المقالات
السياسة
ما بين السلطان والمستشار وكسارين الثلج
ما بين السلطان والمستشار وكسارين الثلج
09-12-2013 05:41 AM


يقال "أن من شر البلية ما يضحك" وهذا ينطبق تماماً علي مايجري في هذه الأيام من أحداث أشبه بالتمثيلية المكشوفة والمسماه بالصراع بين شيخ البادية المنفوخ عنوةً إلي رجل دولة ومستشار الحكم الإتحادي، و آخر جلس على كرسي الولاية المسكينة لعقدٍ من الزمان والملغب إفتراءً تارةً بالسطان وتارةً بالخليفة الساددس أي تشبيهاً له بعمر بن عبد العزيز الذي ملأ الأرض عدلاً بعد أن ملئت ظلماً وجوراً ......."استغفر الله العظيم" ..... ما هو وجه الشبه بين طرفي التشبيه؟
والغريب في الأمرأن بينهما نوع غريب من البشر وهم أرباب المصالح والباحثون عن لقمة العيش من أبواب السياسة الميكافلية واللعبة القذرة Dirty Game)) وناسين أن الرازق هو الله سبحانه وتعالى، ومن أجل تلك الطموحات المتدنية يهدرون زمنهم الغالي بل وقيمهم النفيسة في مدح هذا أو ذاك ناسين أن الرجلين ينتميان لحزبٍ واحد يأتمران بأمره وينتهيان بنهيه وغداً سينجلي الأمر بإحدى الحسنيين:
1. إما جمعُهما ليلاً في مائدة واحدة ويتقاسموا الوليمة (وليمة 2015) بينهما كما حصل في وليمة 2010 و"الموقايين" يتلوا في النقعة واللهم لا شماتة.
2. وإما كلٍ منهما يُكلف بمهمة مختلفة ويلتقوا في القمة (المجلس القيادي وعفا الله عما سلف).
وأقول هذا على بناءً التجارب المتواضعة التي علمتنا أن نكفر بالسياسة والسياسيين ولا أعني (ساس يسوسُ ......الخ) ولكني أعني (الغاية تبرر الوسيلة).

أنا لا أستغرب لأطراف هذا النزاع المريب ولكني أستغرب للذين ماتوا غرقاً في "شبرٍ من ماء"!!! وأتعجب للذين لم تعظهم الأيام والدروس الصعبة ويلجأون لمن مسح بهم الأرض "ومن لا يعظه الموت فلا واعظ له" واللبيب بالإشارة يفهم.

فهناك من يبدل مواقفه تارة مع السلطان (المزعوم) وتارة مع المستشار(المنفوخ) وهناك من يطلق العبارات الجوفاء الخالية من المعاني وناسي أن ممدوحه الذي أشبه بالثراب إن جاءهُ لم يجده ماءً هذا ناهيك عن الصفعات التي تلقاها من قبل.

وأخيراً نسأل الله أن يبصر هؤلاء من غفلتهم لأن يروا الحق حقاً والباطل باطلاً وأن يحكموا على الأمور بميزان العقل وليس العواطف وأن يطلبوا الرزق الحلال من رب السموات والأرضين "بعرق الجبين" فبلاط الولاة وخيم المشائخ ومدح البشر بما ليس فيهم لا يجلب لهم سوى الذل والهوان.
وشكراً
آدم مسعود
11/09/2013

abumariam60@yahoo.com


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1213

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#766473 [الامين جاد الله فائق]
0.00/5 (0 صوت)

09-15-2013 01:25 PM
يابن مسعود ان الخيار(جمعُهما ليلاً في مائدة واحدة ويتقاسموا الوليمة) الول هو الراجح لان كل منهم لايمكن تكليفه بمهمة اخرى وذلك بسبب انهاء دوره.
يمكن للمؤتمر الوطني ان يغلق حنفية الإمداد من اي طرف اراد وحينها سينتهي كل شي, لكن هذا لم ولن يحصل وذلك لغاية يردها المؤتمر الوطني وان مايدور يصب في مصلحته والحكومة . وما يؤسف ان كل من الوالي والشيخ يوجد من يصفق له يدعمه . ويمكننا ان نقول سوى اللهم قنا شر الفتن ماظهر منها وما بطن.


#764902 [hassan seisi]
0.00/5 (0 صوت)

09-13-2013 12:01 AM
صدقت الاخ ادم الشيخ موس هلال يريد ان يكون على زعامة ولاية شمال دارفور و لا يريد كبر ولكن المتابع للاحداث يعرف ان كبر محنك اكثر من زعيم الجنجويد الذي يتأرح مواقفه تارة يريد الادلاء بمعلومات مهمة للادارة الامريكية و بصحبة مبارك الفاضل و تارة يريد الضغط على كبر عن طريق الفسادز اللهم بلادنا من الفتن و المشاكل فهلال لا يصلح ان يكون واليا لانه ينفذ مخطط التجمع العربي بدارفور و هو عنصري التركيبة و التربية.


ردود على hassan seisi
[الامين جاد الله فائق] 09-15-2013 01:51 PM
يا علي بالرغم من الركاكة التي كتبت بها الا اني استشف من حديثك انك ليس في حياد والكل يعلم ان كبر قد افسد البلاد والعباد وانه لايصلح لقيادة الولاية مثل الشيخ هلال . وان البعبع الذي سميته (التجمع العربي بدارفور ) فهو موجود في دواخل المهزومين داخليا فقط


#764900 [hassan seisi]
0.00/5 (0 صوت)

09-13-2013 12:00 AM
صدقت الاخ ادم الشيخ موس هلال يريد ان يكون على زعامة ولاية شمال دارفور و لا يريد كبر ولكن المتابع للاحداث يعرف ان كبر محنك اكثر من زعيم الجنجويد الذي يتأرح مواقفه تارة يريد الادلاء بمعلومات مهمة للادارة الامريكية و بصحبة مبارك الفاضل و تارة يريد الضغط على كبر عن طريق الفسادز اللهم بلادنا من الفتن و المشاكل فهلال لا يصلح ان يكون واليا لانه ينفذ مخطط التجمع العربي بدارفور و هو عنصري التركيبة و التربية.


آدم مسعود
مساحة اعلانية






الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة