المقالات
السياسة
نصب تذكاري من الجالوص لأمة شعب السودان !
نصب تذكاري من الجالوص لأمة شعب السودان !
08-23-2013 02:44 AM

بعد التبرع السخي من رئيس جمهورية السودان ببناء نصب تذكاري للزعيم الافريقي الاثيوبي الاصل ملس زيناوي
قلت نحن شعب السودان أيضا لنا طلب اليكم هذا الطلب
انت سوداني من الذين يعيشون في المناطق الطريفة في العاصمة أو قاطن في أقاليم البلاد مؤكد أنك مقطوفة من أشجار العدم ولا تسوي عند الدولة حرفا مكتوب علي ورقة مهملة الواقع المرير الذي يعيشه أنسان السودان اليوم للأسف جعلني اكتب ما استطيع أن اسطره هنا وان كانت دموعي لم تجف مما نري من ظلم وأمتهان لكرامة الانسان ولكن المعاناة المستمرة والمُسَيٍطرة بمثل واقع هذه الأيام هو ما أجبرنا أن نعتصر بعض الدمع مختلطا بما فيه من الغضب الحميد الذي نسعي من خلاله لنصرة الحق حتى نُبيح لما تحتويه صدورنا من ألامٍ التي نكتوي بها نتيجةً لواقعٍ مؤسفٍ جرٌونا إليه وبأيدينا نعم نحن مسئولين عن ما حدث في بلادنا نحن معهم شركاء بالصمت العاجز والركون للعنصرية والمصالح الذاتية
ونحن كما جاء في محكم تنزيله في هذه الايات تحدديا ( الم ترى إلي الذين توًلوا قوماً غَضِبً اللهُ عليهِم ما هم مِنكُم ولا مِنهُم ويحلفون على الكذِبِ وهم يعلَمُون) (سورة المجادلة )
تعالوا ننظر حولنا وفي واقعنا المعاش اليوم شرقا وغربا شمالا وجنوبا ماذا نرى ؟؟ نرى انهارا من الدماء تُسال وتُهدر من شباب و نساء وأطفال وشيوخ يقتلون بدم بارد لكن هل فعلا نحن نستحق هذا القدر من الفخر والافتخار و من هذا واقع الحال؟؟ أنا سوداني لا والله إن أفعالنا و ممارساتنا وبكافة المجالات لا تشرفنا بل تزيدنا خِزيا فوق ما لدينا !!وعلى رأس هذه الممارسات الكذب الجاري على كل لسان تقريبا والنفاق وكل أنطاط خلقي ماثل الان بكل فجور للعيان أصبحنا لانعرف العيب وأقرب للفجور من المعقول والممكن
أبناء السودان إن الله سوف يحاسبنا ليس بذنوبنا فقط وبما اقترفنا في حق بعضا البعض وكذلك حق هذا الوطن من هذا وذاك وهذا أكيد, انما سيحاسبنا بما لدينامن أفعال عند ما نحتكم إليه كلما أخطاءنا ونبصر وننظر بما يمكن أن نصلح به ذات بيننا ولكن تركنا قيمنا وقيمة الانسان وأعمار الوطن واتجهنا إلي العداء السافر بيننا في قبيلة مقيته ونتنه بل جهويات مزعجة دخلت حتي مؤسسات الدولة أي جهل أصاب هذه الامة نحن أعداء أنفسنا بحق وأمتياز لا نتحتاج لا أعداء جدد بجيوش وأسلحة نقوم بهذا الدور في أهلنا بنفس التفشي وحقد الغرباء الذي وما يجري لا يقدم غير التمزق وسوء الخاتمة في كل مناحي الحياة وأنتهت أحوال الوطن الي خلافات وحروب بل منا من يستنصر الغريب علي أهله وبلده عجيب واقع هذه البلد والأغرب منها حال الصفوة والعلماء صمت القبور وأن نصحوا !! هم من ينصحوننا لكي نتجه إليهم وونحن نعلم من هم وماهي أجندتهم فإذا كان هذا الحال وحالنا فنقول على الدنيا السلام ونسلم بما يدور علي أنه واقع ليس له علاج انظروا الي بقع التمرد المسلح وكل ما حدث ويحدث فيها من خرابٍ ودمار أليس هذا ما أرادوه ؟؟ ونحن وبعقلاءنا وعلماءنا ماذا فعلوا و هل نصحهم كان الحق المجرد من الهوي والغرض والأجدر بنا أن نتجه الي كلمة سوا هي وحدة أهل الوطن علي مبأدي كيفية أن نحكم وكيف تكون دورة الحكم بيننا و لكن بتخطيطهم وتنفيذ هؤلاء الذين يقودون الشأن العام الان لن نبلغ هذا الهدف ومجرجنا حكومة تنقرط وطنية لتؤسس لوطن بمفاهيم حقوقية وأنسانية تصلح ما حدث ما دماروفساد وما أبشع التمزق الاجتماعي يحتاج لقرن لمعالجته هل عرفتوا ألان من من الذين يحبون تمزيق الوطن من أجل مصالحهم هم كما نعرف ومن حاذاهم ووالهم !!
لا يريدون أن يتركوا سدة السلطة لما أقترفوا من جرائم في هذا الشعب والوطن وأقولها وبالصوت العالي ( لاهم منا ولا منهم )
هل هم يا ترى من إخوة من أخوة الشيطان و وهل بالفعل أبناء جلدتنا ؟؟,,متى يا ترى يعود الحال كما كان قبل 1989 ومتى يدركوا أننا لن نستطيع صبرا اعظم كم من المعاناة والخسائر وكرامة الانسان المهدورة كيف نعيش في دولة جلها فساد وقادته ليس لهم علاقة بأدراة شأن الدولة يجب أن يرحلوا .
أما يا ترى كما سمعنا من قولٍ لابن تيمية..((حاكمٌ أجنبيٌ عادلٌ خير من حاكمٍ مسلمٍ ظالم)) إذن والأمر كذلك , ليس هناك داعي أن يوجد حكام علي هذه الشاكلة ومن ملتنا إذا كان الحالَ كما هو حالنا الان !! نعم أنت أنسان مهدور الكرامة و لا تسوي الملابس التي تستربها نفسك
نعم محرمون من البناء باللبن الجالوص ما أقسي مأزقنا الحياتي ولا نملك قوت يومنا وعلينا أن نمتع عيونكم سادتي بمناظرنا التي تثير الشفقة والحزن والغضب بحق نحن نعاني الامرين
نعلم لكم قصوركم وقبورنا ولا تشرف مقامكم ولكن نحن في حوجة لضريح تذكاري لكل المهمشين من أبناء السودان الحبيب ومن الجالوص قليل التكلفة لو سمحتم وهذا طلب أمة شعب السودان وفي هذه الحالة ولا نريد صيوان عزاء ...!


زهير عثمان حمد
[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1041

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#750828 [لتسالن]
0.00/5 (0 صوت)

08-24-2013 05:04 AM
( الم ترى إلي الذين توًلوا قوماً غَضِبً اللهُ عليهِم ما هم مِنكُم ولا مِنهُم ويحلفون على الكذِبِ وهم يعلَمُون) (سورة المجادلة )
اكتب أستاذ حمد: ( ألم (ترَ)) و اقرأ كما كتبت.


#750737 [انصاري]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2013 10:32 PM
مارأي ما سمو أنفسهم علماء.. في هذا السفه الرئاسي و (الصنم) شرعاً في ظل التأصيل!!.. والمتباكون علي الدين!!


#750368 [الجعلي الفالصو]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2013 09:17 AM
يا عزيزي والي الخرطوم قد صرح قبل فترة أن الفقراء ﻻ ينبغي أن يسكنوا في الخرطوم وها هي الفرصة جاءته ليمنع البناء بالجالوص داخل العاصمة أما رئيس الجمهورية فرجل تحركه السفاهة والحماقة. يدعي أنه قائد دولة إسلامية ويبدد مال اﻷمة في بناء تماثيل ﻷجانب دعك منه فالبشير رجل مجنون


#750353 [أحمد الشين]
0.00/5 (0 صوت)

08-23-2013 08:43 AM
والله كلام ياأستاذ كلام كويس بس الناس دي بتسمعنا ما الأتنين مليون دولار طارت مننا خلاص بعدين زنياوي شنو كمان اللي السودان يبني ليهو نصب تذكاري قال ؟ والله الرئيس وهم بشكل ونحن في غرق وسيول والدنيا تشيل وتتبرع والناس قاعد في الخلا ساي !
والله أنتو بتكتبوا بس منو اللي يسمع شكرا ياأستاذ الي الان أنت حديد
بالله نعمل حاجة أنشالله شوية أزعاج عشان يحصل خوف ونرجع الاتنين مليون دولار الطارت دي


زهير عثمان حمد
زهير عثمان حمد

مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة