المقالات
السياسة
ياوزير التربية الولائى : ادرك تلاميذنا!!
ياوزير التربية الولائى : ادرك تلاميذنا!!
09-10-2013 04:25 AM



هذا الحدث الصغير إنطوى على معاني بالغة المأساوية ، وهو فى ذات الوقت يفسر مآسينا الكبيرة ، ففى مناخ رفع الدعم عن المحروقات والقمح ، وفى تواتر الاخبار عن معاناة 4مليون طفل من سوء التغذية ، وفى اثار كارثة الامطار والسيول ، وفى واقع انفصال الشعب عن احزابه ، وفى اجواء ارهاصات التعديل الوزاري المرتقب ، وفى تأتأة الإمام الصادق المهدى بين ان يشارك او لايشارك فى الحكومة القادمة ، وان يبارك او لايبارك رفع الدعم عن المحروقات والقمح ، وفى ظل هتافيات الحزب الشيوعى التى لاتحرك شجرة ساكنة .. وفى ظل الدم السودانى النازف سنين عددا فى دارفور والنيل الازرق وجنوب كردفان .. وفى خضم الغضب الشعبي المحتار ممايفعله السيد علي محمود وزير المالية من افاعيل بهذا الشعب الصابر ، وفى هواجس ومؤامرات تحرير اسعار الدواء .. فى كل هذا البحر اللاجب الذى تلطم امواجه شواطئ كل بيت سوداني .. يخرج علينا بعض مدراء المدارس وهم يستنون الرسوم التى تاخذ شتى المسميات .. المساهمة .. الدعم .. رسوم التحويل .. وغيرها من جباية مقننة لاتخضع لقانون الا مزاج مدير المدرسة .. ولايتم توريدها باورنيك 15ولاتحددها وزارة التربية ولكنها تُحصل وبصلف .. وايضا هذه مقدور عليها ، اما الذى شاهدته بأم عينى بالامس فى مدرسة الشهداء بنين الاساسية ، ومن مديرها والموجِّهة التى ارسلتها الوزارة الى المدرسة لتكون موجهة .. فالمشهد كان منظر التلميذ عبدالله اسماعيل الذى عاد لمنزله اثناء اليوم الدراسي وأذنه تفرز سائلا، وخده متورم واوجاعه تتحدث عن نفسها من اثار صفعة معلم لايستحق لقبه.. كان والده يتمزق وهو متنازعا بين ان ياخذ القانون بيده ام يلجأ للمحكمة ام يعتمد على ارث تربوي قديم .. وهو المهندس العريق قد طاف بخياله لوائح وزارة التربية التى جعلت من العقاب البدنى جناية كبرى ونهت عنه نهياً قاطعاً .. الا وهو العقاب البدنى ، والذى مارسه على الطفل عبدالله ليس معلماً حديث التجربة انما وكيل المدرسة ، فكان هم المدير ان يعرف الاب ذنب الابن ، والاب همه ان يعرف باي حق تتم المعاقبة البدنية فى وقت تؤكد الوزارة على تحريم العقاب البدنى فى كل المدارس .. اما الاستاذ صديق فرايه متحدياً الوزارة وقوانينها وانه لبس جلباب المدير وسيمارس الجلد والعقاب البدنى رغم انف القانون والا فانه سيستقيل ..او كما قال .. وآزرته فى هذا المنحى السيدة الموجهة المحترمة التى من المفترض انها الموجهة لقوانين ولوائح ونظم الوزارة .. ولكنها للاسف الشديد كانت الأسوأ فى الدفاع عن الفكرة الغبية التى تربط العملية التعليمية بالعقاب البدنى .. دكتور المعتصم عبدالرحيم وزير التربية ، وانت المربي القديم والقدير نخاطبك باسم تلاميذ ولاية الخرطوم بوجه خاص .. وباسم تلاميذ مدرسة الشهداء بالسامراب بوجه اخص .. ان تتخذ قرارك نحو تفعيل القانون النبيل الذى يحرم العقاب البدنى .. اما ذلك النمر الورقي المتبوء مقعد مدير تلك المدرسة المنكوبة .. فنامل ان يتم تفعيل القانون للمستوى الذى يدفعه لتقديم استقالته كما ذكر اويقال ان لم يكن من ذلك بد .. هذا بلاغ اول واملنا ان يكون الاخير وان لانحتاج للعودة لهذا الموضوع ثانية.. نرجوك دكتور المعتصم ادرك تلاميذا .. وسلام ياااااوطن
سلام يا

[email protected]


تعليقات 4 | إهداء 0 | زيارات 1044

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#763366 [الزول الكان سمح]
0.00/5 (0 صوت)

09-10-2013 11:36 PM
بَـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوْ


#763026 [مجدي دفع الله الجوكر]
1.00/5 (1 صوت)

09-10-2013 12:42 PM
لا شك ان وكيل المدرسة قد ارتكب خطأ فادحا بصفعه لهذا التلميذ،ولكن هذا لا يعني ان التعليم قد انهار بسبب خطأ بعض المنتسبين اليه،اما العقاب في المدارس،فانما نمارسه للتأديب،وليس للتشفي،ونحن نرى اننا المسئولون امام الله عن تربية هؤلاء التلاميذ،وليس وزارة التربية،صحيح،هى مسئولة عنا،ولكن من صميم واجباتي ان اعاقب بالطريقة التربوية المثلى.ومن الغرائب اننا بعد صدور قانون منع العقاب البدني،يأتي الينا اباء التلاميذ ويطلبون بالحاح عقاب اولادهم،غايتو،سيدنا ذاتو ما انعرف منو؟


#762894 [فني لاسلكي بدرجة صحفي وخال رئاسي كمان]
5.00/5 (1 صوت)

09-10-2013 10:07 AM
راجي شنو من وزير الحوافز الما معتصم بالله..متذكر لمن كان وكيل الوزارة الاتحادية اخد حافز تصحيح امتحانات الثانوية ستيييييييييييين مليون يعني وقتها 25000 دولار..ولمن سألوهو قال والله انا ما شفتها بعيني صرفا مدير مكتبي ووزعها على الفقراء والمساكين..ايوه والله هكذا صرح رسميا..ثم كانت الثقة من الحكومة في تفاهته وانعدام اخلاقه فاستحق ترقية الحركة الماسونية الى وزير للتربية(ايوه التربية) والتعليم


#762794 [سودانى اطلاقا ما منفرج الأسارير]
5.00/5 (1 صوت)

09-10-2013 05:34 AM
ياخ يا حيدر .. ماذا تتوقع -اخى العزيز- ان يحدث ازاء هذا التحدى السافر من وكيل المدرسه الذى ايدته ووقفت الست الموجهه تشد من ازره رغم عدم ألتزامو بما تصدره الوزاره من تعليمات ولوائح وضوابط.. ماذا كان موقف مدير المدرسه من هذه العقوبه وهل هى تتناسب مع ما ارتكبه الطالب من جرم وهل ما فيش طريقه احسن من كدا لتقويم سلوك الطالب؟. ؟ ..
وبالله موش غرائب ان الوكيل اللى ما التزم باللوائح وتحداها يهدد بالأستقاله!!! وموش ألأغرب ان يجد التأييد من الموجهه اللى مفروض تقف وراء تنفيذ اللوائح اللى مفروض تكون هى قد شاركت فى وضعها ومفروض تكون اول المدافعين عنها ..بعدين هى ايه دخلها فى الموضوع من اساسو؟ .. طيب كيف يكون المدير والوكيل هم القدوه والمثل للطلاب ليلتزموا باللوائح المدرسيه؟؟ الا يدل ذلك على الفوضى والهرجله وسوء النظام المدرسى .. يا اخ حيدر انك والله متفائل !!كم عدد السنوات التى قضاها المعتصم المليونى الحافز فى المدارس السودانيه وفى التعامل مع الطلاب؟ كم سنه عمل ابو فصل او تيوتر داخليه .. هل اشتغل نايب ناظر او ناظر مدرسه؟ الرجل عاب عن السودان قرابة عشر سنوات (دا باعتراف لسانو .. قال ايه قال "انت المربى القديم!!! منتظر منو شنو يعنى) ياسيدى "ألأكبر منو ما فى زول سائل فيهم او يسمع كلامن او ينفذ قراراتم واهو قدامك الدليل .. كل المنى ان يشمل الطالب برعايتو ويكفيه وزملاؤه الباقين شر خلقو ,, ان شاء الله بس ما يحتاج ل 32 الف دولار لعلاجو زى ولد وزير الماليه !!!!...


ردود على سودانى اطلاقا ما منفرج الأسارير
United States [دنقس راسك انت سوداني] 09-10-2013 12:40 PM
اني آمنت بالله

موضوع زي دا مفروض البرلمان يتوقف فيه ويجبر الحكومه تقدم استقالتها
ويحاسب الوزير والمدير والوكيل والموجهة!!!



عذرا ايها الطفل
عذرا ايها الاب
عذرا ايها الشعب
صرنا بغالا
من حمار لا يتعب
لايجدي فيه السب
مذلة ان نستجدي من لا يعرف الرب
يخادعونه علنا
فما بالكم بنا سواد الشعب؟


حيدر احمد خيرالله
حيدر احمد خيرالله

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة