المقالات
السياسة
الإغاثة للحكومة أم للمتضررين ؟
الإغاثة للحكومة أم للمتضررين ؟
08-16-2013 06:28 PM


· الارصاد تتوقع هطول أمطار غزيرة الأيام المقبلة ، والحكومة تتوقع دعم خليجي غزير الأيام القادمة ، والشعب المتضرر من الكارثة ، يتوقع أيام حزينة طوال العام الحالي وباقي الأعوام ..!!

· الحكومة ستسبح في دولارات الدعم الخارجي ، وستقضي بها حوائجها ، فموسم الخريف أصبح موسم خير وبركة بالنسبة لهم ، فكمية الأموال التي ستاتي عينياً ونقدياً ، لدعم المتضررين لن نسمع عنها إلا في خبر كان و أجهزة الإعلام ومنابر الحكومة ..

· أما المواطن المسكين فسيعوم في مياه الأمطار والسيول والفيضانان ، وسيقي البعض أنفسهم بتلك الخيام التي وزعت لهم ، مجرد خيام لا تقي من برد الليل ولا من حر النهار ، وربما سيجد بعضهم بعض الطعام الذي ستجود به بعض منظمات النفير ذات السمعة الجيدة ، فمعظم الجمعيات والمنظمات الموالية اليوم تجيد فنون جلب الدعم لنفسها ، وفاشلة في دعم الآخريين والدليل إختفائهم من الساحة اليوم ، فالحكاية فيها صرف ودعم ..!!

· كل الذي وصل أصحاب الضرر والمناطق المنكوبة حتى اللحظة بعض الخيام ، من بعض المنظمات ، والحكومة عن بكرة أبيها وحزبها ، ناصبة خيامها في مطار الخرطوم في إنتظار ريالات ودراهم ودولارات الخارج ، والكل يبكي على ليلاه ..!!

· سيادة الرئيس ، السادة الوزراء ، والمستشارون ، والولاه ، والمعتمدون ، ورؤساء اللجان الشعبية ، ليس المطلوب منكم بناء المنازل التي تهدمت ، ولا نريد خيامكم ، ولا زياراتكم الدعائية ، كل المطلوب من سيادتكم ، أن تستحوا ولو قليلاً ، وتحولوا تلك الدولارات التي أتت وستاتي ، لإصلاح الطرق ، وهندستها بضمير ، وعمل تصاريف لمجاري السيول والفيضانات ، فهذا هو واجبكم الذي تأخذون مقابله الأجر وزيادة ، ومن أخذ الأجر حاسبه الله بالعمل ، أليس هذا هو الدين أيها الكيزان الغارفون من بحره ..!!

· في تقديرنا لوقامت الشرطة بواجبها على أكمل وجه ، لما إحتجنا لتدخل الجيش ، ومن وجهة نظرنا ، لو قامت الدول والمنظمات الداعمة ، بتوزيع هذه المواد ، وتسخير هذه الأموال مباشرة للمتضررين حقيقة ، وللمناطق المنكوبة على أرض الواقع ، وتجاوزوا لجان الإستنفار الحكومية التي لا تجديد غير اللقاءات الإعلامية في التلفزيون والصحف ، لتحولت تلك المناطق لمدن صالحة للإستخدام الآدمي ، ولكن ليس كل ما يتمناه المرء يدركه ، وعلى قولكم يعني هي جات على قروش الإغاثة ..!!



ولكم ودي ..



الجريدة
[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1698

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#746047 [حسام 02]
0.00/5 (0 صوت)

08-17-2013 02:39 PM
انا من دنقلا و تذكر لمن اتكسرت دنقلا في فيضان 98 الجماعه ديل خزنوا كميات كبيرة من المواد الغذائيةو المنزلية بدل ما توزع علي المنكوبين في المدارس و مخازن التعاونيات القديمة .


#745737 [الكلس ود البلد]
0.00/5 (0 صوت)

08-17-2013 01:07 AM
يعنى تفتكرو ناس هبرو من قروش منظمة حسن الخاتمة (منظمة خيرية تقوم بتوفير كل معينات دفن الموتى) يعنى بالواضح كدا ساكننا حتى المقابر لللفح والبلع !! اها زى ديل فى شيتا بيخلوهو ليكم يا حيين !!؟؟ حسبى الله ونعم الوكيل فيكم !! والله ينتقم منكم !!!


#745575 [أب دفسه]
0.00/5 (0 صوت)

08-16-2013 07:32 PM
لحقوها أماااات طه
بمساعدة من أمن المطار ، مسؤولون حكوميون ينهبون الاغاثة القطرية
August 15, 2013

7777777(حريات)

كشف مصدر موثوق لـ (حريات) عن سرقات قام بها مسؤولون حكوميون للإغاثة القطرية لمتضرري السيول والفيضانات بالبلاد ، من داخل مطار الخرطوم .

وأكد المصدر ان السرقات شملت المولدات الكهربائية و مضخات سحب المياه والاغطية والبطاطين والخيام ، بمساعدة وتغطية من أمن المطار .

وكانت جولة قامت بها ( حريات) أمس الأول في مناطق شرق النيل وسوبا وأمبدة والفتح بان منسوبي اللجان الشعبية المنتمين للمؤتمر الوطني لم يتوانوا عن نهب مواد الاغاثة وأخذ معظمها لهم ولأسرهم ومن ثم بقية منسوبي الحزب وتابعيه واصدقائه وحرمان بقية المواطنين بأساليب مختلفة.

وقالت احدي المواطنات لـ (حريات) ( لو المنظمات داير تعمل العمل دا لوجه الله ما تدوا المساعدات لناس اللجان الحرامية ديل) .

وكشف عدد كبير من المواطنين عن انعدام الثقة بينهم وقيادات اللجان الشعبية ، ووقعت مشادات في عدد من المناطق بين منسوبي اللجان الشعبية والمواطنين المتضررين اثناء توزيع المساعدات.

وقال متطوع ان منطقة الفتح 2 كادت أن تشهد كارثة كبيرة عقب منع المحلية توزيع مواد غذائية ، ويضيف ان المواطنين قاموا بمحاصرة المكتب الاداري التابع للمحلية بالمنطقة طالبين الحصول علي الاغذية ، فما كان من الضابط الاداري الا ان قام باستدعاء الشرطة بأعداد كبيرة لتفريق المتضررين المحتجين .

وروت مواطنة لـ ( حريات ) ان أحد قيادات اللجنة الشعبية الذي يسكن جارا لها عرض عليها رشوتها وشراء سكوتها ببعض المواد الاغاثية عندما اكتشفت انه يخزن مواد الاغاثة في منزله.

وسبق واعترف مسؤولون حكوميون بان اعضاء اللجان الشعبية ينهبون الزكاة والمواد التموينية المخصصة للتوزيع باسعار مخفضة .


#745549 [hajabbakar]
0.00/5 (0 صوت)

08-16-2013 06:53 PM
مايحتاج الى الاغاثة فعلا هم منكوبى انقطاع النفط الدى دهب جنوبا وندرة الفتات القادم من ايجار الانابيب
نصبوا خيامهم بالمطار لنهب ما ياتى من الخارج لجمهورية فسادستان الاسلامية
والعالم كله يعرف دلك فما اتى حتى الان من دولارات من اليابان وامريكا يسخر منها القيادى متعدد العملات الدى يقطر لعابه فى انتظار الملايين من الدولارات لاغاثته واغاثة المنكوبين من اعضاء حكومته
نسال الله اللطف باهلنا المنكوبين من النظام والسيول وسيطول انتظار هؤلاء فاغرين افواههم انتظارا واستثمارا لهده الكارثة والتى يحلمون بتحويلها الى business كماهو حال رصفائهم فى بنغلاديش


نورالدين عثمان‎
نورالدين عثمان‎

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة