جابت ليها هضربة
12-25-2010 12:59 PM

جابت ليها هضربة

كمال كرار

بعد أن شكنبت جماعة المؤتمر الوطني أيام الإنتخابات الماضية في الشكينيبة ، هاهي اليوم تهضرب في القضارف
الشكينيبة اشتهرت بعلاج الأمراض النفسية والعصبية منذ زمن طويل، لهذا فعندما يقال للشخص ” إنت مشكنب ولا شنو ؟ ” فإنه حتماً قال كلاماً غير منطقي.
وعندما ذهب قادة المؤتمر الوطني للشكينيبة في حملتهم ” المضروبة ” قالوا للمزارعين الغلبانين إنّ إدارة مشروع الجزيرة بموظفيها وكتبتها ” أكلت ” عائدات الزراعة وأنها سبب انهيار المشروع .
وقالوا لهم أن المزارع بعد الآن وفي عهد دولة المشروع الحضاري سيركب عربة بدلاً من الحمار ، ولكنهم لم يقولوا إن كانت أمجاد أم كانون أم كامري صالون .
وانتهت الانتخابات ” المضروبة ” بأوامر مفوضية زوبة اللهلوبة وركب المزارعون ” التونسية ” بدلاً عن العربة المزعومة ووصلتهم البلاغات البوليسية بدلاً عن الشيكات السياحية .
الآن وفي هذه اللحظة تبقي 19 يوماً علي إنفصال الجنوب وسيفارق المؤتمر الوطني عائدات البترول “فراق الطريفي لي جمله” وهذا الأمر بالذات هو سبب الهضربة وليس قوانين سبتمبر وشريعة الغابة وجلد الغلابة .
فراق البترول يعني فراق المال الميري الذي كان يخصص للأجهزة القمعية والعسكرية من أجل قمع المظاهرات والحوافز والبدلات والصرف علي المؤتمرات .
وفراق الدولارات ” الحار جدا” يدبرس الجماعة الذين توهطوا في مكاتب الحكومة وفرشوها من إيطاليا ثم جابوا الطبق الطاير والحاشية والبطانة وهاك يا سفر حيث اليوم الواحد من المأمورية الخارجية بعشرة مليون جنيه .
وذهاب البترول يساوي فقدان البنزين المجاني والجازولين ” بدون قروش ” لشركات السدنة وعربات التنابلة ، كما يعني نهاية صادرات البنزين والغاز لدول بعينها وفق صفقات خاصة .
عندما تنتهي ” النقاطة ” البترولية يهرب رأس المال الإسلامي الطفيلي من الخرطوم عموم لماليزيا التي في أطرافها ” شحوم ” كما هرب بن لادن من قبل إلي تورا بورا البعيدة من العيكورة .
نهاية البترول ” عندهم ” تعني نهاية المصالح المشبوهة والتفكير في سفر الطيارات عند اندلاع المظاهرات .
في يناير 1985 هدد المأفون جعفر نميري الشعب بقطع الأنف والكرعين ونط الحيطة ، فهرب ” أمير الحرامية ” للخارج مع أول مظاهرة هادرة .
في ديسمبر 2010 هدد السدنة بنسف سارقي قوت الشعب والقطع من خلاف والجلد في بحر الزراف ، بينما هم الحرامية وأصحاب الحسابات المليارية بحسب ويكيليكس الأسترالية .

الميدان


تعليقات 3 | إهداء 1 | زيارات 2663

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#65577 [محمدعبدالمجيد-الرياض]
0.00/5 (0 صوت)

12-26-2010 11:07 AM
نميري لم يهرب من المظاهرات ..
نميري كان في طريقه للعودة من امريكا..
( ونزلوه مخصوص في مصر علشان يحجزو طيارته)
سيب الهضربة بتاعتك دي..
نميري لو ما الأمريكان كان رجع وكان كل فار دخل جحرو...


ردود على محمدعبدالمجيد-الرياض
China [munzir] 12-27-2010 07:01 AM
نميرى ما هرب ، بس لو انتفاضة سنة 85 اتأخرت اسبوع واحد فقط ما كان فى حاجة اسمها الانقاذ اليوم ، لانه كان جاى يقطع راس الترابى وتلاميذه ، وكان البلد حا يكون احسن مما كان ، هل تعلم بان المرحوم الاسد النتر دراج المحن النميرى كان يسوق سيارته الخاصة وبدون حرس ليتفقد البلاد والناس نيام وانا شخصيا التقيته فى مرات عديدة اكون ذاهب فيها الى المستشفى، هل هذا البشير نزير الشئوم يخرج من حصنه المنيع بعد الساعة 10 مساء ؟ هل سمعتم بان امير المؤمنين عمر بن البشير ال حوش بانقا تفقد رعيته ليلا او اصدر قرارا نهاريا لصالح المواطن السودانى ؟؟ ارجعوا الى العام 89 وحتى حينه وافتونى فى رؤياى ان كنتم للرؤية تعبرون. هل سمعتم بان النميرى له ارصدة فى بنك كذا او كذا او يمتلك عقارات غير منزل الاسرة بودنوباوى ؟


#65276 [عبداللطيف]
0.00/5 (0 صوت)

12-25-2010 07:40 PM
والله صحي هضربة لكنها خطر علي الشعب السوداني عشان كده دايرين واحد يوديهم لينا الشكينيبة عديل.


#65181 [واحد من الناس]
0.00/5 (0 صوت)

12-25-2010 04:02 PM
واين يذهبون من الخالق
الهم ارنا فيهم جبروتك وقوتك يارب العالمين


كمال كرار
كمال كرار

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |الفيديو |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة