المقالات
السياسة
تعليق على ما قبل
تعليق على ما قبل
08-08-2013 07:26 AM



ما قيل

(من جانبه اتهم رئيس السلطة الإقليمية لدارفور دكتور التجاني السيسي بعض أبناء دارفور باستخدام القبيلة في اللعبة السياسية، وقال إن كثيراً من الدماء تسيل من أجل تحقيق مكاسب شخصية كالاستوزار والتوظيف).

موقع سودانايل، منتصف أغسطس 2013

تعليقنا

وإلى أي مدى تتحمل حكومة الانقاذ والمؤتمر الوطني هذه السياسة المتعلقة باستخدام القبلية وتوزيع كراسي الاستزوار وإدارة لعبة المكاسب الشخصية؟!.

ما قيل

(إن مما يعقد التحديات والمخاطر التي يواجهها السودان هو غياب الرؤية الإستراتيجية تجاه الأوضاع الراهنة، وضعف المبادرات السياسية لحلها. لذلك فإن على القوى السياسية أن تنتقل من الشعارات والأهداف العريضة إلى اتخاذ مواقف جديدة تحمل معالجات عملية للتحديات والمخاطر. وهذه ليست مهمة لحزب واحد أو للحكومة وحدها، بل ينبغي النظر إليها ومقاربتها باعتبارها عبئاً وطنيا مشتركا ووظيفة عامة يتداعى إليها جميع السودانيين، فهذه الأوضاع ليست نتاج اللحظة الراهنة وحدها، بل هي نتاج تراكم تاريخي متصل. وليس الهدف من المبادرة تبرئة الذات وإلقاء المسؤولية على أفراد أو جماعة أو فئة، بل هي تنطلق من إحساس عميق بالهم المشترك والمسؤولية التضامنية).

ضمن مبادرة د. العتباني، مجموعة صحف، أغسطس 2013

تعليقنا

عودوا كرة أخرى واقرأوا ما قاله أعلاه بتمعن، عساكم تجدوا ولو إشارة مبطنة تشير إلى تحميل الانقاذ وحزبها الذي قاد الانقلاب وساهم في كل هذا الدمار قدراً يسيراً من المسؤولية! ،، وسؤالنا الموجه لسيادته، هو ما هي الجهود التي بذلها شخصياً وقد كان ضمن المتربعين على قمة جهاز التشريع والأمر والنهي، حول إشراك الآخرين في في مثل هذا ” الهم المشترك والمسؤولية التضامنية” التي يحجينا بها الآن؟!.

ما قيل

واكد الناطق الرسمي باسم المؤتمر الوطني حرص حزبه على ابتدار مجموعة من المبادرات يتولاها رئيس الحزب لانهاء التمرد واحلال السلام في السودان والتوصل لاستقرار سياسي شامل وكامل بالبلاد “…” مبينا ان هنالك لجانا داخل المؤتمر الوطني تعكف على تقييم الوضع السياسي والحزبي واستيعاب الظرف السياسي، بجانب جهود تجري لاجل التغيير والاصلاح السياسي والاقتصادي ستعلن في وقتها.

موقع سودانايل، منتصف أغسطس 2013

تعليقنا

نعم، فقد وضح تماماً أن هذا الحزب يفلق ويداوي، ولا ندري لمً لا يستطيع هؤلاء البشر إقناع أنفسهم وأنفسنا بأن فاقد الشئ لا يعطيه؟!.

ما قيل

(وقال المصطفى ان القطاع السياسي تطرق للقضايا السياسية والامنية بالساحة “…” ولفت الى الحديث حول فتح مكتب للحركة الشعبية قطاع الشمال بالقاهرة، وقال ان حزبه سيتحقق من هذه المعلومات ووصف الخطوة بـ غير الصحيحة والمقبولة وقال أنها لوتحققت ستضر بالعلاقة بين الشعبين).

موقع سودانايل، منتصف أغسطس

تعليقنا

لا ندري كيف يتم إطلاق الأحاديث والتصريحات على عواهنها دون ضبط لائق ، كيف بمكتب يتم تأسيسه بدولة أخرى، لقوى سياسية بالساحة، يعمل على الاضرار بمصالح الدولتين؟، وما الذي يجعل لحزب المؤتمر الوطني وجوداً هناك بينما هو حرام على الآخرين؟!.

ما قيل

(والي ‫‏الخرطوم يدعو النقابات لمساءلة الاجسام غير الشرعية).

الأهرام، الأول من أغسطس 2013

تعليقنا

أي نقابات يدفعها سيادة الوالي لمثل هذه المساءلة؟! ،، وبأي شرعية منح قوة العين لتلك النقابات كي تسائل؟! هل حديث سيادته موجه لتلك النقابات الفاقدة هي نفسها للشرعية حيث تكوينها تم بالتعيين؟! ،، لينتبه سيادته، لأن المشرط الذي منحه لتلك النقابات للقيام بعملية ” الطهورة ” من الواضح أنه ليس معقماً!.

الميدان


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 882

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




حسن الجزولي
حسن الجزولي

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة