أنا... ليتني ... تيس ٌ..!
09-09-2013 12:45 PM


يحكى أن رجلاً دخل الى أحد المطاعم في أروبا و أكل ما لذّ وطاب له مما كان يشتهي ولم يكن يملك شروى نقير !
وطبعاً صاحب المطعم من هيئة الرجل لم يرى حلاً إلا أن يجعله يعمل ليومٍ كامل في غسل الأطباق والحلل نظير وجبته تلك !
وقد كان صاحبنا المفلس يهوى الرسم فتناول غطاء برميل قديم وجده مسنوداً على الحائط ورسم عليه لوحة أثناء فترة إستراحته ، ثم تركها في مكانها وذهب لحال سبيله !
ومضت سنوات طويلة ومات صاحب المطعم والرسام المسكين وتوارث المكان أجيال متعاقبة من المشترين ..فوجد آخرهم تلك اللوحة في المستودع تحت ركام أشياء كثيرة منسية أو تالفة وهمّ برميها خارج المحل ربما في مكان القمامة ، ولكن زبوناً إستوقفه وأشتراها منه ببنسات قليلة ..ثم عرضها لاحقاً في مزاد للوحات النادرة فباعها بعدة ملايين ولا أحد يعلم من هو الذي رسمها وقد مات فقيراً يتوسل الوجبات مقابل غسيل الأطباق !
أما أنا المغترب الى الله والفقير منذ القرون الوسطى مثل ذلك التعيس ، فقد إستفزني كثيراً كما الكثيرين الخبر المنشور مع نسخة الشيك المليوني .. وصورة التيس الأصيل ، ويستاهل اللقب كما هو مبين في بيانات سبب دفع مبلغ ثلاثة عشر مليون ريال سعودي نظير شراء ذلك المخلوق الذي تجاوز صفة تيس ويستحق أن يطلق عليه أى نعت آخر ، مثلما يستحق المغترب الذي تكسرت مقاديفه مثلنا خلف الضفاف البعيدة وأحترقت مراكبه و تمعطت أجنحته ، أن يطلق عليه أية صفة غير أنه إنسان كامل الدسم!
فهل سيرضى سيدي التيس الغالي أن نتبادل الألقاب ، فيصبح هو الكاتب والشاعر المفلس زغلول الوطني الذي هو أنا .. بينما سأدنو من لحيته طائعاً مختاراً .. ملبلباً بقصيدة أنظمها له والحنها لتغدو شعاراً لطقوس التبادل..يقول مطلعها ،
( أنا ليتني تيس ٌ)
..شريطة أن يؤمن المشتري الجديد على شخصي وفقاً لصفتي الجديدة النادرة ضد السرقات ومرض أبو نيني والقراد والذبح ..وأهم شيء ضد ضرائب حكومة السودان التي لن تتوانى عن حلبي وإن ثبت إنني تيس وليس معزة !
والله تستاهل ..يا عم التيس ..اللهم لا حسد !

[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 2210

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#762659 [الصادق جادالمولي محمد عبدالله]
0.00/5 (0 صوت)

09-09-2013 08:34 PM
والله يكون حديث الغنم الأن ..فهو التيس المليونير ..!


#762603 [ادريس]
0.00/5 (0 صوت)

09-09-2013 06:41 PM
والله دي عين - التيس ده بطلع المعزه الواحد ب 1000 ريــال عدا نقدا وفي الشهر بعمل 150 طلعه نقريبا بالمختصر بدخل 150 رال وبصرف حوالي 3000 ريــال صافي دخله في الشهر 147000 ريــال عدا نقدا اذا عاش خمسه سنوات يكون عمل لصاحبه ثروه واذا مات يستعوض الله - البطري المشرف علي التيس اتصل لتحقيق امنيتك


#762389 [المستغرب جداً جداً]
5.00/5 (1 صوت)

09-09-2013 01:51 PM
الاستاذ برقاوي
تحية وتقدير الصفقة غير حقيقية وهي طرفة في الواتس اب اول امس في الرياض ظهر فيهاالبائع (المكيرش) متي اصبحت بهذه الشهرة وكثير مثلها يمر مرور الكرام.. لك التحية وقد وثقت للصفقة لكذبة وخدعة لا كنت احسبها تمر علي رجل مثلك تاريخ الشيك 30/10/1434 مذكور فيه 6/8/2013 وطبعاً يوم 6/8 كان يوافق 15/7/2013 والحربي يشتري تيس بي 13 مليون ... دي واسعة شديد


#762364 [المشتهي الكمونية]
3.50/5 (2 صوت)

09-09-2013 01:13 PM
إذا قبل هذا التيس الغالي أن يبادلك الألقاب يا برقاوي ، أي إذا صرت تيسا غاليا فسوف تثير غيرة الحمار أو كبير الحمير وربما سعى لإصابتك بمكروه لا قدر الله ، بالطبع تعلم من هو كبير الحمير ، الكل يعرفه لأنه حمار بدرجة رئيس جمهورية


محمد عبد الله برقاوي
محمد عبد الله برقاوي

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة