المقالات
السياسة
كسلا .. الطفولة المنسية
كسلا .. الطفولة المنسية
08-08-2013 01:10 PM


كسلا .. الطفولة المنسية
بقلم/ منيب إسحق محمد

مدخل:
على وجهي أبتسامات الدنيا
وبداخلي طفل يبكي
لحظة النظر لتلك الوجوه ..
تملكني أحساس بنبضهم ..
دمعهم ، جرحهم ، باقي موجعهم..
ليتني وسادة مضجهم ..
لكم في داخلي صرخه ..
لكن للأسف صوتي كبّلته القيود..
طفولة منسية وبرغم هذا وذاك ..
أبتسامتهم سر جمال الحياة ...

شباب من أجل الإنسانية والبناء :
تحية لتلك الشبيبة التي تجسددت تحت قناع الإلفة والتراحم وسلكت منهجاً عنوانه الإعزاز وحذوا خُطاُ احتوت غِبطة تلك الوجوه العبوسة ، نفوساً زهيدة نسجت ذلك ربط الاجتماعي الذي مُسخ في الزمن الغابر ، وتلطفت مع الطبقات المتدنية من المحفل يقدمون إليهم المساعدات ويساهمون في رفعة المجتمع وما أجمل أحلامهم رغم انف الالم ولأجلهم حضرو وتتوشح أرواحهم بطيبة اريجهم وحفنة اشواقهم التي غمرت ذاك المثوى المعدم أتو حاملين الفرحة على أيديهم ، يرتسمو البسمة على شفاههم ،يختمون البصمة على قلوبهم ،فأقبلو موافين لتلك الوعود وأنارو بضي روحهم ذاك الوجود ، فالننظر نظرة بين أروقة الحياة فتجدهم تمثالاً للتسامي .

ملحوظة :
يراودني سؤال هل سنجد أناس مثلهم ، هل سنجد أناس مثل الذين جعلو من الصعب علينا التعامل مع الآخرين ؟؟

رسالة شكر وتقدير :

اسمحو لي بأن أحييكم .. فكم يسرني ويسعدني انضمامي لعائلتكم المتواضعة التي لطالما ضمها نفوساً تتسم بالطهر والمشاعر الصادقة التي تنبع من قلوب وكعادتكم طيوفاً جميلة وعالية الهمة أينما ينسكب الالم نفوساً بطعم الايمان والرحمة تشتهي تلاوة الفرح اينما كانت ومن قلبي خالص الود و الثناء .

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1669

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




منيب إسحق محمد
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة