعرف الانقسامات التي تعصف بالمؤتمر الوطني .. وكل يود أن يتخلص من منافسه .. هذا ليس من شيم الدين والزمالة .. الا يعرف فقهاء سياسة المؤتمر الوطني ان ايران التي يسعي اليها البشير هرولة ويؤجر طائرة .. حليف استراتيجي الي أمريكيا واسرائيل وكانت راس الرمح فى تدمير العراق والان سوريا ..
المعارضة والحركة الثورية بالمقارنة أرحم وظلت تدعو الي الكلمة الطيبة .. الان دعوة وربما كانت الاخيرة أن يقوم البشير .. بدعوة خالصة الي مؤتمر جامع .. وتفكيك المفاصل التي تعوق حركة الانسان السوداني فى سعيه من اجل حريته اولا وكرامته .. وأن لا يكون دولة بين الاغنياء يتسول .. ونحن نري كل السوبرماركت العالمية والمولات من خيراته .. اضافة الي مشغولات الذهب ..
نسأل الله السلامة للوطن العزيز


طه احمد أبوالقاسم
tahagasim@yahoo.com


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1277

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#738149 [ابونازك البطحاني المغترب جبر]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2013 11:36 PM
عالم شيعي يعترف بأن الدين الشيعي معظمه مأخوذ من اليهود والنصارى والمجوس !!!:
الرابط : http://www.youtube.com/watch?v=uiQWEUPTV20


#737838 [adnaw kadmallid]
0.00/5 (0 صوت)

08-05-2013 03:09 PM
قد أسمعت لو ناديت حياً ولكن ..............
حسبنا الله ونعم الوكيل


#737816 [سايكو]
5.00/5 (1 صوت)

08-05-2013 02:50 PM
كويس انك فكيتنا من حكايه مصر و السيسي و الكلام الما منه فايده ، خليك مع السودان احسن يا استاذ


طه احمد أبوالقاسم
طه احمد أبوالقاسم

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة