المقالات
السياسة
عينهم في الفيل يطعنوا في ضله
عينهم في الفيل يطعنوا في ضله
08-25-2013 07:24 AM

من نعم الله علي في تورنتو بعد عودتي من الخرطوم، انني اقرأ مع اهل السودان عدد صحيفة الخرطوم كل يوم في الصباح الباكر و الفضل في ذلك للاستاذ ابراهيم عمار الذي يهئ لنا التمتع بقراءة الخرطوم كل يوم ، وله منا الشكر اجزله، و مثله موصول للاساتذة مصطفي البطل و خالد بابكر اللذان شرفاني بالكتابة في جريدة الخرطوم.

صباح اليوم تسلمت عددي الجمعة و السبت، و ادهشني خبر غريب، هو ان حكومة ولاية الخرطوم تريد ان تحول دون بناء البيوت من الجالوص، و يبدو انه تحوط لخريف العام القادم، لكي تصمد بيوت البلكات الاسمنتية ، و بذلك تنجح حكومة ولاية الخرطوم في منع الجدل و الحرج مع المجتمع الدولي، فيقولوا لهم ليست هنالك كارثة ، و ذلك ليس فقط بدليل ان نصف السكان لم يلقوا حتفهم ، بل لان بيوت العاصمة صامدة كالجبال الرواسي تحت المطر الذي اغرق الشوارع و الساحات. و لغاية هنا لا عجب فهذا جهد ولاية الخرطوم لتحقيق اهدافها و اهداف الحكومة الاتحادية. لكن المدهش و المحير (و البجنن) ان عددا من مثقفينا الذين يكتبون ، باركوا هذا القرار بل اثنوا عليه ، و منهم اساتذة اجلاء نقرأ ما يكتبون باهتمام، و اذكر اهمهم الدكتور أبراهيم دقش، و الذي يثني علي قرار المسؤول: بانه قرار من لا ينظر تحت قدميه!!

بيوت الجالوص سادتي "ضل" لفيل كبير نراه جميعا ماثلا امامنا "و نتغابي فيه العرفة" – انه الفقر ايها السادة الذي اصبح، كما نبه كثيرون ، رجلا يمشي في احياء الطبقة البرجوازية التي كان يحسدها فقراء الاحياء العشوائية علي الرفاهية التي كانوا ينعمون بها قبل ان تغتالهم قانون الصالح العام الجائر.

و لا ادري ان كان محاربة الفقر من ادواته تحديد المواد التي بها "يستر حاله" المواطن الذي حرم التكسب من عمل يده، و اولاده الذين علمهم "بشق الانفس"، عطالي و عالة عليه في بيت الجالوص. و ربما لتحسين صحة المواطنين تطالب الحكومة المواطنين ان لا يأكلوا "البوش" و لا يشربوا من برك الامطار ، و لا يسكنوا في المناطق المبوءة بالبعوض، لكي لا يمرضوا و يعلن العالم ان السودان موبوء بالملاريا و الامراض الوبائية!!!
الدول التي تزعجها آثار الكوارث الطبيعية لا تفكر في العام القادم ، بل تحول دون هذه الآثار بدراسات علمية و بخطط عشرية. و لا يمكن لدولة ان تحارب الفقر و كل الاجهزة الادارية و الرقابية غائبة ، و التضخم نسبة معدلاته تفوق معدلات الامطار المتوقعة في الاسابيع القادمة.

محاربة الفقر تبدأ من توفير التعليم المجاني ، المخطط لرفد سوق العمل بالمهارات و الكفاءات التي تحتاجها البلاد في المستقبل، و بالمشاريع الاستثمارية التي تحقق التنمية في البلاد حتي يتعافي اقتصادنا المريض. و بمحاربة الفقر نخلق الجو الملائم للمواطن ليفكر في بناء بيت يصمد امام الامطار و السيول – بالله عليكم كيف يفكر مواطن لا يستطيع ان يوفر لقمة العيش لنفسه في بناء بيته من الاسمنت او الطوب؟!
و الفقر نفسه خشم بيوت ، فالبلاد الفقيرة التي مرت بظروف فقر مدقع، و تمكنت من تجاوز الفقر و منافسة اكبر الدول في السوق العالمية نعرفها جميعا، الهند مثلا. و لم تصل الهند لوضعها الاقتصادي المبهر بالتمني و الاحلام ، و لكن بخطط طويلة الاجل نفذها ابناء مخلصون وضعوا وطنهم نصب اعينهم. و نجحوا لان الفقر في بلادهم كان ناتجا من الانفجار السكاني و ضعف مشاريع التنمية.

و الفقر في بلادنا ضل لفيل اكبر هو الفساد. فان لم نستطع طعن هذا الفيل و الحائط الذي يحتمي به الفيل ، فالصمت من ذهب. و رائحة الزبالة عطر باريسي اذا ما قارناه برائحة الفساد.

رب نسألك العفو والعافية و السترلسكان بيوت الجالوص و الكرتون، فهذا حالهم لا يخفي عليك و ضعفهم ظاهر بين يديك، انك نعم المولي و نعم النصير.

و آخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين و الصلاة و السلام علي اشرف الخلق و المرسلين.



hussain772003@yahoo.com


تعليقات 5 | إهداء 0 | زيارات 1761

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#752233 [Fakhreddeen]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2013 11:32 PM
يعني يا والي الخرطوم في زول عنده مخزن مليان اسمنت وركب راسه بني بالجالوص . مالكم كيف تحكمون


#752127 [زرياب]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2013 08:09 PM
الاستاذ حسن .... بعد التحية وكامل التقدير
القصة كلها في ان المسئولين يريدون إخفاء أخطائهم ورميها علي الحيطة المايلة ...المواطن المسكين ...
أولاً غالبية مشاكل السيول والأمطار حدثت بسبب الطرق المسفلتة وتخطيطها والتي لم ينفذها مهندسون محترفون وترسية عطاءات الطرق نفسها هل كانت معلومة للشركات كلها ... أعتقد لا ...وخلال كل الأعوام الماضية كنا نقرأ أن المواطنين قاموا بكسر الطرق لتصريف المياه التي هددت اسرهم ومنازلهم وهذا العام في طريق الشمال سمعنا بانه تم الكسر في سبعة مواقع ولو كان التخطيط سليماً لما كان ذلك ...ثم ما مدي تأثير المياه في المناطق القريبة من هذه الأماكن السبعة ...
ثانياً التخطيط السليم للمنازل والأحياء وان تم تجد بعض المتنفذين يخالفون التخطيط ويغيرون من شكلها مما يترتب علي ذلك توقف مياه الامطار وتهديدها للمنازل .
والسبب الثالث ... ربما لزيادة مكاسب تاجر الأسمنت والسيخ سعادة الوزير ...أو ربما القصد أن يشتري اهل الحكم (المؤتمر اللاوطني ) كل المواقع الممتازة من المواطنين الذين سيقع عليهم تبعات هذا القرار وطبعاً بتراب الفلوس ثم يبنونها وفي نفس المكان ودون وجود أي جهة تمنعهم كما منعت المواطن الغلبان قبل أن يشتري الثاني أرضه ... لأن المطلوب كان قطعة الأرض وتحصلوا عليها ...
أعوذ بالله منهم .... ولك مودتي


#751804 [ودالشريف]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2013 11:59 AM
هذا هو حال المسؤلين ومن يواليهم من الكتاب امثال دقش وما ادراك ما دقش هل نسي ايام كان يسكن بالايجار ويتاخر في سداد الايجار وهل نسي موقفه مع السنجك حينما تاخر عن دفع الايجار وذهب اليه السنجك في مكتبه واحرجه امام موظفيه وضيوفه فسارع بالسداد اين انت الان من اهلنا الغبش فهل اصبحت تعيش في كوكب الوزراء وقادة المؤتمر اللاوطنى فانتم في كوكب وانحن في كوكب فكيف تعلمون عن حالنا ومن بيده ان يصدر هذا القانون ومن يستطيع ان يمنع مواطن من بناء بيت يستر اولاده من الجالوص ان كنتم ستقومون ببناء المنازل للفقراء فاهلا بالقرار اما ان كان قراركم دون تقديم العون وبناء منازل الفقراء فاصمتو وابلعو لسانكم ونقطونا بسكاتكم لان حديثكم يمرضنا ويفرسنا فانتم لستم من ونحن لسنا منكم نحن سودانين اصيلون وانتم نسيتم تقاليدنا ونسيتم اصولنا فانتم انتهازيون فاسدين وكل بوق يهنق لكم هو منكم والى الجحيم تبا لكم ولاصوات الحمير التى تهنق لكم وتسبح بحمدكم فهولاء تجار في دماء السودانين لمصالحهم الخاصة


#751749 [lwlawa]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2013 10:53 AM
دولة تصف كوارث السيول ب رزق ساقه الله إليهم..؟؟!!.ليتصيدو الاغاثات والمساعدات من افواه الجائعين والمحتاجين ..؟؟...مثل هذه الدولة هل تعرف معنى للتنمية او محاربة فقر ..؟؟!!


#751672 [باسم]
0.00/5 (0 صوت)

08-25-2013 09:09 AM
التحيةالعطرة للكاتب.لو الانقاذ قامت باسترداد اموال الشعب المنهوبة والمستثمرة في ماليزيا والتي لاتقل عن (20)مليار لمااحتاج المواطن الفقير لعناء ومعاناة والام السيول. وسلطة مطلقة تعني مفسدة مطلقة,ألا ترى ان الفساد بدأيخرج للعلن بأيدي حراسه(النقيب ابوزيد)خير مثال.وماخفي اعظم.


حسين الزبير
حسين الزبير

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة