المقالات
السياسة
من هم المتأسلمون
من هم المتأسلمون
09-11-2013 02:13 PM


للوهلة الأولي يظن غير المطلع علي تاريخ الجماعات الإسلامية إن المتأسلمون هم يسعون الي نشر الدين الإسلامي وتطبيق شرع الله . وبما إن الموضوع سيطول شرحه وقد يستغرق مجلدات فدعونا نوضحه بطريقة مبسطة طارحين مجموعة اسئلة تحمل في غالب الأمر داخلها الإجابة
١-حقيقة لا تقبل النقاش وهي أن كل الدول تسعي وراء مصالحها التي هي فوق كل مصلحة حزبية وتستخدم في ذلك شتي الطرق فالي ماذا يسعي المتأسلمون ؟ دولة الخلافة ؟ ولذلك تساعدهم إميركا !!! عودوا الي اسباب زوال الخلافة العثمانية ، فالغرب لا ينسي تاريخه ولكن تاريخنا مزور ولا يجب الخوض فيه وإلا رمانا المتأسلمون بتهمة الإساءة للرموز الدينية والمحصنات ! راجعوا المقالات عن المهدي والتعليقات عليها وكيف تحزف بعد صدورها بوقت قصير
٢- هل دولة الخلافة عبارة عن دويلات متحاربة ؟ أنظروا الي حال الدول التي استطاع المتأسلمون السبطرة عليها ؟
٣- هل من الإسلام أن يقتل المسلم أخاه المسلم ؟ أنظروا حولكم
٤- هل إغتصاب النساء الحرائر من الإسلام في شئ ؟
٥- هل يستعين المسلم بالكافر علي قتل المسلم
٦- هل ترتضون أن يدخل الملك أو الرئيس المرحاض ومعه ثلاثة حجارة ؟ والعجيبة لو سافر وفد كامل الي الغرب لعقد إتفاقيات !!!
٧- لماذا يتم دعم المتأسلمون مادياً وبالسلاح من قبل دول مسلمة لقتل المسلمون ولا يمدون يد المساعدة للمسلمون في فلسطين لمقاومة الإحتلال أو يد المساعدة للمسلمون الفقراء فماذا يعني ذلك ؟
٨- الغرب دمر دولة الخلافة العثمانية بإلهائها عن التطور وصار التخلف العلمي سائد الي يومنا هذا حيث يصر المتأسلمون علي العيش بإسلوب الرعيل الأول من المسلمون وليس الرقي العلمي فكل جديد هو ضد الإسلام ولذلك تدعم إمريكا المتأسلمون .
٩- في دولة الخلافة جملة مشهورة وهي إقطع رأسه يا سياف وما زال المتأسلمون ينادون بذلك
١٠- لماذا يحتاج المسلم البسيط الي فتوة تجعله يفعل كل ما يطلب منه دون نقاش فهو مقتنع تماماً بصحة تلك الفتوة حتي وإن إعترف المفتي بخطأه راجع فتوي الجهاد في الجنوب التي تراجع عنها الترابي ومازال الترابي يفتي
١١- أسلمة السلطة ام اسلمة المجتمع ؟ من أين نبدأ؟؟ هذا عنوان مقالة وردت بالراكوبة وكاتبها بروفيسور عبد الفتاح عبد الله وإنني أتسائل هل نعيش في مجتمع كافر ؟ وإذا كان هذا العنوان صادر من بروفيسور يدرك تماماً كيف يعد بحثاً علمياُ ولكنه في عهد المتأسلميين تناسي الإسلوب العلمي فكيف بقارئ بسيط اقصي ما وصل اليه من التعليم هو فك الخط دعكم من ذلك فنسبة الأميين تفوق الإثنان واربعون بالمائة في السودان وهذا الرقم مذكور في ويكيبديا .وإن لم تصدقوا إذهبوا الي المناطق المهمشة حيث ستدهشون من النسبة .من هم الذين قادوا السودان في الربع قرن الأخير حتي صرنا من أكثر الدول الأميية في العالم بعد أن كان معروفاً إن مصر تكتب وبيروت تطبع والسودان يقرأ ولا تنسوا إن المتأسلمون فاتهم إننا أمة إقرأ ولذلك يساعدهم الغرب ؟
١٢- يسعي الغرب سعياً حثيثاً لإجتثاث الإسلام منذ زمن بعيد فوقف الزهر الشريف قلعة صامدة في وجههم فمن يهاجم الأزهر الأن ؟ أردوغان ؟ ومن خلف أردوغان يمده بالسلاح لقتل السوريون ؟
أعزائي لا تنخدعوا أكثر من ذلك فعلي كل رجل سوداني أن يهب لإزالة الطغمة المتأسلمة والي الأبد .


[email protected]


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 2524

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#793492 [Хапка Ами]
0.00/5 (0 صوت)

10-07-2013 02:28 PM
جزاكم الله كل خير


#764195 [منصور محمد صالح محمد صالح]
0.00/5 (0 صوت)

09-12-2013 08:43 AM
ان الإسلام دين ودولة ،،،لاين حصر فقط في المساجد فقط ،،المنادين بتطبيق الإسلام في حياتهم ودولهم لهم الحق ،،ألما عاجبو الإسلام وشريعته فليخرج من بيننا وليذهب الي بلد أي بلد آخر لا إسلام فيه ،نعم نريد استعمال الحجارة ، اما بالنسبة لقطع الرؤوس أنا أعيش في أميركيا ،،فهنا يقطعون الرؤوس ولكن بطريقة مختلفة ،،القتل قتل ياخي ،،،باختصار هذا ديننا وهذه شريعتها نحن نقلبها كما هي بكل ما فيها واللي مش عاجبو ،،،البابا يفوت جمل !!!!فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر ،،،ولا إكراه في الدين ،،،وان تكفرو فان الله غني عنكم ،،،،ان الأسلام شامل كامل لا يؤخذ منه جزء ويترك جزء ،،أف تؤمنون ببعض الكتاب وتكفرون ببعض؟؟؟؟نحن نقبل ديننا شاملا كاملا من اللحية والسواك والحجارة والعمامة ،،،الخ ،،ا كفي كذبا فلازاغتصاب في الإسلام ،،تعال أميركيا هنا وشوف الاغتصاب منو50 جريمة اغتصاب في الساعة في الولايات الأمريكية ،،فلقتونا يا أعداء الإسلام ،،،بكذبكم وافتراءاتكم علينا ،،،ان الإسلام في تمدد وانتشار فمهما قلتم ،، فيه فلن تتوقف مسيرته ،،،يريدون لطيفووء نور الله بافواههم والله متم نوره ولو كره الكافرون،صدق الله العظيم،،،منصور محمد صالح محمد العباسي ،،الولايات المتحدة


ردود على منصور محمد صالح محمد صالح
European Union [علوب] 09-12-2013 10:27 AM
و مشيت الولايات المتحدة مالك يا العشي اب لبن ؟ عبارة (ألما عاجبو الإسلام وشريعته فليخرج من بيننا وليذهب الي بلد أي بلد آخر لا إسلام فيه...) تلخص نظرتك للآخر المختلف ، إما أن يقبل بفسوكم و عفنكم أو يذهب لبلد آخر ، لكن نسيت شيئا و لم تتعلم من التاريخ ، من لا يقبل هذا الفسو و العفن لن يذهب لبلد آخر ، سيحمل البندقية يا العشي اب لبن فهو لن يرضى أن يعيش ذليلا ... كلامك هذا يأتي بنتائج مكررة دائما : حروب ،فساد ، نهب ، انتشار الرزيلة ... انظر خلفك لأكثر من ألف سنة و هات مثالا يخالف ما قلنا ، الأولى أن تراجع نظريتك ، فنظرية ظلت تطبق لألف و أربعمائة سنة و لم تنهي القبلية بل تمددت فيها في حين إن آخرين فارقوا محطة القبلية من زمان ، نظرية لم تنتج معارف لتقود التقدم و لم تنتج سوى حروب أهلكت أكثر من مليار من البشر قتلا ، هذه نظرية فاشلة ... أي أمخاخ معفنة تحمل فكرا معفنا ينتج الفقر و التخلف و الأمية و الاستعلاء و القصور الفخمة و ملايين الجوعى و المسحوقين و المسحوقات و ينسبونه للإسلام ، أي بلوى ابتلينا بها من الذين يكلموننا عن نعيم الإسلام و يطيب لهم العيش في بلاد الكفار .... الاستحوا ماتوا ...


احمد علي
مساحة اعلانية




الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة