المقالات
السياسة
الثورة السودانية والسيول
الثورة السودانية والسيول
08-12-2013 08:29 AM

د.عماد عثمان/طبيب بالصحة النفسية-السعودية

التحليل النفسي العلمي لخضوع الشعب السوداني لجلاديه الحاليين وعدم قيامه بثورة شاملة مماثلة لدول الربيع العربي بالرغم من تاريخة الثوري السابق وبالرغم من سؤء اوضاعه مقارنة بالدول التي ثارت.(دراسة سجن إستانفورد):
أزعجني وآلمني حقا مارأيت بعيني في السودان من بؤس حال الناس قبل وبعد سيول هذا العام وأزعجني اكثر ان هذا كان هو نفس شعوري في خريف العام الماضي والاعوام التي قبله ,واعتقد ان جميع السودانيين يشاركونني الانزعاج نفسه,كما احسست بالقرف من نفسي ومن وطني ومن شعبي,فالعالم جله من حولنا نهض وتغير وتجاوز اساسيات الحياة إلا نحن,فلماذا نحن مختلفون عن غيرنا ولماذا نحن كتب علينا هذا الشقاء الابدي المكرور ؟؟؟!!! إن هذه الاسئلة الحائرة تذكرني بسؤال شغل بال الفلاسفة والمفكرين الغربيين منذ زمن بعيد والذين سأل احدهم-وهو انجليزي الجنسية لايحضرني إسمه الان:(لماذا تتقدم أمم وتتأخر أخري؟) وتوصل لاستنتاج منطقي أسماه بنظرية التحدي والاستجابة فجميع ألامم تمر بتحديات متنوعة ولكن تختلف في طريقة أستجابتها لتلك التحديات, فمثلا الشعب الفرنسي قبل مائتي عام واجه تحدي الجوع والقهر والظلم وتسلط الحكام اللصوص والاستعباد بالدين والمتاجرة به والبطش وسوء الخدمات,فأستجاب بثورة رائعة ألهمت اوربا كلها, هي الثورة الفرنسية التي انتجت فرنسا اليوم التي تنعم بالرخاء والحرية والإخاء والمساواة ,بينما -وبعد مائتي عام-واجه الشعب السوداني ذات التحدي,فأستجاب بخنوع مخزي وخضوع يتزايد يوما بعد يوم لجلاده الي يذيقه من العذاب الاصغر والاكبردون حياء او شفقة,لذلك اذكركم منذ الان بالتبرع ايضا ببعض اموالكم لخريف العام القادم فالسيول ستجرف مجموعة جديدة او قديمة من البؤساء السودانيين, لأن الخريف لن يعدل في جدول أعماله السنوي تعاطفا مع أولئك البؤساء القدامي الجدد,, لن يتغير الوضع الا بتغير من تسببوا بالبؤس والكوارث,لن يتغير الوضع الا بثورة شاملة تسحق الجلاديين وتبصق علي قبورهم,ولكن يبقي السؤال:هل سيثور الشعب السوداني في وجه جلاديه؟الاجابة ببساطة هي :لا وأليكم التفسير العلمي والذي استقيته من دراسة نفسية شهيرة تسمي ب:(إختبار سجن إستانفورد) أجريت بأمريكا في العام 1971بتمويل من البحرية الامريكية وذلك بهدف المساعدة العلمية النفسية في السيطرة علي السجون والمحافظة علي الهدوء والطاعة والنظام داخلها, وبالفعل كان لهذه الدراسة نتائج مدهشة, ليس فقط في تفسير سلوك التجمعات البشرية الصغيرة كالسجون ,بل ايضا التجمعات البشرية الكبيرة كالشعوب , وذلك بالرغم من عدم اخلاقية طريقة البحث فقد تم في هذه التجربة قياس استجابة المتطوعين حين التعرض لابشع انواع القهر والتعذيب السادي والذي كان يتصاعد يوما بعد يوم مما أخرج التجربة عن السيطرة وتم ايقافها باكرا بعد عدة ايام فقط وليس اسبوعين كما كان مخطط لها,وتم فيها اخماد العديد من الثورات الصغيرة بالقوة المفرطة كما تم ايضا استخدام الحيلة وإيهام المشاركين بوجود مخبرين سريين وسطهم فأصبح الجميع يخافون من وشاية اقرانهم مما اشاع جوا من عدم الثقة بينهم,ساعد ادارة السجن الافتراضية في التجربة من إحكام السيطرة عليهم,وقد اظهرت النتائج أن السجناء استجابوا بأحد ثلاث طرق: إما المقاومة بنشاط، أو الانهيار، أو بالرضوخ والطاعة وهي حالة ((السجين النموذجي)) الذي هو في حالتنا هذه هو الشعب السوداني البائس الذي ستجرفه سيول العام القادم والذي ستجرفه سيول الغلاء وسيول الجبايات وسيول حلق رأسه في الشوارع وسيول دفارت الالزامية التي تسوقه لمحرقات حروب الجهاد العبثية وسيول تهجيره ونفيه للخارج وسيول أخري كثيرة,ومهما زادت السيول عليه فلن يثور, ربما يتململ قليلا,لكنه لن يثور فهو بحق السجين النموذجي في سجن السودان الكبير.

[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1660

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#742149 [رصاصات مكتوبة]
0.00/5 (0 صوت)

08-12-2013 05:12 PM
أمر الشعب السوداني فعلاً محير وكثيرة هي نظريات السيطرة على الشعوب والواضح انه تم تجربة بعضها

علينا من الإخوان وخصوصاً أنهم مشهورون بالبرمجةاللغوية العصبية من امثال طارق سويدان وابراهيم

الفقي وعمرو خالد ومحمد العريفي وغيرهم ويعتمدون اعتماد كبير على الذبذبات الصوتية بما

يسمى غسيل المخ فضلاً عن استخدام الجن المسلم ) حسب زعمهم ) وهو جائز عندهم التعامل مع الجن

اضف لذلك المبدأ الاساسي لجماعتهم وهو الغاية تبرر الوسيلة وهذا لوحده يكفي فكل شر مباح

للحفاظ على الكرسي بداية بالفتن التي هي أشد من القتل وأشهر وسيلة للوصول لقانون فرق تسد

وبالفعل ادخلوا الفتنة في كل شئ ففرقوا الجميع حتى البيت الواحد ... الله غالب


أفنجعل المسلمين كالمجرمين * مالكم كيف تحكمون


#741957 [ibrahim mohamed alsadek]
0.00/5 (0 صوت)

08-12-2013 01:00 PM
good


#741891 [بعشوم]
0.00/5 (0 صوت)

08-12-2013 11:54 AM
القلب مات .. راجين ناس نفير


#741782 [ياسر]
0.00/5 (0 صوت)

08-12-2013 09:39 AM
و ما الذي بنيت عليه افتراضك يا حضرة السجين المثالي , و هل من يحاربون الحكومة بالسلاح "حبش " مثلا !

سيثور هذا الشعب باذن الله , و لكن بعد أن يسكت المخذلون من أمثالك يا دكتور !


د.عماد عثمان
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة