تقاطعات ضارّة بالإسلام والسودان
08-22-2013 08:39 AM



* منذ سنوات الإنقاذ الأولى نبهنا إلى ضرورة الفصل بين الدبلوماسية التي لابد أن تراعي مصالح الوطن بمهنية وتجرد وبين العمل الدعوي الذي لا تحده حدود.

* كان ذلك في مؤتمر الحوار حول قضايا الدبلوماسية، ولم يستجب أهل الإنقاذ لنصحنا إلا ضحى (المفاصلة) التي جاءت للتمييز بين الدولة والحركة الإسلامية الحاكمة ـ إذا صح التعبير ـ، لأنه ظلت العلاقات متداخلة حتى بعد المفاصلة داخل حزب المؤتمر الوطني نفسه.

* ظهر ذلك بشكل أوضح إبان وفي أعقاب اختتام المؤتمر العام الثامن للحركة الإسلامية في نوفمبر 2012م، حيث ظهر "السائحون" وتيار الإصلاح وتيار التغيير "الانقلابي" و... إلخ من التيارات الإسلامية الأخرى التي تنامت وتقوّت خارج جماعات "الإنقاذ" "المختلفة".

* نقول هذا بمناسبة ردود الفعل المتضاربة التي خرجت عبر التظاهر والتعبير عن مواقف مختلفة من الموقف الرسمي للدولة تجاه ما حدث في مصر، ووجدت هذه المواقف المختلفة من يروّج لها في الصحف وفي المنابر والتيارات الإسلامية (الأخرى).

* لا نهدف هنا الخوض في الخلالفات داخل التيارات الإسلامية داخل المؤتمر الوطني وخارجه؛ فهي خلافات طبيعية ومشروعة، لكننا هدفنا إلى تأكيد أهمية التفريق بين هذه الرؤى المختلفة وبين الموقف الرسمي للدولة والذي أكدته الدبلوماسية السودانية التي أثبتت وعيها وإدراكها التام بمسؤوليتها تجاه الوطن والمواطنين، وهي تؤكد الموقف الرسمي للدولة من أن ما حدث في مصر شأن داخلي.

* هذا ما أكده وزير الخارجية الأستاذ علي أحمد كرتي في المؤتمر الصحفي الذي عقده مع نظيره وزير الخارجية المصري عقب انتهاء زيارته القصيرة للسودان، عندما قال: إن ما يجري في مصر شأن داخلي، وأضاف قائلاً: لقد شمل التشاور والحوار معهم إمكانية الخروج من الوضع الراهن الذي تعيشه مصر عاجلاً بالتوافق والحوار بين الأطراف المصرية.

* نحن إذ نثمّن موقف الدبلوماسية السودانية المسؤول نؤكد مجدداً أهمية التفريق بين الدبلوماسية التي لابد أن تلتزم بالمهنية والموضوعية في التعامل مع العالم من حولنا وبين العمل الدعوي الذي لا تحده حدود، وإن كنا نطمح في ان يلتزم الدعاة بالدعوة بالتي هي أحسن دون إملاء أو وصاية أو تقاطعات ضارّة بالإسلام والسودان.
[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 837

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#749533 [مدحت عروة]
0.00/5 (0 صوت)

08-22-2013 09:48 AM
وزير الخارجية السودانى ينصح المصريين للخروج من الوضع الراهن بالتوافق والحوار بين الاطراف كافة لمصلحة البلاد ودى من عندى عشان مصر مثلا ما حقت فصيل واحد ولابد من التوافق والتراضى الوطنى من خلال حوار سلمى حتى يحدث الاستقرار السياسى والدستورى ولا انا غلطان؟؟؟؟؟
طيب الوزير السودانى وحكومته وحزبه عملوا شنو طيلة 24 سنة فى السودان لحل مشكلة الحكم؟؟؟؟؟؟
الاخوان او الحركة الاسلاموية لمن يستلموا الحكم ويتمكنوا من مفاصل الدولة ما عايزين حوار ولمن يكونوا فى موقف ضعيف وغير متمكنين من الدولة والحكم عايزين حوار وهلم جرا!!!!!!!!
ده تسموه شنو فى علم السياسة والوطنية والاخلاق ؟؟؟؟؟؟؟؟
مفروض الشعب المصرى ومن وراه الجيش يضعوا الخطوط الدستورية العريضة لدولة مصرية مدنية حديثة فيها حريات للجميع وفق الدستور والقانون وليس خطوط تضعها الحركة الاسلاموية مصرية او عالمية ويكون المرشد بيحكم من وراء ستار وما الحكومة الا دمى داخل المسرح السياسى(زى ايران)!!!!!
ناس الانقاذ دايما بيحتقروا عقول السودانيين ولا هم بيوجهوا خطاباتهم لجمهورهم من الجهلة والغوغاء والمنتفعين؟؟؟؟؟؟؟؟؟


#749520 [ود الخرطـــوم ( أ صلي )]
0.00/5 (0 صوت)

08-22-2013 09:35 AM
والله يا أستاذ نور الدين مقالاتك كلها تنم علي إنك زول طيب ومسكين ماشي جنب الحيطة وزول مهادن غير مصادم وتعاملك تجاه النظام الجائر كـ من يقول ( دعوني أعيش ), وإنك زول واقف في المنطقة الرمادية هسي مقالك ده مقال ؟
بالله يا ناس الراكوبة فكونا من مقالات الكتاب والصحفيين الهايفة دي وآتونا بالمقالات المصادمة للنظام والكاشفة لفساده حتي نتفاعل معها,,,, هناك مقالات ومواضيع تنزل في الراكوبة لا تجد التعليق والتفاعل مع القراء وحتي أحيانا لا يقرأونها لأنها مقالات وهايفة.
الأستاذ نور الدين أين خبرتك الطويلة التي خبرتها في المجال الصحفي ونحن نقرأ لك من أيام ما كانت الصحف تعد علي الإثنين والثلاثة ؟ لماذا تقف في الظل وتأتي مقالاتك هكذا كالماء لا لون ولا طعم لها!!!القراء يميزون الصحفيين ويعرفونهم من خلال كتاباتهم منهم المصادم للنظام الفاسد ومنهم الذي يطبل له إلا أننا لم نعرفك حتي الآن إلي أي لون أو حزب أو تميل!!


#749506 [Ezz Sudan]
0.00/5 (0 صوت)

08-22-2013 09:20 AM
Man,go get a life


نور الدين مدني
نور الدين مدني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة