المقالات
منوعات
فايزة عمسيب أم المسرح السوداني
فايزة عمسيب أم المسرح السوداني
08-28-2013 09:16 AM


الفنانات المسرحيات السودانيات لهن بصمات واضحة في خريطة الفن المسرحي والسينمائي والإذاعي والتلفزيوني أمثال آسيا عبد الماجد ، تحيه زروق ، بلقيس عوض ، أمينة عبدالرحيم – رحمها الله - تماضر شيخ الدين ، فتحيه محمد أحمد ، منى عبدالرحيم ، نعمات صبحي ، ناديه بابكر وغيرهن ، ولا يستطيع أحد أن ينسى الممثلة السودانية الرائعة فايزة عمسيب ، ولا نستطيع أن ننسى المعارك التي خاضتها من أجل الإنسان السوداني ومن أجل المسرح السوداني فهي فنانة معطاءة لا تعرف الملل أو الإستسلام ، حتى في قمة مأساتها تضحك وتملأ الجو فرحا وسرورا ، والمسرح يجري في عروقها ودمها وتعطيه كل ما تملك ولذا لقبوها ب " أم المسرح السوداني " ، وكما قال الكاتب الفنان أيمن حسين رحمة فإن فايزة ظلت على مدى عقود رقما لا يمكن تجاوزه في مسيرة الدراما السودانية ، وفرضت بقدرة ومهارة وإرادة عالية وجودها في ذهنية المتلقي السوداني لتكون حضورا جميلا في الذاكرة الجمعيةلإنسان السودان .


واحدة من محطاتها الطريفة تقول فايزة عمسيب : كنت ضمن ركاب حافلة مواصلات عامة، وكان جزء من المقاعد مخصصا للنساء والآخر مخصصا للرجال . وانتهزت فرصة وجودي في الحافلة لأذاكر النص الذي سأقوم بأدائه في أحد الأعمال الدرامية، وبدأت أردد في النص بصوت خافت، فلاحظت بعض الراكبات حركاتي، وعرفت من اهتمامهن أنهن يتهامسن حولي بأنني (مجنونة)

الطريف في الأمر أن الراكبات نزلن في نفس المحطة التي نزلت فيها فايزة وهن يسرن أمامها ، وقد أربكهن الموقف، وتملكهن الخوف من (المجنونة) وبينما عمسيب تسير خلفهن أسرعن خطواتهن .. ثم انطلقن مهرولات، فلم يكن من فايزة إلا أن ركضت خلفهن .. لزيادة تخويفهن وإكمال الصورة الكوميدية التي تضمنها الحدث !!


فايزة عمسيب تعود في نشأتها إلى منطقة رفاعة، حيث كانت تقيم مع خالتها التي يعمل زوجها في وظيفة حكومية، وكان يتنقل بحكم وظيفته وتتنقل معه خالتها وهي معهما حيث كانت في سن الطفولة .

تلك الجولات المتعددة في ربوع الوطن .. أعطت لفايزة عمسيب ثراء فكريا ووجدانيا بالإنسان السوداني بمختلف مواقعه الجغرافية، وهذا ما انعكس على ثقافتها وأدائها ومهاراتها الشخصية في التعامل مع كل الشخصيات التي قامت بأدائها .

لكن بداياتها الباكرة كانت في المدرسة ، وهي ما زالت تذكر قصة اللص والجزار التي شاركت بتمثيلها، وكانت تؤدي فيها دور اللص، بحكم أن الفتيات في المدرسة كن يؤدين دور الرجال والنساء.

وقد شاركت عمسيب في الكثير من الأعمال الإذاعية التي من ضمنها : عشاق تحت التمرين، ود كلتوم في الخرطوم، الحب المستحيل، وغيرها .

أيضا سجلت أم المسرح وجودا مبكرا في التلفزيون، حيث شاركت في أعمال عديدة مثل : في انتظار آدم، المال والحب، الأرض الحمراء، البيت الكبير، ومسلسل اللواء الأبيض الذي كان التجربة الثانية لها في المسلسلات المتلفزة .

[email protected]


تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1066

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




بدرالدين حسن علي
مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة