المقالات
السياسة
انفلات وفوضى وسوء استغلال
انفلات وفوضى وسوء استغلال
09-16-2013 07:31 AM



* لن نقف مكتوفي الأيدي أمام ظاهرة جنون الأسعار التي حيَّرت الجميع وأصبحت داءً عضالاً يستوجب الإسراع بمعالجته قبل أن يستفحل أكثر. فمع كل صباح جديد يتفاجأ المواطن بزيادة في أسعار السلع بصورة غير منطقية.

* سبق وتمت تجربة خلال شهر رمضان المبارك تبنتها مبادرة (صحافيون ضد الغلاء)، بالتعاون مع جمعية حماية المستهلك ونيابة المستهلك وإدارة حماية المستهلك بوزارة المالية بولاية الخرطوم، بالاتفاق مع عدد من الشركات ومراكز البيع بمناطق الخرطوم لوضع أسعار تأشيرية على السلع في أماكن بارزة من مراكز البيع.

* تم تعميم وتنفيذ دليل للمستهلك يبين أسماء مراكز البيع التي التزمت بهذا الاتفاق وأسعار السلع التي تم الاتفاق عليها، وتم تنفيذ هذا الاتفاق خلال شهر رمضان المبارك، لكن للأسف انتهت التجربة كما كنا نتخوَّف عقب نهاية شهر رمضان وعادت الأسعار إلى الانفلات من جديد.

* هذه التجربة العملية تعني باختصار أنه بقليل من التنظيم والتنسيق بين اتحاد المستوردِين وتجار الجُملة والجهات المعنية بحماية المستهلِك، يمكن الوصول إلى اتفاق ثابت لأسعار السلع والحاجات الأساسية بما فيها أسعار الأدوية دون أن يعني ذلك التراجع عن سياسة التحرير الاقتصادي التي استُغلَّت استغلالاً خاطئاً أدى إلى هذه الفوضى الضاربة بأطنابها في الأسواق.

* لم يقتصر الأمر على فوضى الأسواق وانفلات الأسعار، وإنَّما أصبحت هنالك حالات من الإهمال ـ إن لم نقل الاحتيال ـ خاصة في السلع الأساسية للمواطنين، وفي مقدمتها منتجات الألبان التي عاودت أسعارها الارتفاع دون أن تُحافظ على المواصفات المطلوبة للجودة وسلامة المواطنين.

* بعيداً عن التعميم وعن التشهير لابد أن ننبِّه إلى أن إحدى الشركات العاملة في مجال منتجات الألبان، أصبحت تنتج ألباناً تكتب على أغلفتها لبن مبستر عالٍ الجودة وخالٍ من المواد الحافظة، لكنها تفسد قبل انتهاء فترة الصلاحية المكتوبة على غلاف التعبئة.

* إننا لا نريد اتهام هذه الشركة لأن ما يهمنا هو التنبيه إلى ضرورة الالتزام بشروط المواصفات المطلوبة للحفاظ على منتجاتها في كل مراحل العمل ابتداءً من مرحلة التعبئة ومروراً بالتخزين وحتى التوزيع. كما ننبِّه مراكز التوزيع إلى ضرورة حفظ مثل هذه المنتجات في درجة البرودة اللازمة لسلامتها الحساسة.

* نرى أن فوضى الأسواق واستغلال حاجة المواطنين بصورة سالبة، يتطلب إحياء هذه المبادرة العملية وتعميمها، إضافة لتفعيل نيابات المستهلك لمحاصرة كل أنواع الاستغلال السيئ والاحتيال الضار بالمواطنين.

[email protected]


تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 879

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#767374 [الصادق]
0.00/5 (0 صوت)

09-16-2013 01:59 PM
نشير ايضا الى عبوات الدقيق الصفراء والخضراءوالتى تاريح انتاجها اول 1/8/2013حنى 31/1/2014 يوجد بهاسوس ودود من مراكز بيع مختلفه


نور الدين مدني
نور الدين مدني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة