المقالات
السياسة
كان يوماً للصحافة السودانية
كان يوماً للصحافة السودانية
09-23-2013 08:03 AM



* جمعت صحيفة سودا نايل الإلكترونية مساء أمس الأول كوكبة من أساتذة وزملاء وأصدقاء الأستاذ فيصل محمد صالح احتفاءً بتكريمه بمناسبة نيْله جائزة بيتر ماكلر للشجاعة والنزاهة الصحافية التي تمنحها منظمة قلوبال ميديا بالتعاون مع منظمة مراسلون بلا حدود للصحافيين الأكثر مهنية وشجاعة في العالم.

* كان في مقدمة الحضور النوعي في هذا الاحتفال الإمام الصادق المهدي إلى جانب الخبير الإعلامي الكبير البروفيسور علي شمو وشيخ الصحافيين الأستاذ الكبير محجوب محمد صالح، وقد تحدثوا عن المحتفى به وعن استحقاقه لهذه الجائزة.

* تحوَّل الاحتفال إلى ساحة للحديث عن الصحافة ودورها الرسالي والتجارب الثرة التي أسهمت في سكب حب هذه المهنة المتميزة في دواخل فيصل ابتداءً من تجربته الأولى في صحيفة (الصحافة) عندما كان يرأس تحريرها الأستاذ فضل الله محمد، وكان مدير تحريرها الأستاذ شريف طمبل عليه رحمة الله وكنت سكرتير تحريرها، ولم ينسَ المحتفى به الحديث عن عبقري الأخبار الأستاذ توفيق صالح عليه رحمة الله.

* تحدث الخبير الإعلامي البروفيسور علي شمو عن أوضاع الصحافة الورقية والظروف الصعبة التي تعمل فيها، وقال إن الصحافة الإلكترونية أصبحت تنافسها في الانتشار وفي القدرة غير (المقيَّدة) على التعبير والنشر، وخص سودا نايل بتحية خاصة باعتبارها أول صحيفة سودانية إلكترونية تصدر من الخرطوم.

* شيخ الصحافيين الأستاذ محجوب محمد صالح دافع عن الصحافة الورقية وقال إن كل وسائط الإعلام التي ظهرت من قبل وقالوا إنها ستنافس الصحافة، لم تستطع أخذ مكانتها الأكثر حميمية لدى القراء، دون أن يقلل من الدور المتعاظم الذي تقوم به الصحافة الإلكترونية.

* هكذا تحوَّل الاحتفال بتكريم الصحافي الشجاع النزيه فيصل محمد صالح إلى ندوة مفتوحة عن الصحافة وأوضاعها ودورها الرسالي تجاه الوطن والمواطنين، والتحديات التي تواجهها..

لم يتوقف التطرق لها عند الكلمات الرئيسة التي قيلت من على المنصة، وإنما استمر التداول الحميم حولها والذكريات الصحافية والمواقف الطريفة وسط كل الحضور، قبل أن يتقدم الإمام الصادق المهدي والبروفيسور علي شمو والأستاذ محجوب محمد صالح ليقدموا مع رئيس مجلس إدارة سودا نايل الأستاذ مالك جعفر ورئيس تحريرها الأستاذ طارق الجزولي ليقدموا هدية سودا نايل الرمزية للأستاذ فيصل محمد صالح.

* شكراً سودا نايل فقد أقامت عبر هذا الاحتفال يوماً رائعاً للصحافة السودانية في فندق كورنثيا بالخرطوم.

[email protected]


تعليقات 3 | إهداء 0 | زيارات 1560

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook




التعليقات
#773343 [مهاجر]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2013 02:43 PM
لاتوجد ابداعات للصحافة الا في ظل نظام ديقراطي للصحافة كلمتها في البلدان الديمقراطية مثال الولايات المتحدة الامريكية وبرطانيا وكثير من الدول الاوربية .ولكن الحمد لله تطور الاعلام واصبحت المعلومة متاحة عبر النت اوالقنوات الفضائية ولازالت الاجهزة الامنية عندنا تعيش في عقلية القرن .الماضي وتصادر الصحف وتسجن الصحفيين .ولكنهم معزورين جل منسوبي الاجهزة الامنية عندنا من الفاقد التربوي يعني عقولهم قدر حالهم .


#773097 [بلاك بلوك فرع السودان]
5.00/5 (1 صوت)

09-23-2013 11:15 AM
عن اي صحافة تتحدث استاذ نور الدين !! الصحافة التي رايناها في لقاء الرئيس الخاص بزيادة الاسعار ام صحافة المغربي الذي عكس الوجه الحقيقي لقبيلة الاعلام .. خيبتا ظننا بكم .. كنا قايلين القبة تحته فكي طلعتوا حيران ساااااي .


#773032 [ابوالهول]
0.00/5 (0 صوت)

09-23-2013 09:57 AM
...وهذا الذي احتفى به العالم و احتفيتم به بالامس هاهي حكومتكم اليوم تحتفي به بطريقتها الخاصة ..وترسله معتقلا للسجن لانه شجااااااااااااااااااع و نزيه ..!!!
يسقط الجبناء ...
العار للمرتجفين من غضب الشعب...
هنا يتبين الخيط الابيض من الخيط الاسود ...


نور الدين مدني
نور الدين مدني

مساحة اعلانية





الرئيسة |المقالات |الأخبار |الصور |راسلنا | للأعلى


المقالات والتعليقات وكل الآراء المنشورة في صحيفة الراكوبة سواء كانت بأسماء حقيقية أو مستعارة لا تـمـثـل بالضرورة الرأي الرسمي لإدارة الموقع بل تـمـثـل وجهة نظر كاتبيها.

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.
Copyright © 2017 www.alrakoba.net - All rights reserved

صحيفة الراكوبة