المقالات
السياسة
ومالت طائرة البشير
ومالت طائرة البشير
08-07-2013 01:16 AM

الحيطه المائله
هذه المرة طلعت الحيطه الطائرة
ومالت الطائرة التي كانت تقل البشير الى بلاد فارس والشيعة مالت الطائرة بالعلاقات السودانية السعودية هذه الدولة والتي ما فتئت لم تتاخر لحظة بل لمحة من خدمة السودان هنا ونحن في رياض الخير ولسان حال اهلها يكاد يذكر الطيبة والا اسم السودان لم يغادر افواهمهم
المملكة العربية السعودية ايها القائد الهمام وقبل ان تاتي انت على وجهة البسيطة علاقات ممندة من الجزور فتاتي انت والخراف الذبم حولك وومن جمعت من ضاربي الدف حولك تمحو هذه العلاقات بمحركات طائرتك التي يقودها اجانب لانك من فقدان الطائرات في السودان وعدم توفرها حتي عجزت ان توفر طائرة رئاسية ويا حليل خط هيثروووو
سيادة الرئيس الا تدري ان ميزانية دولتك تقوم على ما تحصله نقاط رسوم عبورك واحداهن عنا في رياض الخير نعم وبملئ شدقي اقول نقاط عبور او ضرائب حتي لانها لا تشبه كلمة السفارة ليتاتي فيها السلك الدبلومسي الم يهمس لك من معك من المتخلفين من الاعراب او الكيزان ان فعلته تاثر على الجالية المتدفقة داخل السعودية اذا انقطع عنها الاجر الا تؤثر هذه الفعلة على ممن يعملون هنا في بلد الخير وان كنت لا تدرون فهذه عادة عرفنها عنكم منذ ان كنتم سياسة سنة اولي ابان حرب الخليج وخروجكم عن الملة العربية وقتها ووقفكم خلف الجذار العربي صدام شريك بناء مطار بورتسودان لحجز النفط تحت الارض
سيادة الرويس كان في امكان حكومة خادم الخرمين الشرفين ان يسلمك الى كلاب اوكامبو لانك احد مجرمي الحرب تحت قبة السماء ولا يلومهم لائم ولكن حصافة اهل الحكومة الراشدة اكبر مما تفعلون انت وجرزك
سيادة الرويس وانت رويس لا تدري مدي السقف الضيق التي تعيش من تحته العلاقات الايرانية والخليجية ناهيك عن المملكة اي فهم سياسي هذا يجعلكم تفكرون في الذهاب بالاحتفال بتنصيب الرئيس الايراني والرقص على انغام التنصيب
سيادة الرويس كفاك خداعا وجهلا شعبك اكبر مما تتصور ولكن الله يؤتي الملك لمن يشاء الا تدري ياخذها ممن يشاء ابشرك ومن حولك والشعب السوداني انت على مرمي حجر من سكرات السلطة التي ستموت كالدش بين راحتيك.


حسن زيادة
[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1663

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حسن زيادة
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة